رواية صفحات ممزقة



صفحة 1 من 7 1234 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 4 من 26
Like Tree28Likes

الموضوع: رواية صفحات ممزقة

  1. #1
    عضوة نشيطة
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    85
    معدل تقييم المستوى
    9

    مميز رواية صفحات ممزقة

    مع اشراقة الشمس الجميلة تمتد خيوطها الى ذلك البيت العتيق تخترق اشعتها تلك النافذة لتدخل الى غرفة تفوح منها روائح بعبق الطيبة تشعر بالراحة فيها تحس بالانتماء اليه منذ اول وهلة تدخل فيها
    تتقلب بين ارجاء الغرفة ببساطتها وهدوءها
    تنقلنا خيوط الشمس الى ذلك السرير المتهالك تسحبنا اشعة الشمس لتداعب جبين ذلك الوجه الملائكي وهاهي تستفيق بكل**نشاط واريحية رفعت كفيها وبدات بنشاطها المعتاد*
    نظرت للساعة يالله لقد استغرقت في النوم*
    وبالتاكيد قد اعدت امي الافطار يالي من مهملة*
    ذهبت بسرعة الى المطبخ فاذا بوجه كالنور يستقبلها بابتسامة غراء*
    اهلا بالقمر اذا اضاء اهلا بك حبيبتي*
    اقتربت ليلى من امها واحتضنتها وقبلت بكل حب وحنان راس والدتها*
    امي لماذا تركتي فراشك واعددتي الافطار تعلمين انني ساستيقظ و سأقوم بإعداده
    اه منك يافتاتي المدللة دعيني افعل عملي واحس بوجودي*
    ولكن لا تقولي شيئا واغسلي وجهك وبسرعة الى المائدة قبل ان يبرد الحليب*
    حسنا يااماه*
    ((ليلى فتاة تبلغ من العمر 20 سنة تدرس في الجامعة من بيت فقير تسكن مع والدتها*
    المريضة بالربو اكتفي بهذا القدر والاحداث كفيلة بان تجعلنا نتعرف عليهم اكثرر))
    صوت بوق الحافلة اواه يا اماه لقد جائت الحافلة ساذهب
    انتبهي لنفسك بنيتي وفقك الله وسدد خطاك في حفظ الله*
    خرجت ليلى الى جامعتها تخرج وهي تدعوا الله الا يصيب والدتها مكروه والا تاتيها نوبة الربو وهي بعيدة عنها*
    في الحافلة ليلى تعالي هنا*
    اهلا صفية كيف حالك*
    اه لا تقولي هذه الكلمة احس باشمئزاز منها*
    ولما*
    الا تعلمين انها ايام الاختبارات ومن اين سياتي الخير ونحن في كومة من الملازم نغرق*
    بضحكتها المعتادة تبتسم ليلى في وجهها*
    الحمدلله على كل حال وحين تأتي الاجازة ستتصلي بي وتقولي كم اشتقت لئن امسك قلم واقرا كتاب*
    لا لا ابشرك هذه المرة لن افعل بل ساسجد شكرا لله على انهاء هذا الصف بسلام
    في الجامعة كانت ليلى وصفية جالستان في زاويتهن المعتادة يذاكرن فاذا بمجموعة من الطالبات يقتربن منهن*
    وتاخذ احداهن ملازم ليلى وتلقي بها في القمامة وباستهتار وسخرية:
    هيا يا عبقرية زمانك دعي قوانين نيوتن تحضر لك ملازمك من هنا, ويضحكن بهستيرية مقززة*
    ليلى تنظر اليهن بشموخ وعزة وبابتسامة هادئة لعل التفاحة عندما سقطت لنيوتن سقطت على راسك فانستك*ان فعلك لا يسمى الا جهالة*
    ماذا ؟؟ وتتطاير الشرر من الطالبة اخذت ليلى اغراضها واعطت الطالبة ظهرها وخرجت فاذا بالطالبة تمسك قميص ليلى وتلصقها بسور الجامعة اسمعي يا بنت الخياطة كلامك هذا ستندمي عليه اشد الندم وستعرفين من تكون سارة*
    واخذت سارة ليلى ووضعت وجهها في نفس حاوية القمامة وقالت احضري الملزمة هيا اخذت ليلى الملزمة وعيناها تعلن باقتراب دمعة ولكنها اصرت ان تمسكها فليس من طبعها الانهيار امام هذه الاشكال
    اتت صفية مهرولة الى سارة ارجوك لم تقصد اعذريها يا سارة*
    لا لن اسامحها الا بشرط واحد*

