حواء
فيسبوك بيت حواء تويتر بيت حواء قوقل بلس بيت حواء يوتيوب بيت حواء انستقرام بيت حواء PIN:75cf5e85


بحث في مواقع بيت حواء
شبكة بيت حواء   |   مطبخ حواء   |   مكتبة حواء   |   جمال حواء   |   الطب النبوي   |   بيتك   |   ألبوم الصور   |   الفتاوى الجامعة


المنتديات مركز التحميل مشاركات اليوم المشاركات الجديدة أعلن معنا البحث التسجيل


كتاب مطبخ حواء
جديد مواضيع القسم

آداب الحديث

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ وأفصل الصلاة على خير الخلق سيدنا ومحمد وعلى أله وصحبه أجمعين وعلى من إتبعهم بإحسان إلى يوم الدين

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: آداب الحديث


  1. #1
    عضوة قمة الصورة الرمزية أميرة الملك
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    259
    معدل تقييم المستوى
    8
    مواضيعي
    مشاركاتي
    أضيفيني إلى صديقاتك

    آداب الحديث

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ


    آداب الحديث Frangipani_Tryptich_
    وأفصل الصلاة على خير الخلق


    سيدنا ومحمد وعلى أله وصحبه أجمعين


    وعلى من إتبعهم بإحسان إلى يوم الدين





    أخواتي الفاضلات


    أود أن نستعرض معاً هذا الموضوع المهم في آداب الحوار


    جمعتها من عدة مواضيع و حاولت جاهدة تلخيصها في موضوع واحد


    لما في هذا الموضوع من أهمية عظمى في حياتنا و خصوصا أن أغلب المشاكل في الحياة بشكل عام و الحياة الزوجية بشكل خاص مصدرها الكلام...


    كلمة فتحت قلوب و عمرت بيوت و انبتت الخير


    وكلمة اخرى كان ماكان لها من الدمار و الندم .

    بداية الموضوع ولكل شيء بداية ، فديننا العظيم لم يخفى عليه صغيرة ولا كبيرة في حياتنا إلا وتناولها بجميع جوانبها فنتناول في مستهل الموضوع آداب الحديث والاستماع من الكتاب والسنة فلا يوجد تأثير على قلب المسلم أكبر من القرآن الكريم و السنة الشريفة .


    *فإن من آداب الحديث والاستماع بين الناس الابتداء بالسلام عند بداية التلاقي ورد المسلم عليه، ويدل لتأكده ما في الحديث


    (من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه)


    رواهالطبراني وأبو نعيم وحسنه الألباني.


    *ومنها: مخالقة كل منهما للآخر بالأخلاق الحسنة، وتبسمه في وجهه، والحرص على القول الحسن، والحوار الحسن، والبعد عن التجريح والسب والفحش في القول والسخرية والاستهزاء، ويدل لهذا ما في الحديث




    ) وتبسمك في وجه أخيك صدقة)


    رواهالبخاري في الأدب المفرد وصححه الألباني.


    وفي البخاري عن أنس قال




    )لم يكن النبي صلى الله عليه وسلم سبابا ولا فحاشا ولا لعانا(


    وفي الحديثالآخر:




    (ولا تحقرن شيئا من المعروف، وأن تكلم أخاك وأنت منبسط إليه وجهك إن ذلك من المعروف)


    رواه أبو داود والترمذي وصححه الترمذي والنووي والألباني.


    ويدل له كذلك قول الله تعالى: وَقُولُواْ لِلنَّاسِ حُسْناً {البقرة:83}، وقال تعالى: وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ {الإسراء:53}، وقوله تعالى: ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ {النحل:125}،




    وقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم كان لا يواجه أحدا في وجهه بشيء يكرهه، كما في الحديث الذي رواه أحمدوالبخاري في الأدب وأبو داود والنسائي وحسنه الأرناؤوط.


    ومنها: الاستماع إلى المتكلم حتىيفرغ وعدم مقاطعته، ويدل لهذا ما رواه عبد بن حميد في مسنده،والبيهقي في الاعتقاد،وأبويعلى الموصلي في مسنده،والبغوي في تفسيره،وابن إسحاق في السيرة في قصةعتبة بن ربيعة مع الرسول صلى الله عليه وسلم، فقد جاء في مضمونها




    أن الرسول صلى الله عليه وسلم لما جاءه عتبة بن ربيعة استمع له حتى أنهى كلامه ثم قال له: أفرغت يا أبا الوليد، قال: نعم، قال: فاستمع مني، قال: أفعل، فقرأ الرسول عليه من بداية سورة فصلت حتى انتهى إلى السجدة.


