رواية.. الحب يأتي اولاً



صفحة 1 من 5 1234 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 4 من 17
Like Tree9Likes

الموضوع: رواية.. الحب يأتي اولاً

  1. #1
    محررة بيت حواء الصورة الرمزية شموخ الروح
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    في دار ابو متعب
    المشاركات
    2,956
    معدل تقييم المستوى
    30

    مميز رواية.. الحب يأتي اولاً



    زقاق صغيره تمشي فيها لترى تلك البيوت الصغيرة مبنيه من الطين . ترى ذلك الباب الصغير من الخشب نفتح الباب نرى تلك الغرف الصغيرة وظلام يكسي البيت سوى تلك الحجيرة تضيئ بفانوس صغير ونسمع صرخات تلك المرأة ..

    : آه يا امي آه يا امي لم اعد استطيع التحمل
    ام عائشة : يا بنيتي تحملي سوف تلدينه بإذن الله

    عائشة وهي تبكي : امي لا اريده ان يموت مثل ابيه .. اريده حي يا امي ..اريده حي
    ام عائشة .. بإذن الله يا بنيتي ... لكن لا تقولي مثل هذا الكلام بعد ,فالموت والحياة بيد الله

    تزداد صرخات عائشة لتدوي صرختها الاخيرة مع صرخة ذلك المولود الصغير

    ابتسمت الام وهي ترفع الصغير لامه .

    عائشة خذي يا بنيتي هذا صغيرك انه حي وكم هو جميل حقا ..

    عائشة وهي تبكي .. أمي .. هل هو بخير وتأخذ صغيرها من يد امها تقبله وتشمه وتضمه الى صدرها ..
    اخذت عائشة بالبكاء .. احتضنتها والدتها مع الصغير .. وهي تتذكر زوجها وكيف انه تمنى ان يرى ابنه ..

    ام عائشة : ماذا ستسمينه يا عائشة

    عائشه /عمر يا امي هكذا كان يريد عبدالله الله يرحمه ..

    ام عائشة : الله يرحمه انظري يا بنيتي يشبه اباه كثيرا
    / ان شاء الله تربينه وترينه عريس يا يمه ..

    عائشه :ان شاء الله يا أمي
    سمعوا صوت الباب وهو يقفل خرجت ام عائشه وهي تركض اليهم

    والابتسامة على شفتيها .. عائشه وضعت مولودها .. صبي جميل حقا ..

    ( والد عائشه .و اخوها خالد وزوجته حصه ) ما شاء الله مبروووك مبروووك ..

    حصه : طيب سوف ادخل عليها واطمئن ..

    والد عائشه واخوها : اجل واخبرينا حتى ندخل

    حصه وهي تومئ براسها :نعم ان شاء الله

    دخلت حصه على عائشه وهي تبتسم : ماشاء الله تبارك الله مبروووك يا عائشه الله يجعله من مواليد السعاده

    عائشه: الله يبارك فيك ياحصه .
    حصه : دعيني اراه ..واخذت الصبي من امه .. يا الله انه جميل حقا انه يشبه والده اليس كذلك يا خالتي ..
    ام عائشه وهي تنظر لابنتها : نعم انه يشبهه بحق..

    حصه: آه يا آلهي .. نسيت عمي وخالد يريدون ان يرونكِ..
    ام عائشه : نادي عليهم
    خرجت حصه وهي تنادي زوجها وعمها

    دخل ابو عائشه واخوها خالد الغرفه :/ والد عائشه : مبروووك يابنيتي المولود الله يجعله من مواليد السعاده .

    خالد : وهو يكرر ما قاله والده ما شاء الله يا عائشة صبيك جميل حقا ..