    ماهو انا سافعله لك*
    لا هي من تفعله*
    ساقيم حفلة يوم الخميس القادم واريدها ان تكون وصيفتي الشخصية*
    سارة ماهذا قولي امرا اخر*
    اذا سترين من يتطاول على اسياده ماذا سيحصل له*
    انا اعطيتك مهلة ولك ولها الخيار وذهبت سارة ومجموعتها*
    وبقيت صفية تنظر في الافق الى ان اختفى من ناظريها سارة ومجموعتها *في هذه اللحظة انهارت *ليلى في بكاء عارم*
    اه منك يا ليلى لم تجدي الا سارة تتشاكلي معها ماذا سنفعل الآن*
    لا اعلم ولكن لم اخطىء بحقها هي من بدأت*
    مسحت بحنان خديّ ليلى وقالت دعينا من هذا الحديث سيبدا الاختبار ونحن هنا وسنحرم منه*
    ام تريدين مذاكرتنا وتعبنا يذهب ادراج الرياح طبعا انت ناجحة من قبل ان تدخلي وانا من سيذهب في سمفونية حمل المواد ضحكت ليلى من حديث صفية وقالت هيا يا كسولة تريدين حمل مادة وتضعي الخطا علي
    ذهبن بسرعه الى القاعة وليلى في دوامة الخوف تعلم ان سارة منذ كانوا في الابتدائية وهي تكرها وتحقد عليها
    فكيف الان واباها اصبح له مكانته في المجتمع ولديها سلطات في اي مكان تذهب اليه*
    * * * * * * * * * * ** **. *

    يتبع جت فبالي الفكرة قلت اشارك بها كتبتها على طووول بدون مراجعة وتدقيقان شاء الله تعجبكم كل ماسنحت لي الفرصة سانزل جزء بس خلاص استخرت بخليها 15 جزء ان شاء الله
    التعديل الأخير تم بواسطة ^^DALA3^^ ; 04-06-2012 الساعة 11:41 AM سبب آخر: تدقيق

  2. #2
    عضوة نشيطة
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    85
    معدل تقييم المستوى
    9
    في مكان اخر بالمدينة المجاورة يطرق الباب ابو عبدالرحمن اادخل
    رجل في الخمسين من العمر يظهر الحزم في ملامحه وفي طرف عينيه حزن لم يغادرها منذ عشرين عام
    تفضل ياولدي الف مرة اخبرك انت تدخل دون طرق للباب
    كلا والف كلا ياولدي فما هكذا علمتني*
    يضحك الاب بحنية ويقل دوما لا استطيع مجاراة حديثك ماذا تريد
    ابي لدي دورة في المدينة المجاورة واريد الذهاب لها*
    تتغير ملامح الاب فجاءة وتحلق عيناه في الفضاء ويصمت برهة ثم يقول*
    لا ولن تذهب اليها لديك من الدورات ما يكفيك
    ابي ولكن هذه الدورة ستفيد الشركة جدا*
    نظر اليه بحزم وشدة وقال انهيت كلامي*
    سكت عبدالرحمن يعلم ان والده اذا قال انتهى لا يستطيع ان يقنعه مهما حصل*
    ولكن لماذا تغير وجهه منذ ان قلت اسم المدينة*
    ومالسبب ولماذا يمنعني وهو الذي كان يحرص على ذهابي للدورات للتطوير نفسي*
    متاكد ان هنالك سر يخفيه عني ولكن كيف اكتشفه*
    ظننت انه سيتعذر باقتراب اختباراتي لكنه لم يذكرها حتى ليتني اعرف السبب*
    وخرج متحسرا في هذه اللحظة ابو عبدالرحمن ذهب الى صندوق في مكتبه وفتحه بالمفتاح*
    واخذ اوراق منه وخانته عيناه واخذ ينهج بالبكاء العريم*