    ومنها: تحلي كل منهما بالصبر والصفح والحلم، ومواجهةالخطاب السيء بالخطاب الحسن، وهذا هو هدي الأنبياء فإن موسى لم يرد بالمثل على من اتهمه بالجنون،ونوحا لم يرد بالمثل على من اتهمه بالضلال،وهودا لم يرد على من اتهمه بالسفاهة، إلى غير ذلك منالآداب.


    آداب الحديث GCSE_Rose_by_crazy_c

    و من أجمل أداب الحديث و التخاطب أيضا :


    1. الحذر من الثرثرة وكثرة الكلام قال الله تعالى:" لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس"النساء: الآية 114( واعلموا رحمكم الله وهداكم إلى طريق الخيرأن هناك من يحصي كلامك ويعدّه عليك " عن اليمين وعن الشمال قعيد.(ما يلفظ من قولٍ إلا لديه رقيب عتيد)ق:17-18وليكن كلامك مختصراً وافياً بالغرض الذي من أجله تتحدثين.

    2. اقراء القرآن الكريم واحرص أن يكون لك وردٌ يومي منه، وحاول أن تحفظ منه قدر ما تستطع لتنال الأجر العظيم يوم القيامة. عن عبد الله بن عمرو – رضي الله عنهما- عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:" يقال لصاحب القرآن: اقرأ وارتق ورتّل كما كنت ترتّل في الدنيا فإن منزلتك عند آخر آية تقرؤها)رواه أبو داودوالترمذي. والقرآن الكريم يدعوا الإنسان لتفكر و التامل و تلاوته تمنح الإنسان جودة في الكلام لما فيه من سلامة اللفظ و جمال المعاني.

    3. ليس جميلاً أن تتحدث بكل ما سمعت، فإن في هذا مجالاً للوقوع في الكذب، عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " كفى بالمرء كذباً أن يتحدّث بكل ما سمع ".

    4. إياك والتباهي ( الافتخار) بما ليس عندك لأجل التكثّر والارتفاع في أعين الناس. عن عائشة – رضي الله عنها- أن امرأة قالت: يا رسول الله، أقول إن زوجي أعطاني ما لم يعطني؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " المتشبّع بما لم يُعط كلابس ثوبي زور ".

    5. إن لذكر الله تأثيراً عظيماً في حياةالمسلم الروحية والنفسية والجسمية والاجتماعية، فاحرصي – أختي المسلمة- على ذكرالله في كل وقت وكل حين، فقد مدح الله عباده المخلصين بقوله: " الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبه " (آل عمران: الآية 191).

    6. إذا أردت الحديث فإياكِ والتعاظموالتفاصح والتقعر في الكلام، فهي صفة بغيضه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم حيثيقول: " وإن أبغضكم إليّ وأبعدكم مني مجلساً يوم القيامة الثرثارون والمتشدقون والمتفيهقون ".


    7. إياكِ وإكثار الضحك وكثرة الكلام والثرثرة، وليكن لك أسوةبرسول الله صلى الله عليه وسلم من إطالة الصمت وطول الفكر وعدم إكثار الضحكوالاستغراق فيه، وليكن حديثك إن تحدثتِ بخير وإلا فالصمت أولى بك. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت ".


    8. إياكِ ومقاطعةالناس أحاديثهم أو ردّها أو إظهار الاستخفاف بها، وليكن حسن الاستماع أدباً لكِ،والردّ بالتي هي أحسن شعاراً لشخصك.