    عائشه وهي تبتسم بحزن : بارك الله فيك يا خالد .
    والد عائشة : اسمعي يا بنيتي . ابنك هو ابني ولن يضره شيء بإذن الله ما دمت حيا .. وخالد سيكون مثل ابوه ايضا ولن يمسه شيء
    خالد : نعم يا اختي لن يصيبه ضرر بإذن الله وهو مثل ابني محمد ولن افرق بينهم

    ابتسمت عائشة والدموع في عينيها / وهي ترى ابنها اليتيم بين يديها وتفكر ماذا سيصيبه من بعد وفاة والده ..
    نظرت الى والدها واخيها: ان شاء الله لن يصيبه شيء وانا سأحميه مثل ما وعدت عبدالله
    والد عائشة : ان شاء الله يا بنيتي

    خالد : حقا ماهو اسمه هل سميتيه ياعائشه .؟
    عائشه : نعم ..عمر اسميته عمر .
    خالد : ما شاء الله أسال الله أن يطيل بعمره وترينه عريس ان شاء الله .
    الجميع .. ان شاء الله

    خرج والد عائشة واخوها خالد من الغرفه ..

    نظرت حصه الى عائشه : هاه هل تريدين شئ قبل ان اذهب للنوم .

    ام عائشه : لا يا بنيتي لكن استيقضي غدا باكرا فانتي تعلمين ماذا يجب علينا ان نعمل لان النسوة اكيد سيعلمن ويريدون ان يباركوا لعائشة ..

    حصه : حسناً يا خالتي . تصبحا على خير ..
    عائشه وهي تنظر الى عمر الصغير : امي هل سأراه وهو يكبر .. ويتعلم ويتزوج وارى ابنائه ..

    ام عائشه: باذن الله يابنيتي .. باذن الله لكن انتي نامي وارتاحي وارضعي الصغير ..

    نامت عائشه وهي تفكر في صغيرها وكيف ستكون حياتها .بدون عبدالله .أخذت تفكر في أهل عبدالله هل سيعرفون .. واذا عرفوا هل سياخذوا ابنها منها .. عندما وصلت الى هذه النقطه صرخت عائشه

    استيقظت والدتها واخذت تهديها / ماذا بك يابنيتي ..

    عائشه : امي اهل عبدالله هل سياخذون مني عمر ..

    ام عائشه : لاتفكري في هذا فلن ياخذه منك أحد ..
    انتي فقط نامي ولا تفكري الا بما هو خير باذن الله ..

    عائشه : لكن ياامي انتي تعرفين خالتي ام سعود( ام عبدالله) وتعرفين انها لم تكن تحبني ولولا عمي الله يرحمه ما تركوني ابقى مع عبدالله ..

    (عبدالله وابوه ماتوا في حادث وهم متجهين من القصيم للرياض ليحضروا تجارة الى محلاتهم .. فهم عائله غنيه وهذا هو سبب رفضهم لزواج عبدالله من عائشه وهو سبب كره ام عبدالله لعائشه وكره ولدها سعود وزوجته نوره لها لكن نوره لها سبب آخر نعرفه في وسط الروايه ..)

    ..الجزء الثاني .. المواجهه مع أهل عبدالله ..

    في ذلك البيت الكبير .. تجلس تلك العجوز في وسط الحوش وهي تشرب القهوة في الصباح كما تعودت على ذلك ..

    تدخل عليها نوره : خالتي /عائشة كم بقي على موعد ولادتها ..

    ام سعود وهي تحسب وتعد اصابعها : اعتقد ان هذا هو شهرها هذا اذا لم تكن ولدت من قبل..
    نوره : كيف ولدت ولم يخبرونا السنا اهل الولد ام انهم لا يعتبرون بكم ..

    ام سعود وهي تصرخ : ماذا كيف لا يعتبرون بنا . واخذت تفكر ثم نادت على سميحه خادمتها ..

    سميحه .. سميحه تعالي :
    سميحه وهي تركض : نعم يا عمتي ماذا تريدين
    ام سعود : اسمعي يا بنت .. اذهبي الى بيت ابو خالد وقولي لهم

    سميحه : من بيت ابو خالد ؟
    ام سعود : ماذا بك بيت عائشة الا تعرفينها
    سميحه : ايه حسنا ماذا اقول لهم..
    ام سعود : اسمعي اذهبي واسالي عن عائشة هل ولدت ..وتعالي بسرعه هيا ولا تتاخري
    سميحه : حسنا يا عمتي ..
    نوره : ايه ليتها تموت وهي تلد ونرتاح منها ..
    ام سعود : ايه حقا انك على حق لكن الصبي لا ..اريده حيا ..