    ماقصة الصندوق ولماذا تبكي ياابا عبدالرحمن ولماذا تغيرت ملامحه عند ذكر اسم المدينة*
    نذهب الى ليلى والتي عادت من اختبارها*
    تستقبلها امها بحنان اخبريني يا بنيتي هل انجزتي الاختبار جيدا
    نعم لقد كانت اسئلته سهلة جدا*
    يرن هاتف المنزل*
    ترفع السماعة ام ليلى : نعم من المتحدث*
    حسنا*
    بإذن الله جميل الله يوفقها*
    بحفظ الله وتغلق السماعة*
    تنظر اليها ليلى وهنالك تساؤلات تملئ عينيها*
    انها ام عدنان(( اخو سارة ))*
    تريدك ان تحضري الخميس القادم من الصبح لتساعدينهم فلديهم ضيوف من كبار الشخصيات*
    ماشاء الله عليها ام عدنان لا تنسى الجوار ابدا*
    ليلى: وهل وافقتي يا اماه*
    ام ليلى: ماهذا الكلام بدون ان افكر قلت لها ان شاء الله الجار للجار يا بنتي*
    ليلى وتخنقها العبرات تتمنى ان تخبر امها بما حصل اليوم ولكنها كيف تتحدث وهي تعلم يقينا*
    ان هذا الامر سيضايق امها وان تسكت وتذهب فهو اكبر اهانة لها*
    يالله يسر امري فلا اعلم غيرك نصير*
    *****
    هاهو الخميس ياتي مختالا امام ناظري انسانة لم تنم بل لم تذق النوم مطلقا*
    اكيد عرفتموها انها ليلى لا تدري كيف ستذهب الى مكان يريدون لها الاهانة*
    يرن هاتف المنزل تنادي امها ليلى ليلى*
    يالله رن الهاتف وامي تناديني اكيد ام عدنان تريد ان تخبرني انها ارسلت السائق
    رحماك الهي
    وتذهب الى امها*
    خذي كلمي*
    اكلم من
    انها صفية تريدك
    حسنا رسمت في وجهها ابتسامة باهته*
    اهلا
    مرحبا ليلى كيف حالك*
    قفي قليلا سانقل الهاتف الى غرفتي*
    نعم مرحبا بك الحمدلله انا بخير وانتي
    لبس مهم انا بل انتي مر الامس ولم يفارق خيالي موقف سارة
    يالله ياصفية لم اذق النوم من التفكير وخصوصا عندما كسرت شوكتي باتصال امها على والدتي لاحضر غصبا عني
    وهل فكرتي بشيئا*
    لا الافكار تاخذني يمنة ويسرة ولكن لا اريد ان اكون مثلها ساحاول ان افكر بفكرة استراتيجية تدفع عني مصائبها وساتوكل على الله
    يسر الله امرك اراك هناك اذا
    بسعادة تجيب ليلى هل ستاتين
    نعم وهل تريدين ان اترك في اشد الاوقات حاجة لي سحقا لي فلا استحق صديقة ان لم اذهب
    اغلقت ليلى السماعة وهي تشكر الله ان وهبها صديقة بل اخت مثلها