    9. احذري كل الحذر من السخرية بطريقة كلام الآخرين كمنيتلعثم في كلامه أو عنده شيء من التأتأة أو اللثغة. قال تعالى: " يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيراً منهم ولا نساء من نساء عسى أن يكن خيراً منهن " (الحجرات: الآية 11


    10. إذا سمعت قراءة القرآن فاقطعي الحديث أياً كان موضوعهتأدباً مع كلام الله وامتثالاً لأمره حيث يقول تعالى: " وإذا قرىء القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون " (الأعراف: الآية 204



    11. اتقي الله أختي المسلمة، وطهري مجلسك منالغيبة والنميمة امتثالاً لأمر الله، واحرصي أن تكون الكلمة الصالحة والطيبة فيسبيل النصح والإرشاد والخير العميم، فالكلمة مسؤولية عظيمة، فكم من كلمة أوجبت سخطالله على صاحبها وهوت به في قعر جهنم.
    في حديث معاذ- رضي الله عنه- عندما سأل النبي صلى اللهعليه وسلم: وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به؟ قال صلى الله عليه وسلم: " ثكلتك أمك يا معاذ. وهل يكبّ الناس في النار على وجوههم إلا حصائدُ ألسنتهم " ( رواهالترمذي.


    12. احذري- حفظك الله- من حضور مجالس السوء والاختلاط بأهلها،وسارعي- رعاك الله- إلى مجالس الفضيلة والخير والفلاح.


    13. إذا جلستِ مجلساً وحدك أو مع بعض أخواتكفليكن ذكر الله دائماً على ألسنتكن حتى ترجعن بالخير وتحظين بالأجر. قال تعالى: " الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم ". (آل عمران: الآية 191).



    14.إذا أردتِ القيام من المجلس فتذكّري أن تقولي دائماً:" سبحانك الله وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك ".حتى يغفر لكِ ما كان من لغطٍ في ذلكالمجلس


    ) رياض الصالحين)
    المراجع هيا بنت مبارك البريك، موسوعة المرأة المسلمة، ص 31-34




    ((( كنوز من الحكمة )))






    وهذه نقاط مهمة في آداب الحديث


    مقتطف من كتاب «آداب المجاملة والاتيكيت»


