ذهبية الشعر >>رواية سورية..بالفصحى



صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 4 من 9

الموضوع: ذهبية الشعر >>رواية سورية..بالفصحى

  1. #1
    عضوة جديدة الصورة الرمزية مـــســــك
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    24
    معدل تقييم المستوى
    11

    sdfdsf ذهبية الشعر >>رواية سورية..بالفصحى

    السلاااااااااااااااااااام عليكم ورحمة الله...
    شلونكم خواتي؟؟؟

    ابصراحة بدخل بالموضوع دغري..
    شوفوا انا كتبت قصة ومخلصتها وابي انزلها لكم واشوف ردودكم وآرآئكم..


    نزلت جزئين منها بمنتدى ومااااااااالقيت ايه تفاعل نهااااااااااائي فبرد حماسي واعتذرت عن اكمال القصة فقلت مالي إلا انتوا..

    قصة شبة قصيرة ومحترمة ومتواضعة من كتاباتي بالفصحى تحكي قصة فتاة عانت في حياتها وووو..
    بليييييييييز ابي تفاعلكم وردودكم لا تخذلوني زي أول..
    واوعدكم إذا شفت هالتفاعل معي من أكثر من عضوة اني راح انزل لكم رواااااااااااية قويييييييييييييييييية وجاااااااااااااااامدة باللهجة السعودية وعلى ضمانتي راح تستمتعوا..

    يالله حبايبي انتظر ردودكم وعلى طول راح انزل بارتين..


    محبتكم مسك...

  2. #2
    مشرفة سابقة محررة بيت حواء الصورة الرمزية ترنيمة الألم
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    فى قلب محروم
    المشاركات
    4,406
    معدل تقييم المستوى
    25

    Awards Showcase

    سننتظر القصه ...ولنقرأ افكارك

    وسنكونو معك ليأخذ كل منا بيد الأخر .


    فأهلاً بقلمك وفكرك .

  3. #3
    عضوة جديدة الصورة الرمزية مـــســــك
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    24
    معدل تقييم المستوى
    11
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ترنيمة ألالم مشاهدة المشاركة
    سننتظر القصه ...ولنقرأ افكارك

    وسنكونو معك ليأخذ كل منا بيد الأخر .


    فأهلاً بقلمك وفكرك .

    السلام عليكم/////////////

    يااااااااااااااامـــــــــــــســـــــــــــاء السعادة والرضا..

    مشكووووووووووورة اختي ترنيمة الم على الرد ورفع المعنويات وبدون مقدمات بنزل إن شاء الله البارتين بس هااااااااااااااه مثل ما قلت واللي أوله شرط آآآآآآآآآآآآآآخره نوووووووور.. (^_^)

    حبايبي التفاعل والردود...


    البارت الأول////

    ذهــبـية الـشــعــر...///


    بسم الله الرحمن الرحيم

    في وقت بل في زمن من الأزمان.. طغى الاستعمار الفرنسي على الدولة العربية(سورية) ليبسط نفوذه
    وسلطانه وقوته عليها بكل عدته وعتاده..

    فتعاهد أهلها من رجال وشباب وفتيات ونساء على دفع ذلك الاســـــتــــعــمــــار... والعدوان البغي تحت

    قيادة واحـــدة بقيادة البطل(مصطفى بـــيـــك)...

    والثلاثي المساعد كلا من الضابط(عزام رضا) و الرقيب(إبراهيم هنانو) والجندي(صلاح محمود). استدعى

    (مصطفى بيك) الثلاثي لوضع الخطة للتخلص من هذا الكابوس الجاثم على النفوس..

    حضر الجميع والتقوا على طاولة التخطيط..

    مصطفى بيك::// أنت يا ضابط عزام تذهب أنت الرقيب إبراهيم ومعكما الجندي صلاح إلى تل الجبل

    الشمالي ولتكن معكم العدة وترابطون هناك منذ أن يأتيكم الأمر هل هذا مفهوم؟؟؟

    الجميع:// مفهوم سيدي..

    مصطفى::/ أنت أيها القيادي إبراهيم تزرع اللغم في الطريق(اللي بتودي للغوطة))..وأنت أيها القيادي

    صلاح تبقى إلى جانب القيادي عزام وباقي المجموعة تراقبون الطريق للسيد إبراهيم ومن معه.. وعند

    الفجر وعندما تعبر الشاحنات والسيارات تفجرونها حسنا؟؟

    إبراهيم هنانو:://حسنا سيدي..
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    عاد القيادي عزام إلى منزله منهكا من العمل استقبلته زوجته هنادي وابنته ميس ابنة الأربع سنوات..

