مدرسة نسائية إلكترونية لتدريس الطالبات في المنازل


الجزيرة - ناصر السهلي :






انضم مؤخراً مشروع المدرسة الإلكترونية التعليمية الأولى http://tetshar.com/ والمتخصصة في منح دروس تقوية عن بعد للطالبات في المناهج التعليمية السعودية وحفظ القرآن إلى برنامج حاضنة بادر لتقنية المعلومات والاتصالات بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

وقالت مديرة الحاضنة النسائية بالبرنامج الأستاذة نوره العبدالكريم إن هذا المشروع يخدم الطالبات اللاتي يحتجن إلى دروس تقوية ويجدن الحرج أو المشقة في الخروج من المنزل أو في استقبال المعلمة في بيوتهن، وكذلك سيستفيد من المشروع أبناء المبتعثين بالخارج ممن لا تتوافر لديهم مدارس سعودية، وبإشراف وإدارة كفاءات نسائية سعودية معنية بالإشراف على اختيار المعلمات بدقة وعناية لتتوافق مع حاجيات ورغبات الطالبات المشتركات في الموقع.
الجدير بالذكر أن (المدرسة الالكترونية التعليمية الأولى) تعد المشروع النسائي الأول الذي يتم احتضانه من قبل حاضنة بادر لتقنية المعلومات والاتصالات بعد نجاح تجربتها في الفصل الماضي واستفادة العديد من الطالبات

الخبر كما ذكر بصحيفة الجزيره http://search.suhuf.net.sa/2009jaz/aug/14/lp6.htm

الخبر كما ذكر بصحيفة الرياض
http://www.alriyadh.com/2009/08/15/article452485.html

الخبر كما ذكر بصحيفة الإقتصاديهhttp://www.aleqt.com/2009/08/15/article_262994.html


المدرسة الإلكترونية التعليمية منظومه كاملة
تقدم برنامجا متكاملا للتعلم والمساندة عن بعد
يشمل طالبات المرحلة المتوسطة والثانوية


هدفها:

1.تقديم المساعده للطالبات وتوضيح الدرس بطريقه ميسره وسهله عن طريق الدروس المباشره

2.خدمة أبناء المبتعثين بالخارج ممن لا تتوافر لديهم مدارس سعودية
وخدمة طالبات المنازل بتقديم الدروس المباشره لهن دون الحاجه للذهاب الى المدرسة
عبر الفصول الذكيه والتواصل المباشر مع المعلمه

3.توفير مكتبة الكترونية تحتوي على المناهج والكتب الدراسيه بصيغةإلكترونية
تمتاز بسهولة التعامل والبحث وتوافرها لدى الطالبات بسهوله وفي اي وقت
كما تحتوي على حلول تمارين وملخصات للطالبات تساعدهن على الإستذكار

4توفير معمل افتراضي يحتوي على فلاشات وتجارب فيزيائية وكيميائيه خاصه بكل منهج .

5. تعزيز الجودة في العملية التعليمية ،
وذلك عن طريق توفير تعليم جذاب تفاعلي يختلف عن التعليم التقليدي
باستخدام أدوات وتقنيات متطورة ومبتكرة

بوابة المدرسة الإلكترونية التعليمية الأولى اول مدرسة نسائية الكترونية لتعليم الطالبات عن بعد

تعطي دروس تقويه في التخصصات التاليه
رياضيات _كيمياء _فيزياء_انجليزي_نحو

على يد معلمات سعوديات وفي غرف تعليميه آمنه باشتراكات شهريه

تعلم الطالبات بالداخل وطالبات المدارس السعوديه بالخارج

التقيد ببرنامج الدروس في هذه المدرسه يساعد الطالبه على تنظيم وقتها والتقيد بالمواعيد

لتحقيق التفوق الدراسي وهذا مهم لطالبات المرحله الثانويه والمعدل التراكمي الكثير من الطالبات الملتحقات بهذه المدرسه حققن تفوق دراسي ملموس

فيها فصول من الصف السادس ابتدائي الى الصف الثالث ثانوي

تعتبر المدرسة الإلكترونية التعليمية احد مشاريع ( بادر ) بمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنيه


سارعو بالتسجيل فالعدد محدود[email protected]

نتمنى لكم التفوق مع العام الدراسي الجديد