يعد الفطر أو كما يطلق عليه أحياناً عيش الغراب أو المشروم من أحد المواد الغذائية الغنية بدرجة كبيرة بالعديد من المواد الغذائية ، و الصحية الهامة للجسم ، و منها البروتين ، و السيلينيوم هذا بالإضافة إلى احتواء الفطر على حمض الفوليك ، و الذي يساعد بشكل عالي في الحفاظ على الحمض النووي ، و منع حدوث الطفرات الجينية بالعلاوة إلى توفيره لتلك الدرجة العالية من الوقاية للجسم من الإصابة بالأورام السرطانية ، و خاصة سرطان البروستاتا ، و سرطان الثدي ، و ذلك يرجع إلى احتوائه على عدد من السكريات المتعددة بالإضافة إلى عدداً من الألياف التي لها تأثيرات مضادة للإصابة بمرض السرطان كما يوفر الفطر تلك التقوية العالية الدرجة للعظام ، و الأسنان ، و ذلك نظراً لاحتوائه على نسبة جيدة من فيتامين (س) ، و مصدراً جيداً أيضاً للكالسيوم ، و فيتامين (د) ، و ذلك نظراً لاحتوائه على نسبة جيدة من فيتامين (س) ، و مصدراً جيداً أيضاً للكالسيوم ، و فيتامين د ، ولذلك فإنه يعمل كواقياً جيداً للجسم من الإصابة بمرض هشاشة العظام هذا بالعلاوة إلى العديد من الفوائد الأخرى الهامة للجسم ، و تختلف الأنواع الخاصة بالفطر على حسب البيئة التي قد أتت عملية نموه فيها ضمن الأنواع الشديدة الشهرة من الفطر هو الفطر الصيني ، و الذي يميل لونه على اللون الأبيض ، و الذي من ضمن ميزاته المتعددة أن من أحد المواد المساعدة إلى حد عالي على فتح الشهية بينما تعدد الطرق بعمل الفطر إذ أنه يمكن طبخه ، و قليه علاوة على شويه ، و تتوفر في الأسواق ، و المتاجر كميات كبيرة من الفطر الأبيض ، و الفطر الصيني علاوة على الفطر الصدفي بينما تتعدد الطرق الخاصة بحفظ الفطر ، و ذلك بأنواعه المختلفة مثال تخليله أو تعليبه أو تجفيفه ، و أخيراً تفريزه إذاً فما هي الطريقة التي يمكن إتباعها في تفريز الفطر أو المشروم الطازج .


طريقة تفريز الفطر الطازج :- للقيام بعملية تفريز الفطر الطازج سيكون علينا إتباع الخطوات الأتية :-


أولاً :- نقوم بإحضار كمية من الفطر مع غسلها بشكل جيد .

ثانياً :- نضع الماء في داخل وعاءاً ، و نضعه على النار حتى يصل إلى مرحلة الغليان ، و من ثم نضع كمية الفطر الموجودة لدينا فيه مع تركها لمدة زمنية قدرها دقيقتان فقط ، و من ثم نرفعه من الماء .


ثالثاً :- نضع كمية مناسبة من الماء الباردة بالعلاوة إلى مكعبات من الثلج في داخل وعاء أخر ، و نضيف إليه الفطر بشكل مباشر ، و من ثم نتركه في داخل الماء لمدة زمنية قدرها (3) دقائق تقريباً .


رابعاً :- نخرج الفطر من داخل الماء ، و نضعه في داخل مصفاة حتى يتصفا من الماء ، و بشكل جيد ، و بعد ذلك نحضر كمية مناسبة من الأكياس الشفافة ، و الخاصة بعملية التفريز ، و من ثم نضع في داخلها الفطر مع مراعاة أن يكون ذلك على شكل حصص متساوية الكمية مع مراعاة إحكامنا لإغلاق الأكياس بشكل جيد ، و نضعها في داخل الفريزر ، و بتلك الطريقة نكون قد قمنا بتفريز الفطر الطازج .


طريقة تفريز الفطر الطازج بالزيت :-


أولاً :- وفي تلك الطريق سنقوم بإحضار كمية من المشروم الطازج مع مراعاة عدم القيام بغسيلها ، و إنما سنقوم بإحضار قطعة من القماش مع قيامنا ببلها بالماء ، و مسح الفطر بها ، و من ثم نحضر قطعة أخرى من القماش ، و نقوم بتجفيف ثمار الفطر بها جيداً من الماء .


ثانياً :- نقطع ثمار المشروم إلى عدة شرائح ، و من نقوم بتقليبها مع زيت الزيتون ، و ذلك حتى يذبل الفطر قليلاً .


ثالثاً :- نقوم بترك المشروم حتى يبرد قليلاً ، و من ثم سنضعه في داخل أكياس نايلون شفافة مع إغلاقها بشكل جيد ، ووضعها في داخل الفريزر ، و بتلك الطريقة سنتمكن من حفظ الفطر لمدة زمنية طويلة مثال الفطر المعلب .


أهم القواعد الواجب إتباعها عند قيامنا بتفريز ، و حفظ الفطر :- يوجد عدداً من النصائح أو القواعد التي سيكون علينا إتباعها عند قيامنا بعملية التفريز ، و الحفظ الخاصة بالفطر ، و هي :-


أولاً :- سيكون علينا عند قيامنا بحفظ الفطر أو المشروم في الثلاجة أن نقوم بوضع الفطر في وعاءاً مناسباً مع مراعاة عدم تغطيته بالنايلون ، وذلك حتى لا يصبح لونه أسود ، و لا يتعرض إلى الرطوبة حيث تتراوح مدة الحفظ الخاصة بالفطر في الثلاجة من (3-5) أيام ، و لهذا السبب فإنه يكون من المفضل تفريزه في الفريزر من أجل الحفاظ عليه لمدة زمنية أطول .


ثانياً :- عند استعمالنا لجزء من الفطر المعلب سيكون علينا إفراغ الجزء المتبقي منه في داخل وعاء زجاجي مع إحكام إغلاقه بشكلاً جيداً حيث ستتراوح مدة حفظه في الثلاجة بين خمسة ، و سبعة أيام فقط .


تاسعاً :- تتم عملية حفظ المشروم أو الفطر المجفف في داخل وعاءاً محكماً الإغلاق مع مراعاة وضعه في مكان مظلماً ، و بعيداً عن الرطوبة حيث تتراوح مدة الحفظ الخاصة به إلى ستة أشهر فقط .
المصدر: منتديات بيت حواء - من قسم: المطبخ


'vr jtvd. hgt'v hg'h.[