    للكاتبة السعودية مي عبد العزيز السديري

    آداب الحديث 08_by_AntonioUAguy.j
    هناك بعض القواعد المهمة للمحادثة منها:
    * لتكن وتيرة صوتك لطيفة، معتدلة، لا قساوة فيها ولا حدة، تنازل عن الكلام لمن هو اكبر سنا منك.
    * لا تلجأ الى الكلام المصطنع. لا تقل لمن اخطأ (أنت مخطئ)، بل قل: (قد تكون على صواب. اما أنا فأظن...).
    * لا تحاول التعرف على اسرار غيرك، واذا استودعك احد سرا كن كتوما ولا تفشه. اترك جانبا الحديث عن السياسة والمواضيع الخلافية لتتجنب الاصطدام بمن تتحدث معهم.
    * تجنب الحديث عن نفسك وعن مآثرك وعن صحتك او مرضك. كن متواضعا في حديثك واستأذن لتأخذ الكلام.
    * لا تهمس بأذن احد وأنت في مجموعة. لا تتبادل مع بعض الحاضرين نظرات فيها غمز بالآخرين.
    * لا تتحدث الى صديقك بلغة اجنبية وانتما بين اشخاص لا يعرفون هذه اللغة. يجب ان تولي محدثيك الانتباه التام، دعهم يتكلمون واصغ اليهم بصمت واهتمام، وكلما اصغينا الى الآخرين نكون اقرب الى قلوبهم.
    * لا تهزأ بأحد وامتنع عن المزاح. لا تكذب في حديثك ولا تحلف.
    * لا تتملق ولا تستغب ولا تشهر. احذر ان تكون من المداحين الكذبة. بل اصدق القول، وقدم النصح بمحبة، وانتق اصدقاءك بحرص. مارس الثناء والشكر بكثير من الادب واللياقة.
    * اذا كان لا بد من المناقشة في حديثك، ناقش بهدوء ووعي. واستند في مناقشتك الى علمك وثقافتك والى المنطق السليم واياك والصياح والتجريح. ليس من اللطف والذكاء تكرار الاستغراب لأمور تبدو عادية ومألوفة لدى الآخرين.
    * عند الحديث حاذر طرح اسئلة ذات طابع شخصي. ليس من المستحب التطوع بطرح رأي او تقديم نصح لم يطلب منك تقديمه.
    * لا تقاطع الآخرين عند الحديث. لا تكن ثرثارا وتعتقد ان الآخرين يستمتعون بكلامك كما تستمتع به انت. لا تغرق موضوعا تافها بالتفاصيل والاحداث التي لا تهم الآخرين.
    * تجنب الحديث في موضوع تجهله وعليك ان تجمع كافة المعلومات والبيانات الحديثة اذا كنت ترغب بالاشتراك في نقاش عن موضوع مهم لا تفهمه.
    * اذا كان النقاش يدور عن موضوع بعيد عن معارفك او ثقافتك فمن دواعي الادب ان تنصت ومن الذكاء ان تحاول الاهتمام به وفهمه. لا تقل (هو) أو (هي) عن شخص ثالث موجود بين المتحدثين.
    * لا تغتب شخصا غائبا امام اشخاص لا تدري ان كانوا اقرباء له او اصدقاء. اذا كان لديك بعض الضيوف فيجب ان تحرص على ان يكونوا هم محل الاهتمام والصدارة لا انت.
    * لا ضرورة لتصحيح بعض الاغلاط اذا كانت هذه الاغلاط تؤذي احدا. لا يجوز مثلا ان تسرد النكات في المناسبات المحزنة او ان تتحدث عن الكوارث والامراض في المناسبات السعيدة.
    * من غير اللائق ان تسأل المريض عن مرضه، او الأم الثكلى عن سبب وفاة ابنها، او الزوجين المطلقين عن سبب طلاقهما، ومن غير اللائق التحدث الى الجارة الجديدة عن مشاكلك مع زوجك.
    * ليس من اللائق مقاطعة المتحدث ولا ان تكذبه اذا شعرت انه على خطأ، بل يمكنك القول (اعتقد ان الامر كذا وكذا) او (حسب رأيي ان الامر كذا وكذا) ولا يجوز ان تقول: (ان ما تقوله غير صحيح) او (هذا كذب وافتراء).
    * اذا كان احدهم يروي قصة او واقعة وانت تعرفها فلا تقاطعه لتسبقه في الحديث وتعلن الخاتمة.
    * اذا استخدم احدهم كلمات وتعابير غير صحيحة، فلا تصحح ما يقوله بطريقته، بل حاول ان تستعمل الكلمات نفسها بشكلها الصحيح في خلال حديثك معه، وعندها يدرك هو الخطأ بنفسه دون ان تجرح شعوره.
    * لا يليق طرح اسئلة شخصية كأن تسأل احدهم عن دخله الشهري او عن ايجار بيته، او ثمن سلعة اشتراها.



    يتبع.....

    اذا اعجبك الموضوع و اردت نشره في المنتديات الاخرى فاستخدمي هذا الرابط:
    آداب الحديث
    http://forum.hawahome.com/t220232.html




  2. #2
    عضوة قمة الصورة الرمزية أميرة الملك
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    259
    معدل تقييم المستوى
    8
    مواضيعي
    مشاركاتي
    أضيفيني إلى صديقاتك




    وهنا نقاط جميلة جدا حول أداب الحديث



    تخير الكلمة الطيبة قبل ان تنطبق بها


    وأحبس الكلمة السيئة فى صـدرك



    لا تظن أن الكرامة كل الكرامة في أنتتحدث. أو أن تكون الباديء بالحديث. أو أن تمسك بناصية الحديث. وتسيطر عليه. وتقوده. وتكون البارز في الكلام!! وربما يكون صمتك أكثر كرامة لك أمامالناس من كلامك
    فقد تبدأ الحديث ارتجالاً وبغير دراسة. ويقف غيرك ممن درس الموضوع أكثرمنك. فيحلل رأيك وينقده. ويُظهر ما فيه من أخطاء أو نقط ضعف.. بينما لو أنك تأخرتفي الحديث. حتي تسمع أولاً ما يقوله غيرك. لكان كلامك أكثر احتراساً. واحتفظتبكرامتك
    1. في حديثك راع الدقة والدماثةوالأدب. حقاً ما أجمل آداب التخاطب. بها تكسب أصدقاء.. بها تكسب محبة الناس واحترامهم. إذتأسرهم رقة أسلوبك. وهذه الرقة في الحديث تتمشي مع فضيلة الوداعة. فالوداعة تتميزبطيبة القلب. والقلب الطيب يتناقش بطريقة طيبة. ولا تصدر عنه كلمة قاسية أو جارحة. وهكذا يكسب الناس وآداب التخاطب كما تتفق مع الوداعة. تتفق أيضاً مع المحبةوالتواضع. فالمحبة لا تحتد. والتواضع لا ينتفخ في حواره ولا يتفاخر. بل تكون كلكلماته مريحة للسامع