    في المكتب ابو عدنان يدخل على ابو عبدالرحمن*
    مرحبا بالاستاذ ابو عبدالرحمن
    اهلا بك يابو عدنان انرت المكتب منذ زمن لم تزرني
    تعرف منذ وكلتني بشركات المدينة وانا لا اتحرك منها
    اه لا تذكر اسمها فوالله منذ الحادث وانا اكرهها*
    اذكر الله يااستاذي الغالي فلقد مر على الحادث زمنا طويل*
    لكنني فقد اعز ما املك فيه*
    الله يرحمهم انت حاولت جاهدا لكن قدر الله اكبر
    لا مازال لدي ما اعمله وساتمه الا ان اجده*
    بإذن الله*
    ينتبه ابوعبدالرحمن ثم يقول نعم اعذرني اخذتك بحديثي ونسيت ان اسئلك مالذي اتى بك الي*
    متاكد انه ليس الشوق*
    يضحك ابوعدنان نعم نعم ولكن الشوق احدها*
    هيا تحدث بسرعة*
    غدا ستقيم ابنتي حفلا واتمنى منكم الحضور وخاصة عبدالرحمن منذ زمن لم يتقابل مع عدنان
    حسنا ولكن اين سيقام لاتقل انه في فلتك التي هناك
    لا بل سنقيمه هنا*
    جميل لان بالامس اتى الي عبدالرحمن يذيد ان يذهب الى دورة هناك ورفضت بشدة
    اه منك ياابوعبدالرحمن الحياة مستمرة لاتدع لك عقدة من ذلك المكان بسبب حادث ليس لك سبب فيه
    وهذا مايجعلني انقهر اكثر فلو انني بالدولة لما احتاج اخي للسفر الى تلك المدينة*
    ولقمت بعملي لكن سفرتي هي التي قدرت الامر ويبكي بحرقة*
    استغفر ربك ياابو عبدالرحمن ماهكذا الايمان بالقدر هيا امسح دموعك ولا تعذبهم في قبرهم
    الحدلله على كل حال*

    يتبع

  3. #3
    عضوة نشيطة
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    85
    معدل تقييم المستوى
    9
    ليلى بدات الاستعداد للذهاب الى بيت سارة احضرت شنطة صغيرة لتضع فيها الملابس التي تريد ارتدئها*
    يالله حتى ملابسي ستساعدها على الاستهزاء بي ياربي اعني*
    ثواني وتطرق والدتها الباب لتوقظها من غفلتها*
    بسم الله عليك ابنتي مابك وبما تفكرين*
    لا لاشيء لاتشغلي بالك يا اماه*
    اتصلت بي ام عدنان السائق بطريقه اليك*
    ولعلمك فان الحفلة ستقام في بيتهم الجديد الذي في المدينة المجاورة*
    امي اني خائفة من هذه الرحلة لم اعتد مقابلة علية القوم
    اعلم لهذا احضرت لك حقيبة منذ زمن انت معي اتمنى ان تناسبك*

    وتفتح والدتها الخقيبة وتخرج فستان لونه سكري ذو فصوص كرستالية*
    وعقد مميز وحذاء يناسب الفستان ولديه نفس الفصوص*
    اماه من اين لك هذا انه غالي الثمن جدا*
    هذا يا بنيتي اهداء من والدك وبعده توفي والدك فلهذا كرهته ولم ارتديه ابدا
    خرجت دمعة منها وقالت يالله يا اماه ليتني قابلته من كثرة حديثك عنه وعن طيبته احس وكانه معي*
    ويعيش معي حتى انني استشيره في اموري وافكر لو انك عندي ماذا ستختار*
    ضمت ام ليلى ابنتها بحنان وقالت هيا لا تتاخري عليهم واجعليني فخورة بتربيتك*
    ثواني ويرن جرس البيت*
    ودعت ليلى امها وذهبت للسائق فالسيارة تنتظرهم خارجا
    استغرقت المسافة نصف ساعة وتوقفت السيارة امام قصر فخم جدا*
    خرجت ليلى وهي في عالم من الاحلام لا تصدق ما تراه سبحان من يغير ولا يتغير
    اهذا بيت الخالة ام عدنان كيف كانوا والى ما وصلوا يستحقون كل خير
    فلم ارى اطيب من ام عدنان وزوجها وحتى ابنهم عدنان لا اصدق ان هؤلاء الرحماء انجبوا تلك الفتاة
    يالله سترك ودخلت القصر
    منذ دخلت القصر وعيناها تتقلبان في الاثاث في الارضيات في الثرياء وتقول ماشاء الله*
    اللهم بارك لهم واعطهم من فضلك*

