يامن وداعه كنّه مـوادع الـروح
لو هو بكيفي عنك ما اروح ساعه
ساعة وداعك دمع الأعيان مسفوح
منك وعليك من المحاجر ضياعـه
الحب يجبر يا حبيبي على البـوح
والشوق يفقد في القلوب المناعـه
ألعي كما تلعي الحمامه على الدوح
ولا ألوم قلبٍ ما ضرى بالقطاعـه
سافرت قلبي بين الأضلاع مجروح
يا غاليٍ لرضـاه سمـعٍ وطاعـه
إن غبت انشفت عيوني على النوح
من حيث والله ما تحمـل وداعه


انتظر الردود