    نوره : وماذا تريدين منه .. وهل ستنجب النعجة إلا نعجه واخذت تضحك ..

    ام سعود : وهي تبتسم ايه معك حق ..( الى هذا الحد وصل الكره بهن)

    في منزل والد عائشه ..

    النساء يتجمعن في حجرة عائشه ويباركن لها .. .. ام محمد : ما شاء الله تبارك الله يا عائشة ابنك جميل حقا

    ام علي : ايه ما شاء الله الله يبارك لك فيه .

    ام عائشه : يبارك الله فيكن جميعا ..


    سميحه وهي تركض في الطريق .. تدفع الباب بقوه ..
    نوره :من هذا الغبي الذي كسر الباب ..

    سميحه .. انا يا عمتي سميحه ..

    خرجت نوره من المطبخ ..:ماذا بك لماذا انتِ تلهثين ؟.هل كنتي تركضين ؟
    سميحه /اجل يا عمتي لقد قدمت من بيت عائشة وجئتكم بالخبر ..

    ام سعود وهي تخرج من غرفتها : ها اخبرينا ..

    سميحه .. عا .عائشة قد ولدت البارحة وانجبت ولدا ..
    نوره .. وهي تنظر لخالتها /رايتي يا خالتي لم يريدوا ان يخبروكِ ..لانهم غير مهتمين بنا ..
    ام سعود : حسنا لن أنسى لهم ذلك .. وسوف ترين بنفسك ..

    نوره : على ماذا تنوين يا خالتي ..
    ام سعود: ستعلمين الان .. احضري لي عباءتي وهيا بنا

    نوره : الى اين .
    ام سعود وهي غاضبه: الى اين يعني .. الى بيت تلك الحقيرة. .آخ يا عبدالله ليتك لم تتزوجها
    خرجت ام سعود مع ابنت اختها وزوجة ابنها نوره الى بيت عائشة

    طرقت الباب .. ذهبت حصه وفتحت الباب وتفاجأت بأم سعود ونوره وهن ينظرن اليها

    ام سعود: ماذا بك هل بلعتي لسانك لماذا لا تدخلينا ..
    حصه : ها ,, اجل حسنا تفضلي يا ام سعود .

    ام سعود وهي تنظر الى نوره : ادخلي يا نوره دعينا نرى عائشه وولدها ..
    حصه : وهي تنظر اليهم الله يستر.

    دخلت ام سعود الى الغرفه : ورأت عائشه على الفراش وبجوارها الصغير عمر.
    عائشه عندما رات ام سعود ارتبكت واخذت الصغير الى حضنها ..
    قامت ام عائشه اليهن مرحبةُ بهن ..
    ام سعود : ايه يا رب .. وجلست وهي تنظر لعائشة مبروووك يا عائشه

    نوره : مبروك..
    عائشه مرتبكه ..الله يبارك فيكم .
    ام سعود : ماذا وضعتي ..

    عائشه : ولد وسميته عمر..
    ام سعود :: اه عمر .. ايه ..
    تلك الكلمات اخذت ترد في اذن عائشه ونظراتها لم تطمن عائشه ووالدتها التي بداء الخوف على وجهها ..
    خرجت ام سعود ونوره من عند عائشه وهي تضمر الشر لها ..

    خافت عائشه من تلك النظرات التي كانت توجهها لها ام سعود ونوره ..

    ولم تخفي خوفها امام حصه ..التي كانت تشعر بخوف عائشه ..

    عائشه : حصه رايتي خالتي ام سعود يبدو انها لن تضيع عليها شئ وسوف تفعل لي او لابني شيئا
    حصه: لا تقلقي عمي وخالد قد وعدوك لن يضر عمر شيء بإذن الله
    عائشه : اتمنى ذلك..