    وارتمت بأحضانه وهو الآخر طوقها بيديه الحانيتن وأجلسها في جوفه بعد أن قبلها...

    أخبر عزام هنادي عن العملية التي أسديت إليه فهو لايخبأ عنها شيئا وبعد أن تناولوا العشاء معا ولم يعلم

    كلا منهما أنهما لن يلتقيا بعد هذه الجلسة...

    أخذ عزام إغفاءة بسيطة ليريح جسده المتهالك من عمل اليوم بعد أن اخبر هنادي بتجهيز ملابسه التي

    سيغادر بها..

    استيقظ عزام في تمام الساعة الثانية عشرة بعد منتصف الليل..

    وقـــــبـــــل الوداااااااااع...

    عزام:// هنادي عزيزتي اهتمي بنفسك وبولدينا ميس وإياد إن قتلت سمي مولودنا الجديد إيــــاد..))

    كانت هنادي حاملا في شهرها التاسع((

    هنادي:// لا تقل هذا الكلام عزام سوف تعود وتعود الحياة والاستقرار وتعود بلادنا وأرضنا الجميلة إلينا

    ويزول الاستعمار اللعين عنا ونعيش في رغد وسعة عيش وسيكون لدينا منزل جميل وواسع وستكبر

    ميس وتدرس الطب وكذلك سيكون الضابط إيـــاد وأخذت تمنيه قاطعها قائلا::


    كفى عزيزتي إن كتب الله لنا لقاء فسنلتقي بعد هذه المهمة ..

    ذهب إلى فراش ابنته مــيـــس وقبلها على جبينها..... وعند باب المنزل كانت لحظة الوداع هنادي لم

    تتوقف دموعها مد عزام يده لتتسلل إلى خد هنادي ومسح دموعها وطبع على جبينها هي الأخرى قبلة

    الوداع وتفارقا ..

    خرج عزام ترقبه عينا هنادي حتى غاب عن ناظريها عادت وهي كسيرة الخاطر على زوجها عزام ودعت له

    من أعماق قلبها بأن يعود سالم غانم محفوفين بالنصر.. احتضنت هنادي ابنتها ميس وظلت تبكي...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    قدم الفارس الملثم إلى مكان المهمة..(تل الجبل الشمالي) وكانا في انتظاره صلاح وإبراهيم مختبئين


    بين الصخور الصماء..

    نزل القيادي إبراهيم هنانو يـزرع اللغــم في الطريق وعندما انتهى عاد إلى صاحبيه وباقي المجموعة..

    مرت الدقائق تتلوها الساعات التقط عزام المنظار فإذا به يرى سيارات العدو مقبلة..

    في الأصل اتفق القيادي مصطفى بيك مع القائد العام لقوات الجيش الفرنسي(بـــيــتــر) على خطة

    مجملها أن تسلم الضيعة إليهم ولكن لن يرضخوا لهذا الاتفاق كيف يسلم وطن عاشوا به جل حياتهم

    وتربوا به وأكلوا من خيراته للعدو؟؟!!!

    (الحرب مكر وخديعة...)فبتدبير من القيادي مصطفى بيك حول الخطة ولعب بها...


    أعطى القيادي عزام الإشارة للاستعداد كانت السيارات تعبر الواحدة تلو الأخرى اقتربت شيئا فشيء..

    فهذه الطريق الوحيدة التي تؤدي إلى داخل الضيعة..

    أشار عزام بيده لضغط الجهاز اللاسلكي وعد واحـــد.. اثـــنــان.. ثلاثــــة...

    بدأت سيارات العدو تتطاير .. تفجرت..اشتعلت النيران في المكان أدرك الفرنسيين صعوبة الموقف تفرقوا

    وبدون مقدمات أطلقوا الرصاص فكانت الشظايا تضيء ظلمة الليل..

    كان الكل في حرب سجال دامية ...هذا قتل والآخر أُصيب وثان يركض من مكان لآخر..تحرك عزام من

    مكانه لأن الفرنسيين عرفوا مصدر القوة وعند خروجه أصابت فخذه رصاصة شلت حركته وعلى إثرها

    سقط..حمله إبراهيم هنانو وبعض الرجال أرادوا أن يضمدوا جراحه ولكن نفسه الأبية رفضت فربط على

    فخذه وعاد إلى ساح القتال مرة أخرى ونسي جراحه في سبيل الدفاع عن الوطن وظل كالأسد يصول ويجول..
    وفي حين غفلة منه اخترقت رصاصة متعمدة صدر البطل عزام فأردته قتيلا..