    2. إذا جلست لتتحدث مع مجموعة منالناس. فلا تأخذ الجلسة كلها لحسابك الخاص .لا تحاول أن تكون المتكلم الوحيد. أو المسيطر علي دفة النقاش. اعط فرصةلغيرك. لكي يتحدث هو أيضاً. ويعبر عن رأيه. ولا تُشعر أحداً أنه غريب في مجلسك. بلأطلب من غيرك أن يتكلم. وقل له في مودة "يسرنا أن نسمع رأيك". لا تظن أنباقي الحاضرين لا يفهمون مثلك. ولا تضع نفسك في موقف المدير. الذي يقبل ما يعجبه منآراء. ويرفض ما لا يعجبه. أو أن يكون حكماً علي ما يقوله الغير.


    3. حبذا لو كنت في الحوار آخرالمتكلمين. وليكن لتأخرك في الحديث هدفان. هما الأدب والحكمة.أما الحكمة فهي لكي تكون لك فرصة في أن تدرس موضوع الحديث جيداً قبل أنتتكلم مع الحاضرين فيه. وأن تستعرض في ذهنك كل وجهات النظر وبراهينها وأسانيدها. حتي إذا ما تحدثت. يكون ذلك عن دراية ومعرفة. وتكون قد أعطيت غيرك فرصة للتعبيروأعطيت نفسك فرصة للتفكير.

    4. أما الأدب. فهو أن تفضل غيرك علي نفسك .تقدمه في الحديث عليك. احتراماًلرأيه. أو لسنه. أو لخبرته. أو لرغبته في إبداء رأيه. وفي هذا الأدب. لا تحاول أن تجيببنفسك علي كل سؤال. وبخاصة الموجه إلي غيرك. انتظر إلي أن يتكلم الآخرون. وإن كانهناك ما يحتاج إلي إضافة. أذكره في اتضاع مع احترامك لكل ما قيل من قبل. وضع فياعتبارك توقير من هم أكبر منك سناً. أو أعلي منك مقاماً. وتذكر قول أحد الآباءالروحيين : إذا جلست مع الشيوخ. أو مع الأساتذة المعلمين. فكن صامتاوإن سألوك عنرأيك. فقل أحب أن أسمع وأتعلم..


    5. لهذا كنمتواضعاً ودمثاً في حديثك وفي صمتك.. لا مانع إذا دُعيت إلي الكلام في بعضالأوقات أن ترد في اتضاع قائلا: البركة فيكم. كيف أتكلم وفلان موجود؟! فإنه يفهم فيهذا الموضوع أكثر مني. ليته يزيدنا علماً.. أنا في الحقيقة لم أدرس هذا الموضوعجيداًَ. أخاف أن أتكلم فأضيع وقتكم!. وليكن هذا الاتضاع في قلبك. قبل أنتلفظه بلسانك. وإن تكلمت هكذا. فلتكن كلماتك بمشاعر صادقة. وليست بطريقة مصطنعة. إنما بتعبير حقيقي عما في قلبك.


    6. وطبعاً يقتضيالاتضاع والأدب. أنك لا تقاطع غيرك أثناء حديثه..
    لا تسكته لكي تتكلم أنت. فإن هذا يدل علي عدم احترامك لمحدثك. أو عدماحترامك لكلامه.. أو أن مقاطعتك له. تدل علي ثقتك بنفسك. وتفضيل ذاتك عليه. ويحدثأحياناً إذا ما قاطعت غيرك في الحديث أنه لا يقبل ذلك منك. ويقاطعك هو الآخر. ولايكون مستعداً لسماعك. وتتبادلان المقاطعة أنت وهو بدون فائدة. وتختلط كلماتكمابطريقة مشوشة. وأسلوب معثر للآخرين. ويبدو للسامعين أنكما لستما في حوار أو نقاش. إنما في صراع أو عراك..!