  2. #2
    محررة بيت حواء الصورة الرمزية شموخ الروح
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    في دار ابو متعب
    المشاركات
    2,956
    معدل تقييم المستوى
    30
    مر شهرين منذ ان وضعت عائشة مولودها .. ولم يحدث شيء يذكر ..حتى ان ام عائشة اصبحت مطمئنه اكثر على عائشة وولدها ..من بيت اهل عبدالله..
    لكن عائشة دائما كانت حزينة وتشعر بشيء سيحدث لكنها سرعان ما تعود لواقعها وتذكر الله وتتعوذ من الشيطان ..
    ..
    إحساس عائشة كان في محله فتلك العجوز لم تنسى كرهها وحقدها عليها ..

    وايضا نوره كانت تزيد النار حطبا .. فهي لا تنسى ايضا مدى الكره الذي يكون في قلبها على عائشه ..




    الجزء الثالث .. بدايه العذاب .. ونهايه البسمه ..


    نوره : سعود اريد ان اقول لك شئ..

    سعود وهو جالس في غرفته ..: نعم ماذا تريدين انتي ..
    نوره: اسمع انت تعلم ان عائشة انجبت ولد ا ..و.....
    قاطعها سعود :اعلم .. ومتى انتي ستنجبين لي ولدا .. الاموات صاروا اباء وانا حي ولا يوجد لدي ولد
    نوره وهي تعتصر آلماً وحقدا ايضا: وهل الحمل بيدي .. انت تعرف انني لم اترك سببا ولا بابا الا طرقته ..
    سعود : ايييييييه طيب ماذا تريدين انتي..قولي..
    نوره: اسمع هل ستتركون ابنكم يعيش عند الغريب ويتربى عندهم ..
    سعود : وماذا سنفعل فالولد مازال صغيرا
    نوره بخبث : احضره هنا وانا سأربيه كما لو انه ابني ..
    سعود وهو يفكر : حسنا نسأل امي ونرى ماذا تقول..
    ذهب سعود ونوره الى والدته واخبراها بما اتفقا عليه ..
    ام سعود : كانت تفكر بذلك ايضا وكان طرح سعود وزوجته الموضوع عليها مما زاد من اصرارها على ان تفعل ماخططوا له ..

    في الصباح الباكر ..
    عائشه تنظر الى ذلك الملاك الصغير الذي ينام بين يديها وهي تتذكر عبدالله وكيف انه كان حنونا معها وطيبا ..
    وكان جميلا وهذا هو سر جمال الصغير عمر فامه عائشه التي كان يتمناها الجميع لجمالها وأدبها الرائع..

    وابوه عبدالله ذلك الشاب الذي اشتهر بالقريه بالاضافة الى جماله ,,ادبه ودينه واخلاقه وبرة بوالده وحتى امه بالرغم من انها كانت تكره عائشه الا انه لم يرفع صوته عليها يوما واحداً .. وهذا ماجعل عائشه تحبه وتقدره . لكن الموت كان أسرع في إطفاء ذلك النور وتلك السعاده ..

    ..قطع تفكير عائشه .. دخول حصه بصحن الطعام بيدها ..

    :عائشه تفضلي هيا لتأكلي طعامك ..
    عائشه: لا سأكله معكم ..

    حصه وهي تضحك: لقد أفطر الجميع مبكرا ..
    خالد وعمي ذهبوا الى المزرعه..
    وخالتي ومحمد ذهبوا الى بيت ام علي ..تعرفين ..خالتي لا تستغني عن ام علي ههههههههه
    عائشه: هههههههههه سبحان الله لم ار مثل صداقتهم ابدا ..
    حصه : صحيح .. وأثناء كلامهم ./
    طُرق الباب .. ارتبكت عائشة ولا تدري ما لسبب ..حصه / ما بك .. عائشه : لااعلم لكن اذهبي وافتحي الباب

    ذهبت حصه وفتحت الباب وقبل ان تنطق بحرف دفع الباب بسرعه ووقعت حصه على الارض وصرخت ..