    كبر الجميع (الله أكبر.. الله أكبر..) واعتلت الأصوات وأعلن في ساح القتال عن مقتل القيادي عــزام رضا

    وكان مقتله عند بزوغ الفجر حملاه صاحبيه إبراهيم هنانو وصلاح محمود وبعض الرجال والأسى يقطع

    الأفئدة كيف لا!!! وقد فقدت الحركة رجل فذ وشهم أمثال الضابط عــزام رضا؟؟؟

    اتجهوا من موقع المجابهة إلى الضيعة وهم ينشدون الأهازيج التي تدل على موت المجاهد وذكر بعض مزاياه..
    وكلما مروا من منزل خرج الرجال تتبعهن النساء من خلفهن يزغردن...

    وصلت الأصوات إلى أُذن الشيخ (أيوب):/ خير اللهم اجعله خير ما الذي حصل؟

    ردت زوجته::// اخرج وشاهد الخبر..

    خرج الشيخ أيوب ليرى ما الذي حصل وعندها رأى الجماعة قادمة تقصد منزله انزلوا الحمالة التي عليها

    الشهيد عزام كشف الشيخ الغطاء عن وجهه تفاجأ فإذا هو القيادي عــزام رضا..

    كبر الشيخ وكبر من بعده الرجال فما كانت من الأرجاء إلا أن رددت صداها لما لا وهي كلمة الله العليا (الله أكبر.. الله أكبر.. الله أكبر..)

    ومن بعدها حملوه مرة أخرى للمقبرة ولكن قال لهم الشيخ لا بد من أن تذهبوا إلى زوجته..

    الوقت مبكر صحيح أشرقت الشمس ولكن هناك أُناس لم يستيقظوا بعد الأصوات شيئاً فشيئاً تقترب..

    يا عزام يا بطل بنهنيك بالراحة

    دار خضرا ونهر مع حواري الجنان

    وصلت هذا البيت إلى أُذن هنادي التي استوعبت ماقيل فعرفت بأن عــزام مااااات وهنا لم تتمالك

    هنادي نفسها انفجرت تبكي ودموعها على خدها تسيل ومن هول الصدمة لم تتحمل قدماها الوقوف

    فسقطت على الأرض وعندها هرع إليها(حريم) الضيعة وكان من بينهن امرأة القيادي مصطفى بيك

    وامرأة إبراهيم هنانو وامرأة الشيخ أيوب فلم تستطع التحامل على نفسها فالأكيد حان موعد وضعها..

    نقلت على الفور من الضيعة إلى المدينة للمشفى فسهل لهم الله طريق الذهاب وقد رافقها ابنتها مـيـس


    وأخاها شـادي والخالة أم صلاح..
    في وقت قد انتشر فيه الجنود الفرنسيون في كل مكان حرقوا المنازل والعشب قتلوا أبرياء من شيوخ

    وأطفال ونساء نشروا الرعب والخوف في النفوس..

    كان القائد الفرنسي بيتر سفاح يحب لون الدم ويعشق رائحته يبدوا وكأنه حيوان مفترس فلم يدع أحدا

    إلا وتعرض له سفك دمعه وتعرض لأعراض الفتيات حتى وصلت بهم البشاعة وقسوة القلب أن يتعرضوا

    للمرضى بالمستشفى دخلوا المشفى الذي ترقد به هنادي أطلقوا النار وأثاروا الرعب السرائر البيضاء


    أصبحت حمراء والهدوء إلى فزع وصياح..

    وضعت هنادي طفلا جميلا أسمته(إيــاد)..

    هرب المرضى منهم من لقى حتفه في طريق هروبه ومن لقى حتفه خارجا..

    هربت هنادي ضمن الذين هربوا اختبأت في مستودع في آخر المشفى خوفا من الجنود وكانوا يفتشون

    عن أسلحة هل هذا معقول؟؟ أسلحة في المستشفى!!!!

    وكان من ســـوء حظ هـنــادي..أنهم قادمون إلى المستودع وكانت تحتتضن طفلها ..

