بالي من أشهر الجزر السياحية في اندونيسيا حيث أنها تعتبر حسناء اندونيسيا و يتوفر بها العديد من المعالم السياحية التي تجذب الكثير من السائحين و الزوار لها , مما جعلها منارة تجذب جميع السائحين إليها و لكن ليسوا كل السائحين على درجة واحدة من المستوى الاقتصادي , كما أنها تعتبر هي أصغر مقاطعة في البلاد و من الجدير بالذكر أيضا أنه تغطي المحافظة بضعة جزر صغيرة مجاورة بالإضافة إلى جزيرة بالي السياحية المميزة , و التي توجد في أقصى غرب جزر سوندا الصغرى و التي يوجد على غربها مقاطعة جاوا و من جهة الشرق جزيرة لومبوك حيث أنها تعتبر أجمل ولاية في اندونيسيا ضمن الأربعة و الثلاثون ولاية الموجودين داخل دولة اندونيسيا , و من الجدير بالذكر أيضا أن مدينة دنباسار هي العاصمة الرسمية لجزيرة بالي و التي توجد في الجهة الجنوبية من الجزيرة , و تشتهر هذه الجزيرة الرائعة بطبيعتها السياحية المتميزة و التي تشتهر بجمالها الطبيعي الرائع حيث الرمال البيضاء الناصعة و المياه الفيروزية الجملية بالإضافة إلى سماءها الصافية و الجميلة و بعض الأشجار التي تنتشر على شواطئها ايضا , كما أنها تشتهر أيضا بالفنادق و المنتجعات الفاخرة و التي تقدم أجود أنواع الخدمة و التي تشتهر بطعامها المميز و الذي يأخذ الطابع الاندونيسي المميز , كما أنها تشتهر أيضا بالكثير من المتاجر السياحية التي تقدم الكثير من المنتجات المحلية و الهدايا التذكارية المختلفة و الرائعة ,,


و قد تنوعت الشواطئ في جزيرة بالي و التي من أهم أنواع هذه الشواطئ هي الشواطئ الصخرية التي قد صنعت من الحمم البركانية , كما أنه يوجد أيضا بعض الشواطئ التي تملأها الرمال البيضاء وبعضها تملأها الرمال السوداء , كما أنها تختلف عن بعضها في نوعية الأنشطة السياحية التي تنظمها وهنا سنتناول بعض من الشواطئ المميزة في جزيرة بالي ,

ومن أهم شواطئ جزيرة بالي :





شاطئ بادنج بادنج : و الذي يوجد على مقربة من معبد ألو واتو و يتميز هذا الشاطئ بأنه شاطئ صخري قد تكون نتيجة الحمم البركانية و الذي يشتهر بوجود الكثير من الأحجار الكريمة , كما أنه يشتهر أيضا بانتشار النباتات الخضراء و التي تعطي إطلالة خلابة و مميزة و خاصة مع وجود بعض أنواع الحيوانات المميزة و التي من أهمها قروض المكاك النادرة ذات الذيل الطويل , و يتوافد عليه الكثير من السائحين الذين يفضلون استكشاف الكهوف الصخرية المنتشرة على الشاطئ بالإضافة الى ممارسة السباحة في مياه الشاطئ وقت حدوث المد المرتفع .

شاطئ لوفينا : و الذي يوجد في المنطقة الشمالية في جزيرة بالي حيث يعتبر من أشهر الشواطئ التي تتميز برمالها السوداء الرائعة و التي قد تكونت أيضا نتيجة الحمم البركانية و من الجدير بالذكر أيضا أن هذا الشاطئ هو المكان المناسب لكل السائحين الذين يفضلون الإقامة في المناطق الهادئة و الاستمتاع بممارسة السباحة و مواجهة الأمواج المتوسطة و الجميلة , و توجد بعض القرى الخاصة بالصيادين على مقربة من الشاطئ و الذي يرحبون بالسائحين , و يوجد أيضا على مقربة من هذا الشاطئ بعض العيون المياه الساخنة و التي تستخدم في العلاج من الكثير من الأمراض , كما أنه يتميز أيضا بانتشار بعض الدلافين الرائعة التي تسبح في أسراب داخل البحر .
شاطئ نيانج نياج : و هذا الشاطئ يعتبر من أكثر الشواطئ روعة في جزيرة بالي و الذي يعتبر من أكثر الأماكن السرية روعة في جزيرة بالي حيث أنه حتى يصل إليها السائحين يجب عليهم تسلق الجبل و بعد ذلك الهبوط من عليه ثم يقوم بالمرور من خلال الغابة حتى يصل إلى هذا الشاطئ و الذي يوجد منطقة نوسا دوا و الذى يتميز بوجود الرمال البيضاء الناصعة بالإضافة إلى المياه الفيروزية الجميلة و النقية حيث يتمكن الكثير من السائحين مشاهدة النباتات المائية و جمع الطحالب البحرية طوال أيام السنة , و لكي تصل إلى هذا الشاطئ و التمتع بالمياه الجميلة به يجب النزول من السلالم التي تنزلق بسبب النباتات و الطحالب و يصل عددها إلى حوالي خمسمائة و خمسة و خمسون درجة , بالإضافة إلى انه من أجمل الشواطئ التي توفر العديد من النشاطات السياحية المختلفة و التي من أهمها الغوص و السباحة و جمع النباتات البحرية المختلفة .