    مع صراخها خرجت عائشه وهي تركض لتفأجا بخالتها ام سعود ونوره أمامها ..

    نوره : هذه انتِ يا ربي كم أكرهك ..
    عائشه: وهل اتيتي الى هنا لكي تقولي هذا فقط.
    نوره وهي تضحك بشر وحقد: ههههههههههه طبعا لا ياغبيه

    ام سعود / أين حفيدي عمر ..
    عائشة: أخذت ترتعد..
    :ماذا .ماذا تريدين به ..
    نوره: وماذا تعتقدين اننا سنفعل به ..
    عائشه اصبحت لاترى من كثرة الدموع بعينيها وهي ممسكه بيدي حصه التي قامت من سقوطها مسرعة الى عائشه امام غرفتها ..
    ام سعود وهي تحاول ان تدفعها : هيا ابتعدي هيا..
    عائشه تصرخ بكل جوارحها لا لا.. هو ابني ولن يأخذه احد مني هل تسمعين ..

    نوره : ومن قال الولد لك ,,,انتي فقط انجبتيه اما هو فهو سيعيش في بيت اعمامه .. هل تريدينه ان يتربى في هذا الفقر.. ودفعت عائشه فسقطت على الارض ..
    دخلت نوره واخذت الصغير ..دخلت خلفها عائشه وحصه وهي تبكي ..نوره هاتي صغيري أقسم لن تاخذيه مني ابدا هل تفهمين ..
    ام سعود: ابتعدي ياحقيره ألا يكفي انكي اخذتي ابني مني والان ستحرميني من ابنه..
    عائشه : انا لم أخذ منك ابنك .. ابنك مات وليس لي امر بموته ..
    ام سعود: انتي التي قتلتيه ..
    حصه: حرام عليك ياام سعود عائشه ليس لها امر بموت عبدالله .. اتقي الله ياام سعود..
    نوره وهي تحاول ان تخرج بالصبي ..وتدفع بعائشه جانبا .. عائشه كانت صغيره وكان جسمها نحيل جدا.. بسبب الولاده وبسبب الحزن الذي في قلبها على زوجها .. الذي توفي قبل شهرين من ولادتها ولم يرى ابنه الذي كان يتمناه..
    وقعت عائشة وهي تصرخ وتترجى ام سعود ونوره بأن لا يأخذوا عمر منها ..لكن تلك القلوب السوداء التي احتوت الحقد والحسد لا ترحم .. ولا تعرف للرحمة معنى..
    خرجت نوره من باب الغرفة وهي تحمل الصغير ..تبعتها عائشه وهي تبكي .. ثم دفعت ام سعود عائشه مره اخرى
    ووقعت على حجر كان في البيت لكنها لم تتالم لذلك بقدر المها على صغيرها الذي يريدون ان يأخذوه منها.. لكنها لم تستطع التحرك

    حصه لم تستطع ان تدافع عن عائشة لأنها خافت على نفسها فهي حامل بالشهور الاولى وخافت ان يموت صغيرها عندما تقع .مرة اخرى . ركضت الى عائشة وهي تبكي .. وليس بيدها شيء..

    وصلت نوره الى الباب هي وام سعود وعائشة خلفهم على الارض تبكي .. نظرت نوره الى عائشه والحقد بعينيها .. ثم توجهت الى الباب .. لكن رحمة الله فوق كل شئ..

    فتحت الباب واذا امامها خالد نظر الى البيت فوجد عائشه على الارض ونظر الى نوره واذا هي تحمل الصغير بين يديها نوره ارتعبت وخافت فذهبت خلف ام سعود..
    نظرت عائشه الى اخوها :لكنها لم تتكلم بشئ .. لكن عينيها قالت كل شئ..
    عرف خالد القصه من منظر عائشه وحصه ونوره التي تحمل الصغير
    صرخ بوجه أم سعود : لماذا . هل انتِ من البشر.. ام انك شيطان على الارض.. ارتعبت ام سعود من صراخ خالد لكنها لم تظهر ذلك ..