    دفعوا الباب فإذا بهم يرون هذه المذعورة مع طفلها

    تقدم احدهم وجذبها إليه ومسك بيدها وكان يقول بصوت عالي ::// تعالوا هنا لقد وجدت هذه الفتاة

    الجميلة هنا..
    ووجهه لها السؤال ماذا تفعلين هنا أيتها الشابة الشقراء؟؟

    ))هنادي كان عمرها لم يتجاوز الثالثة والعشرون عاما((

    صرخت هنادي المتعبة صرخة استغاثة ولكن مامن مجيب أخرجوها وساقوها إلى الخارج ((يريدونها

    أسيرة أو جارية عند القائد فهو يجمع كل الفتيات الجميلات ليظلن حوله في خدمته أو ....(( صاحت هنادي


    اتــركـــونــي دعــونـي وشأنــي ماذا تريدون منا؟؟؟

    اقتربوا منها وانتزعوا منها طفلها فكأنهم انتزعوا قلبها وعندها جن جنون هنادي::// اتركوا ولدي اتــركــوه

    لم يهنأ بالعيش ولد للتو..

    وهي تزحف على الأرض وتشير إليهم بيدها لعلهم يرحموها وأخذت ترميهم بالحجارة المترامة في

    الخارج


    وأمـــام ناظريها رفع القائد الطفل عاليا وقد ارتسمت على وجهه ابتسامة خبيثة ورمــى الطفل للأرض....


    أي قسوة بعد هذه القسوة ؟؟



    أما هنادي فحدث ولا حرج لحقت بهم ورمته بالحجارة وأصابت جبهة القائد وسال الدم منها فتعجب منها

    كلم من حوله ::/ عجبا لهذه الفتاة الشقراء أنها قوية لقد أدمت رأس قائدكم ثم عبس وجهه وصاح بصوت

    جهوري:// لم يتجرأ أحدا على فعل هذا من قبل أتأتي هذه الفتاة وتفعل ما لم يفعله أحدا من قبلها؟؟؟؟

    اتعلمون كنت أود أن آخذها ضمن هؤلاء السبايا ولكن أظنها جُنت وصوب فوهة مسدسه تجاه هنادي ومن

    دون أية تواني أطلق النار واستقرت الرصاصة في صدر هــنــادي...


    زحفت على الأرض تستند على يدها اليمنى والأخرى على صدرها مكان الرصاصة حتى وصلت إلى ولدها

    وأمسكت به وحضنته ومـــاااااااتت هــنــادي ....

    خرج شــادي من بين الناس متوجها إلى شقيقته هنادي وهو غضب ويبكي ولم يدع كلمة سب إلا قالها


    وهكذا ماتت هنادي وزوجها البطل عــزام رضا وابنهما..

    وبقيت مــيــس يتيمة الأبوين تقاسي مرارة اليتم في ظروف عصيبة وغامضة حتى رحل الاسـتـعــمــار

    البغي..
    عادت الحياة.. الأمن.. الأمان..السلام واحتضنت الأرض أبنائها من جديد وكأنها تقول خذوا مني ماتريدون أنا لكم..


    كبرت مــيــس الجميلة التي تشبه والدتها هــنادي ...


    لفته..
    وطــن لا ندافــع عــنــه لا نـسـتــحــق العــش فــيـه.....



  4. #4
    عضوة جديدة الصورة الرمزية مـــســــك
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    24
    معدل تقييم المستوى
    11
    ويييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين الناااااااااااااااااااااااااااس....

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-09-2019, 12:23 AM
  2. شعر حب قصير بالفصحى
    بواسطة نفوف في المنتدى قصائد , خواطر , لـــــ لمنقول ( مما راق لي )
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 21-10-2015, 09:51 AM
  3. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-08-2013, 05:57 PM
  4. شات بالفصحى
    بواسطة زي العسل--> في المنتدى استراحة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 22-04-2007, 12:08 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر

مواقع النشر

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أهم المواضيع

المطبخ

من مواقعنا

صفحاتنا الاجتماعية

المنتديات

ازياء | العناية بالبشرة | رجيم | فساتين زفاف 2017 | سوق نسائي | طريقة عمل البيتزا | غرف نوم 2017 | ازياء محجبات | العناية بالشعر | انقاص الوزن | فساتين سهرة | اجهزة منزلية | غرف نوم اطفال | صور ورد | ازياء اطفال | شتاء | زيادة الوزن | جمالك | كروشيه | رسائل حب 2017 | صور مساء الخير | رسائل مساء الخير | لانجري | تمارين | وظائف نسائية | اكسسوارات | جمعة مباركة | مكياج | تسريحات | عروس | تفسير الاحلام | مطبخ | رسائل صباح الخير | صور صباح الخير | اسماء بنات | اسماء اولاد | اتيكيت | اشغال يدوية | الحياة الزوجية | العناية بالطفل | الحمل والولادة | ديكورات | صور حب | طريقة عمل القرصان | طريقة عمل الكريب | طريقة عمل المندي |