    عند اخر الدرج كانت تقف سارة بشموخ*
    اخيرا وصلتي ايتها الخادمة هيا بسرعة اذهبي الى المطبخ فالعاملات ينتظرنك*
    وغيري ملابسك وارتدي مثلهن*
    ونادت على عابدة يا عابدة احضري الملابس واعطيها لليلى وذهبت باستحقار الى غرفتها*
    ركضت عابدة الى ليلى واحتضنتها اهلا بابنتي كيف حالك اعتذر عن سارة فانتي تعرفينها وتعرفي عجرفتها
    تعالي معي الى المطبخ فسيدتي ام عدنان هنالك وتنتظرنا*
    ذهبت ليلى ركضا الى ام عدنان فهي تعرف انها كامها ولم ترى بطيبتها احد
    اهلا يا ليلى مارايك في البيت هل اعجبك*
    نعم ياخالة بارك الله لكم فيه وجعل حياتكم فيه هنيئة بإذن الله
    شكرا حبيبتي والان اريد منك ان تعملي الحساء فلا احد يتفنن فيه مثلك*
    نعم نعم هيا اذهبوا واتركوا الحساء لاهله*
    وبدات تعمل الحساء*
    (( للعلم ام عدنان وام ليلى صديقات منذ الطفولة وبينهم جوار تربت ليلى وسارة مع بعض ولكن لاخلاق ليلى وحسن ادبها الجميع كان يحبها ويقدمها على سارة وهذا سبب من الاسباب التي تجعل سارة تحقد عليها*
    والايام كفيلة لنعرف اكثر واكثر))*
    انهت ليلى الحساء وبدات مع خالتها ام عدنان باعداد الثانويات*
    عابدة اين سارة لم ارها منذ استيقظت من النوم الا تعلم ان ليلى هنا
    تغيرت ملامح عابدة ثم قالت انستي الصغيرة تجهز نفسها تعرفي لاول مرة ستظهر للضيوف وتريد ان تكون كالاميرات الاسطوريات*
    يالها من فتاة حسنا قولي لها ان تحضر عيب عليها الفتاة تعمل معنا وهي تجلس في زينتها*
    ترد ليلى ياخالة دعيها ولست فتاة وكانني غريبة*