    7. من أدب الحديث أيضا. أنه لا يعلوصوتك علي صوت محدثك. سواء كان ذلك في حديث خاص. أو في حوارأو مناقشة. وعموماً. الصوت الهاديء له وقاره واتزانه. أما الصوت العاليفيالمناقشات فهو أمر غير لائق. إن الحوار الهاديء يأتي بنتيجة. أماالأصوات العالية فتحوله إلي شبه شجار. لذلك ينبغي البعد عن صخب الصوت في المناقشات. فليست الكرامة والانتصار في علو الصوت أو حدته.. بل إن قوة الكلام هي في منطقهوحجته وإقناعه. ولا يتفق مطلقاً مع أدب الحديث. أن يعلو صوتك علي محدثك. ويغطي عليكلامه. أو أن يكون في نبرة صوتك ما يشعره بعدم احترامك له. إنك بهذا لا تكسب محدثكولا سامعيك. مهما ظننت انك تكسبالحوار.



    8. إن كنت في حوار. وأخطأ منتحاوره. فلا تكشفه. ولا تحرجه. ولاتتهكم عليه. ولا تتعرض لأخطائه في قسوة. بل اظهر الرأي السليم فيايجابية ووقار. دون أن تحطم غيرك. خذ الخير الذي في كلام محدثك. واترك الباقي.. امتدح النقاط البيضاء السليمة التي في حديث من أخطأ. قبل أن تتعرض للرد علي أخطائه. وليكن ردك في جملته بموضوعية. دون أن تمس شخص المحاور أو عقليته. ثم اذكر رأيك إليجواره. وليس فوق حطامه.


    9. إن كنت تعرف ما سيقوله محدثك. فلا تخجله وتسكته. سواء كان ذلك في قصة. أوفكاهة. أو في اقتباس ما.. بل استمع إلي كلامه في هدوء. كما لو كنت تسمعه لأول مرة! واظهر إعجابك بما يستحق الاعجاب فيما تسمعه.. ولا تسبقه بالكلام. أو تكمل له مايريد أن يقوله. فيضطر أن يقطع حديثه. ويصمت في خجل.

    10. وفي المناقشة: إن وجدتالحق في الجانب الآخر. فلا تماحك. إنما اعترف بالحق. بغير ملاججة. ولا تغالط. فإن المغالطةتفقدك احترام الناس. وتثيرهم ضدك امتدح محدثكعلي صواب رأيه. وقل له: إنك علي حق في هذه النقطة. بهذا تكسب تقديره لك. أما إن كنت صاحب الرأي الصواب. وتنازل محدثك عن رأيه. فاتركه ينسحب دون إذلال. لا تحاول أن تريق ماء وجهه فيانسحابه. أو أن تشعره بالهزيمة. وتُشهد الحاضرين علي انتصارك. وتجعل ذلك مجالالافتخارك وانتفاخك. إنما كن كريما في حوارك.. وهناك أمور من الأفضل أن تناقش فيها غيرك علي انفرادفربما يعترف بخطئه أمامك علي انفراد. مما لا يستطيعه امام الناس.


    11. لا يكن هدفك من النقاش. أن تغلب الناس وتهزمهم.
    بل الأفيد أن تربحهم وأنتقنعهم. لا أن تخسرهم بكسب المناقشة..
    إن بعض الناس يظنون أن الانتصاريكون في تحطيم مناقشيهم أو في اضحاك الناس عليهم! ولكن الإنسان الناجح هو الذي يربحمن يناقشه. وبهذا يربح المناقشة. ولا يُخجل إلا المكابرين المتكبرين.


    12. في الحوار: لا تتكلم في إعجاب بنفسك. ولا تمدح ذاتكأثناء حديثك. لا يكن غرضكمن حديثك هو مدح الناس لك. ولا تقله بطريقة تستوجب المديح. ولا تكن فيك روح التباهيوالخيلاء. وفي حديثك عن أي عمل طيب عملته. لا تنس المجهود الذي قام به الغير ممناشتركوا معك في انجاح العمل. ولاتنس نعمة الله التي أعانتك. ولا تركز علي ذاتكوحدك! والمستمعون أيضاً لا يستريحون لهذا الأسلوب.