    ام سعود : هو ابننا ولن نتركه للغريب .. خالد: وهل امه غريب..

    ما هذا المنطق .. نظر الى نوره بكُره وهو يصرخ : اعطيني الولد..

    خافت نوره ونظرت الى ام سعود.. وصمتت ..

    كرر عليها الصراخ مرة اخرى فارتعدت واعطته الصغير ..نظر خالد الى الصغير ثم الى نوره وام سعود : اسمعي يا أم سعود انتِ والتي معك هذا البيت انسي طريقه .. وهذا الصبي انسي اسمه .. هل تفهمين ..
    خرجت ام سعود ونوره والحقد قد زاد وارتفع في قلوبهم ..
    عائشه التي لم تتحرك من مكانها سوى دموعها التي تسيل على خدها ..
    اقترب خالد من اخته واعطاها عمر./ لا تخافي يا عائشة انا وعدتك انه لن يمس عمر شيء بإذن الله
    عائشة ..وهي تضم صغيرها .. اخذت تبكي .. ثم ارتمت بحضن اخيها ,,

    :أرجوك لا تجعلهم يأخذون ابني ارجوك..
    خالد : لا تقلقي يا عائشة

    خالد التفت الى حصه ..هل انتي بخير ..

    حصه / نعم انا بخير لم يحدث لي شئ.. لا تقلق..

    بعد هذه الحادثه عرفت عائشه انها لن تهنى بحياة هادئه وجميله مع صغيرها ..فقررت قراراً سيكون مفصلا في حياتها..

  3. #3
    محررة بيت حواء الصورة الرمزية شموخ الروح
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    في دار ابو متعب
    المشاركات
    2,956
    معدل تقييم المستوى
    30
    الجزء الرابع : الهروب ..الى المجهول

    ام سعود: والله سوف تندم يا خالد على ما فعلت ..

    نوره/ خالتي ماذا سنفعل هل سنسكت على الامر ..
    ام سعود: نسكت هه انتِ مجنونه حقا ..سترين ماذا سأفعل .. / أسمعي اين زوجك..
    نوره/ انه في العمل لم يعد بعد /
    ام سعود / ارسلي له من يخبره أن ياتي
    ... سعود وهو قادم من محله / نعم يا امي ماذا تريدين .. قولي بسرعه فانا لدي اشغال مهمه
    ام سعود/ وهل اشغالك أهم من ابن اخيك يا أحمق ..
    سعوود / اف يا امي انتي ونوره تريدون ان تجلبوا لنا المشاكل فقط وهل ساترك الاموال والتجارة واذهب واطارد خلف ذلك المعتوه خالد..
    ام سعود/ اسمع خالد اهانني وضربني ( وهي كاذبه) وانت تقول وتتحدث عن الاموال يا لك من ابن عاق ..
    سعود/ حسناً ماذا تريدينني ان افعل قولي . ( سعود لم تكن تهمه امه فقد كان مهتما فقط بجمع الاموال والارباح)
    ام سعود / اسمع يجب ان تذهب الى شيخ القرية وتخبره اننا نريد ان نتكفل بعمر ابن عبدالله
    وانك سترعاة وزوجتك كما لو انه ابنك ..وان امه سوف تتزوج وتذهب مع زوجها ونحن لانريد ان يتربى ابننا عند الغريب اتفهم ..
    سعود / حسنا ساذهب غدا ..
    ام سعود/ غدا لماذا هذا التاخير؟ اذهب الان.
    سعود : امي الان الوقت قارب على دخول صلاة العشاء .. وقد يكون الشيخ مشغولا وليس هذا وقت زياره ...غدا افضل .. وعلى ماذا انتي مستعجله هههههههههههههه
    ام سعود/ اريد ان انتقم لكرامتي من عائشه واخوها ..