    لا والله يابنيتي فانتي مثل سارة تماما*
    اذا دعي اختي بحالها ولنكمل مابداناه فالضيوف على حضور
    لا يابنتي لم يبقى شيئا اذهبي الى سارة وارتدي ملابس ودعيها تعطيك من زينتها*
    وخرجت ام عدنان لتبدا بزينتها لتستقبل الضيوف
    انتبهت ليلى ان الطعام ينقصه طابق التحلية اظن ان خالتي نسيته سهوا او انها توقعت ان سارة ستعمله ساذهب لاعداده
    ودخلت المطبخ وبدات باعداده وكان شكلها مضحك فالدقيق مغلق باحكام وعندما فتحته تطاير على وجهها الملائكي*
    وبدات بالعطاس في هذه اللحظة كان هنالك شاب يدخل البيت مسرع فالضيوف قد حضروا وهو لم يستعد *فقال سادخل من باب المطبخ الى ارج المؤدي الى غرفتي*
    ولكنه دخل وتصنم مكانه من هذه الفتاة التفتت في تلك اللحظة ليلى يالله من انت وكيف دخلت وخرجت مسرعة*
    وصدمت بالبوابة الزجاجية فاتى اليها عدنان وراى ان الدم قد خرج من جبينها اخذ حقيبة الاسعافات وبدا باسعافها واعتذر منها وقال انا عدنان اتمنى ان تقبلي عذري لم اعلم ان هنالك احد
    قالت لا تعتذر انا لم انتبه للبوابة والمفروض ان لا امشي الابحجابي والان اذا سمحت ساذهب*
    صعد عدنان الى غرفته وهو يقول من هذه من تكون
    متاكدة انها ليست من العاملات ولكن لماذا تتطبخ يالله من اسئل ساذهب فلدي امور كثيرة تشغلني
    ليلى ذهبت الى المطبخ ووضعت الطبق في الثلاجة وانتبهت ان المكان قد ضج بالحضور*
    يارباه اين عابدة كي اسئلها اين ارتدي ملابسي
    تاتي عابده يالله انتي هنا وانساي الصغيرة تبحث عنك هيا بسرعة اذهبي لها
    لحقت ليلى بعابدة فاذا بسارة تقول لليلى*

    اظن ان بيننا اتفاق ام ظننتي اني ناديتك لحفلتي كي تجلسي وتتفرجي
    هيا بسرعة ضعي هذا الاسوار في معصمي واحضري الطوق لاضعه على شعري
    رتبت ليلى شكل سارة وقالت يالله ملاك ياسارة*
    نظرت لها باستحقار وهل احضرتي امر جديد*
    هيا لنذهب


    ي ت ب ع

  4. #4
    عضوة نشيطة
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    85
    معدل تقييم المستوى
    9
    تاتي عابده - يالله انتي هنا وانستي الصغيرة تبحث عنك هيا بسرعة اذهبي لها
    لحقت ليلى بعابدة فاذا بسارة تقول لليلى****
    اظن ان بيننا اتفاق ام ظننتي انني ناديتك لحفلتي كي تجلسي وتتفرجي مثل الضيوف
    هيا بسرعة ضعي هذا الاسوار في معصمي واحضري الطوق لاضعه على شعري
    رتبت ليلى شكل سارة وقالت يالله ملاك ياسارة****
    نظرت لها باستحقار وهل نطقتي بجد
    هيا لنذهب
    وعند خروجهما من الغرفة تقابل ام عدنان ليلى وسارة****


    ماشاء الله ليلى لم تغيري ملابسك سارة الم تعطيها شيئا من عندك****
    امي ماذا ولكنني اخبرتك ماذا اريد منها
    سارة اسكتي واذهبي الى هناك ليلى تعالي معي****
    ودخلت غرفة سارة وبدات تختار لها من الملابس
    ليلى تقاطع خالتها****
    خالة ولكنني احضرت معي ملابس مناسبه
    لا يابنتي هذا حفل راق ولا اريد ان تكوني اقل منهم
    لا هذا ليس من ملابسي انه هدية من والدي انظري اليه
    تفاجأت ام عدنان ****من كلام ليلى فهي تعرف ان ام ليلى قد اقسمت الا تفتح تلك الشنطة مطلقا
    اظنها لاجل ليلى ستفعل****
    اذن ارتدي ما احضرتيه وانا سانتظرك تحت
    ولا تذهبي لسارة مطلقا اريدك ان تبقي معي****
    (( تعلم ام عدنان ان سارة تريد شرا بليلى لهذا تريدها ان تبقى معها
    ))
    لبست ليلى الفستان وكانت حقا كالاميرات****
    وارتدت ذلك الحذاء المزخرف والعقد الرائع واسدلت شعرها****
    لقد كانت بحق ملكة جمال تسلب الالباب****
    ذهبت الى ذلك الدرج المطل على الصالة التي يجتمع فيها الضيوف****
    اطلت عليهم كالبدر في كبد السماء فاشرق نورها مضيئا المكان وخطفت الاضواء****
    وكأن الحفلة لها ومن اجلها****
    الجميع التفت لها ولم يستطع ان يرفع عيناه عنها****
    خجلت ليلى ونظرت الى الارضية وبدات بنزول الدرج بكل حياء فلم تعتد ان تسلط الاضواء عليها****
    وهي تقول حمدا لك يارب ارادت بي سواءا فاعنتني
    ابي شكرا لك حتى وان مت فانك لم تنسني