    13. احذر من أن تدعي المعرفةبكل شيء. متحدثاً في كل موضوع مهما كان في غير تخصصك. هناك أمور من الخير لك انتتركها للإخصائيين فيها ولاصحاب الخبرة. ولا يقلل من شأنك اطلاقاً أن تصمت أثناءالحديث عنها. ولا يضيرك إن سئلت. أن تقول "لا أعرف" أو انني في صراحة محتاج أن ادرسهذا الموضوع. فمعلوماتي عنه قليلة وغير مؤكدة. أو أن تحيل من يسألك إلي مرجع ينفعه ويمنحه المعرفةالمطلوبة مثل هذا الأسلوب يشعر سامعك بدقتك وصدقك. ويجلب احترامه لك.

    14. في حديثك مع الناس. لا تضغط عليهم في معرفة أسرارهمأو أسرار غيرهم.. ولا تكن لحوحاً. احترس من الأسئلة التي تمس حياة الناس الخاصة. ولا تحاولأن تعرف ماليس من حقك أن تعرفه. ولا تضغط علي انسان في أن يقول لك ما يحرص عليكتمانه. سواء كان ذلك من أسراره هو. أو من أسرار أقاربه أو أصدقائه أو معارفه. ينبغي أن تحترم خصوصيات الناس. ولاتصر علي كشف ما يريد غيرك أن يستره أو يغطيه. فليس هذا نافعاً لك. ولا له.. ولا تكن لحوحاً بطريقة تتعب محدثك.

    15. كن دقيقاً في كلامك. وفي اختيار الألفاظ. هناك كلمات كثيرة يمكنك أن تستبدلها بغيرها. فتكون أفضل وأصوب. وأكثر دقة. وأخف وقعاً علي آذان الناس وعلي قلوبهم. وتؤدي نفس المعني دون أن تخطيء. فكن حكيما في اختيار الألفاظ. وقل كل كلمة بميزان دقيق. ولا تدع أحداً يمسك عليك كلمة. وراجع الألفاظ التي تعودت أن تستخدمها في حديثك. مستبدلا بعضها بما يليق.


    16. ليكن كلامك بقدر. وحافظ علي وقت محدثك. لا يصح أن تطيل الكلام في موضوع لا يستحق الاطالة فيه. أو في موضوع لايهم محدثك في قليل أو كثير. ولاتطل الحديث مع إنسان يكون مشغولا. والوقت غير مناسب. وهو يريد أن ينهي الحديث. سواء كان صريحا في ذلك أو يمنعه خجله. بادر أنت بانهاء الحديث في لباقة. ولا تنتظر أن يمل هو. أو يقلق بسبب مشغولياته الأخري.
    لا تكن كثير الشروحات طويل المقدمات. وبخاصة إن كنت تتحدث مع إنسان ذكي يفهم بسرعة. أو مع إنسان قد أدرك تماماً ما تريد أن تقوله. وليس في حاجة إلي توضيح أكثر. وتصبح شروحاتك ضغطا علي أعصابك .



    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

    و دمتم بحفظ الرحمن

المواضيع المتشابهه

  1. آداب تلاوة القرآن الكريم
    بواسطة ام مريم العتيبي في المنتدى ركن حلقة التحفيظ,3
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 07-04-2010, 11:32 PM
  2. آداب المزاح
    بواسطة ام مريم العتيبي في المنتدى منتديات اسلامية,( على منهج أهل السنة والجماعة)
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 31-08-2009, 01:50 AM
  3. كيــــــــــف نســــــــــتفيد من الكتـــــب الحديـــــثـــــية الستــــــــــــــــ
    بواسطة fadwa82 في المنتدى الأحاديث الموضوعه والمواضيع الباطلة,4
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-04-2009, 09:32 AM
  4. آداب الصحبة
    بواسطة ام مريم العتيبي في المنتدى منتديات اسلامية,( على منهج أهل السنة والجماعة)
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 19-03-2009, 11:05 PM
  5. تكفون ياخواتي ابي فزعتكم
    بواسطة النايفة في المنتدى مدرسة, تعليم
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 13-03-2009, 02:17 AM

مواقع النشر

مواقع النشر

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 


أقسام بيت حواء

هيا واشتركي معنا  في مجموعة بيت حواء النسائية

البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188