عندما تدرك الأم أنها تحمل توأم في رحمها ، فإنها تصاب ببعض ردود الأفعال المختلطة ، فنجد هذا الخبر يحمله معه الكثير من الفرح الشديد ، ولكن قد يصاحب ذلك شعورا بالقلق ، التوتر وحتى الخوف ، فهناك حالة من التخبط الشديد مرتبط بالحمل بتوأم ، أليس كذلك ؟ ولكن كيف يمكن التعامل مع هذه الحالة قبل الولادة ؟ بالتأكيد هذه الأسئلة تتوارد في ذهن تلك الأم ، وأخيرا هل نمو طفلين معا يسبب ضررا قد يؤثر في تطور أحدهما ؟


لا داعي للقلق فهناك بعض الخطوات التي يمكن أن تساعدك في تجنب أي مشكلات صحية للأم أو التوأم :


1- الإنطباع الأول : يأتي رد الفعل الأول عندما تأتي الأخبار بالحمل في توأم ، فتصاب السيدة بصدمة ، ولكن ليس هناك مبرر للشعور بالذنب حيال ذلك الأمر ، لأنه طبيعي جدا ووارد الحدوث ، تحققي من الخبر أولا ، وتقبليه كباقي الأمور العادية ، فعندما يتقبل عقلك الفكرة ، يصبح جسمك أقل توترا ويكون مستعدا للتغيرات الجديدة التي قد تطرأ عليه .





2- حول المظهر الخارجي : توقعي التغيير المضاعف لمظهرك الخارجي وحتى في مرحل الحمل الأولية ، نظرا لأنيك تحملي أكثر من حياة بداخلك ، هناك أيضا العديد من التساؤلات التي قد تسبب لك عدم الشعور بالراحة ، ولكن عليك تجاهلها والتفكير فقط بكيفية العناية بأطفالك فقط ، لأن التعرض للعقبات النفسية عند الحمل بتوأم تعني الكثير من الأذى للأم وأطفالها .


3- استخدمي مرطب على منطقة البطن : تصاب البطن بكثير من التمدد والضغط ، لذلك يجب وضع زيت عليها ، على الجانبين والظهر أيضا ، وذلك ليحصل الجلد على الترطيب اللازم والحماية من علامات التمدد والالتهاب وهي حالات مرتبطة بالحمل عموما .


4- لا تفرطي في تناول الطعام : لا يعني الحمل بتوأم تناول المزيد من الطعام ، فأنت لا تحتاجين زيادة استهلاك كمية أكثر من الطبيعي ، بل اصغي لمتطلبات جسمك جيدا ، وتناولي الطعام عندما تشعرين بالجوع وتوقفي فور شعورك بالشبع .


5- اختاري الطعام الصحي : يجب ان يشمل نظامك الغذائي المكونات الصحية الطازجة وتجنبي الأطعمة الجاهزة ، والنظام الصحي الذي يساعد في نمو أطفالك بشكل جيد يتضمن الخضروات والفاكهة ، الحبوب الكاملة ، الأرز والمعكرونة ، البروتينات مثل السمك المطهي جيدا ، اللحوم والبيض وأخيرا الحليب ومشتقاته مثل الزبادي والجبن .


6- تقسيم الطعام إلى وجبات صغيرة : يتطلب الحمل بتوأم الحصول على الكثير من العناصر الغذائية ، ولذلك يجب مراقبة ما تتناوليه جيدا ، تجنبي تناول كمية كبيرة من الطعام خلال الوجبة الواحدة ، لأنها تسبب الإنزعاج وعدم الشعور بالراحة ، يمكنك تقسيم وجباتك لست وجبات بدلا من ثلاثة .


7- الحصول على العناصر الغذائية : يجب الحصول على 400 ميكروجرام يوميا من حمض الفوليك خلال 12 أسبوعا من الحمل ، وذلك بغض النظر عن عدد الأطفال الذين تحملين بهم ، كما يوصى بضرورة الحصول على فيتامين د طول فترة الحمل بأكملها .


8- استخدمي الأحزمة الداعمة للبطن : تساعد هذه الأحزمة على الحركة بشكل طبيعي دون الضغط الشديد على الساقين والظهر ، فتساعد هذه الدعائم على توزيع الوزن على الجسم لتجعل الحياة أسهل .


9- النوم بشكل جيد : إذا كنت تعانين من عدم الحصول على القسط الوافي من النوم ، بسبب عدم الشعور بالراحة وتكرار الرغبة في التبول ، فينصح بمحاولة النوم خلال النهار ، ولكن لا تهملي في هذا الأمر أبدا لأنه ينعكس على صحتك في هذه الفترة الهامة .


10- احصلي على الدعم النفسي : يصبح من الضروري أن تحصلي على دعما قويا من الأشخاص المحيطين بك ، فأنت بحاجة لهذا الدعم من العائلة والمجتمع أيضا ، ولا تنسي أن تتحدثين مع زوجك عن الترتيبات والإستعدادات لإستقبال الأطفال ، واحرصي على التواجد في بعض المناسبات التي يحضرها سيدات حوامل مثلك تماما ، واستمعي أيضا لتجاربهم ، يساعد ذلك كثيرا في تهوين الأمور إذا كنتي حامل بتوأم .


o',hj ihlm ggHl hgphlg fj,Hl