    ****
    ولكن هنالك من بين الحضور فتاة ضاقت ذرعا باعجاب الناس بليلى اظنكم علمتم من هي انها سارة****
    ففكرت كيف تجعل ليلى لا تساوي شيئا وتتفشل امام الحضور****
    اجتمعت الفتيات حول ليلى يسألنها عما ترتديه****
    فاجابت ليلى - اوه انتن تسألن عن لبس ليلى انه قديم ومهتريء****
    حتى انظرن الى خياطته يظهر انه لم يكن لديهم مكائن خياطة وضحكت بصوت مجلجل وضحك معها بعض البنات هنا لم تتمالك ليلى نفسها وخرجت مسرعة الى الفناء****
    قالت صفية **** - ولكنه جميل جدا ومن الاثار المميزة
    جدا لقد لفت انتباهنا كلنا دقة تفاصيله****
    وايدنها الفتيات وأحمر وجه سارة واشتاطت غضبا - حتى عندما اريد مضايقتها اجد من يدافع عنهااووووف منها هذه الفتاة لا اعلم لما يحبونها ويقدمونها علي ولكن ساتمالك اعصابي فالحفلة حفلتي ولن اضيعها بالتفاهات****
    هيا يابنات فلنذهب الى الصالة فهنالك موسيقى عذبة تصدر ولنرقص ببهاء - ****
    ذهبن جميعا ونسين ان هنالك فتاة خرجت والدمعة في عينيها****
    هنالك بالقرب من الشجرة وعند الكرسي الخشبي المتمايل جلست ليلى****
    آه يا اماه كم تمنيت ان اقول لك الا احضرالى هنا ولكنك اصررتي علي بل لم تعطيني الخيار مطلقا****
    ابي لو انك هنا ماذا ستقول لي فانت ذو حكمة وخرجت دمعة حرى منها
    ****
    في تلك اللحظة خرج عدنان من قاعة الرجال وهو يكلم بالهاتف المحمول - اووف لا يجيب
    ساذبح عبدالرحمن عندما اراه الان تركت مشاغلي ومكثت في البيت كي القاه وبالاخير
    لاياتي ولا يرد على مكالماتي - انتبه ان هنالك شخصا يتحرك قرب الشجرة
    اقترب من ليلى انتي ليلى اليس كذلك؟****
    التفتت وتداركت نفسها وغطت شعرها ووجهها بالشال - اووه انك انت مرة اخرى - ****
    قال - نعم ولكن المرة الاولى لم اعرفك والان قلت لن تجلس في الحديقة والناس في الحفل الا ليلى****
    واكيد ان السبب سارة مثل كل مرة - ****
    - نعم لا لا اقصد مللت من الحفلة فاردت تنفس الهواء****
    نعم صدقتك فالجو اليوم جميل****
    وهاأنت تعيب علي المكوث هنا وهاهو ابن الاستاذ محمد يخرج من القاعة كعادته فاجتماعات الرجال****
    لا تعجبه***
    *
    ضحك وقال لا احب المجاملات الكذابة مثيل البعض الذين يتظاهرون بالحب والصداقة وفي الشركات يتناحرون على****
    صفقة أوتجارة واحاديثهم كلها عن الاسهم والارباح مللت هذا المجتمع - ****
    عدنان - امازال طموحك ان تصبح دكتورا****
    ليلى - لا تذكري الماضي فمافائدة الاحلام ان لم تتحقق لقد اصر علي والدي ان اختار بين كلية التجارة****
    والحقوق واخترت الحقوق فان اصبح محاميا اخف على قلبي من ان اصبح في التجارة****
    ولماذا هذان القسمان بالذات****
    يقول والدي انهما القسمان الذان ستستفيد الشركة منهما والحمدلله هاأنا اخطو خطواتي بثقة في هذا القسم****
    ولم يبق على التخرج شيئ ((عدنان اكبر من ليلى بسنتين ))
    منذ زمن لم اجلس معك ياليلى وانت أخبريني عن نفسك لقد فرحت عندما علمت بقبولك بمنحة في هذه الجامعة****
    نعم فمصاريف الجامعة لم اكن لاقدر على سدادها واقسام الكلية الحكومية ليست كثيرة****
    عندما علمت سارة بمنحتك اصرت على والدي ان تدرس معك في نفس القسم واقنعت امي لانها لاتريد ان تفارقك****
    صمتت ليلى كثيرا وجالت بخاطرها امور عدة ولكن اهمها اذا لماذا تحب اذيتي؟****
    ليلى مابك اين سرحتي منذ فترة وانا اتحدث؟****
    اعتذر لقد سهوت قليلا لكن لماذا تعاملني بقسوة ان كانت تريدني****
    صحيح ان سارة اختي ولكن تعرفين غيرتها منك لاتريدك ان تكوني احسن منها****
    لكن قلبها طيب وتحبك انا متاكد من هذا****
    ليت كلامك صحيح*
    ***

    بل صحيح والآن استئذنك سأذهب الى مدينتنا فقد مللت من هذا القصر واريد بيتنا****
    ضحكت ليلى - حتى انا اريد الذهاب
    حقا هيا اذا اقلك على طريقي بدلا من ان تذهبي مع السائق متاخرة****
    سانتظرك عند البوابة احضري ملابسك المليئة بالدقيق****

    استحت ليلى ثم ذهبت تركض الى غرفة سارة لتحضر ملابسها اخذتها بعجالة****
    وذهبت الى خالتها ام عدنان واخبرتها بذهابها***
    *

    يتبع

صفحة 1 من 7 1234 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-08-2013, 05:57 PM
  2. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27-12-2008, 02:27 AM
  3. تطبيقي لمصقة ريحة بخور جزاها ربي الجنة
    بواسطة ضي العين في المنتدى الأطباق الرئيسية
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 25-05-2008, 01:08 PM
  4. استشوار اللي ملصقة معاه فرشة
    بواسطة لاأسمع لاأتكلم في المنتدى أخواتي , ساعدوني,النجده ,help me
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 26-03-2007, 07:46 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر

مواقع النشر

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أهم المواضيع

المطبخ

من مواقعنا

صفحاتنا الاجتماعية

المنتديات

ازياء | العناية بالبشرة | رجيم | فساتين زفاف 2017 | سوق نسائي | طريقة عمل البيتزا | غرف نوم 2017 | ازياء محجبات | العناية بالشعر | انقاص الوزن | فساتين سهرة | اجهزة منزلية | غرف نوم اطفال | صور ورد | ازياء اطفال | شتاء | زيادة الوزن | جمالك | كروشيه | رسائل حب 2017 | صور مساء الخير | رسائل مساء الخير | لانجري | تمارين | وظائف نسائية | اكسسوارات | جمعة مباركة | مكياج | تسريحات | عروس | تفسير الاحلام | مطبخ | رسائل صباح الخير | صور صباح الخير | اسماء بنات | اسماء اولاد | اتيكيت | اشغال يدوية | الحياة الزوجية | العناية بالطفل | الحمل والولادة | ديكورات | صور حب | طريقة عمل القرصان | طريقة عمل الكريب | طريقة عمل المندي |