    في بيت عائشه الوقت بعد صلاه العشاء وبعد ان تعشى الجميع وبعد ان عرفوا بالحكايه

    خالد: اقسم يا ابي اذا تعرضوا لعائشه او عمر مرة اخرى فسأقتل كل من تمتد يده عليهما
    والد عائشة : أستعذ من الشيطان يا بني سوف تحل الامور بأذن الله لا تقلق..

    ام عائشه / وماذا تنوي ان تفعل .
    والد عائشه /سأذهب الى سعود واتحدث معه .. وسنحاول وانت تعرف ياخالد انه يحب المال ولا يتوارى في بيع امه من اجله

    ؛وفي ذلك الحوار كانت عائشه تراقب اهلها وهم يبحثون في امرها وامر صغيرها وعرفت انه بوجودها سوف تتعقد الامور أكثر وأصبحت عاقدةً العزم على ما نوت ..)

    خالد/ نعم ولكن.... من اين لنا بالمال وانت تعرف الحال ..
    والد عائشه/ سوف نتدبر الامر يابني .. فكل مشكله تحل بالمال فهي سهله باذن الله

    حصه / انا سأعطيكم مجوهراتي ..
    عائشه / لكن يا حصه هذه ...قاطعتها حصه / عائشه ليس المال بأغلى منك انت وعمر ..
    عائشه بكت عندما رات الجميع يريد ان يبذل روحه لإنقاذها هي وصغيرها .. كانت تريد ان تقول لهم لا تتعبوا انفسكم فانا قد قررت .. لكن خافت ان يثنوها عن ذلك ففضلت الصمت ..
    الجميع ذهب للنوم خالد وزوجته وابنه الى غرفتهم ووالد عائشه وامها الى حجرتهم ..اما عائشه فبقيت تفكر وتنظر الى ذلك البيت الذي احتواها .. وكل حجر فيه يذكرها بحكايه لها مع اهلها هنا مع والديها . وهنا مع اخوها .. وتنظر للباب لترى عبدالله عندما كان يدخل ليأخذها من بيت اهلها كانت تراقب كل شئ في البيت ولاتملك سوى دموع تسكبها على تلك الذكريات ..
    ضمت صغيرها الى صدرها .. ثم فتحت الباب بعد ان اخذت ما تريده من غرفتها وهي لا تعلم الى أي عالم سوف تذهب المهم ان تكون آمنه مع صغيرها وان تحمي اهلها من السوء الذي كان سيصيبهم لو بقيت ..

    في الصباح لكنه ليس مثل أي صباح ..
    استيقظ الجميع على صراخ ام عائشة / والد عائشة: ماذا بك
    خالد / اماه تكلمي ثم تقع عينه على متاع عائشه ليجده فارغا ..
    ام عائشه / لم تتمالك نفسها فاخذت تبكي. الجميع فهم الحكايه من منظر الغرفه
    والد عائشه الذي لم يتمالك نفسه وقع على قدميه وخر منكسرا حزينا ..
    حصه / تبكي حرقه والم على عائشه وتضم ابنها محمد الى صدرها في ذلك الموقف كان خالد صابرا ولم يشأ ان ينهار امام هذه المصيبة وهو يعلم انه الوحيد الذي يستطيع ان يجد عائشه ..
    فوالده قد انهار تماما ولم يعد يعرف ما يفعل..
    خرج خالد من الغرفة وتوجه الى الخارج/
    ام عائشه / خالد ارجوك احضرها معك لا تعود إلا بها
    خالد .. ينظر الى والدته .. وهو يعدها بعينيه ان يحضرها لكنه لم يستطع ان يتحدث خوفا من ان تخونه دموعه في ذلك الموقف ..
    خرج خالد من الباب وعندما اقفل الباب بينه وبين اهله لم يستطع ان يتمالك دموعه فانهالت عيناه بما في قلبه من حزن وألم وحقد على عائله عبدالله لكنه آثر ان يبحث عن اخته اولا ثم يفكر في الانتقام..
    تذكر اخته التي كانت لا تفارقها البسمه . تذكر عندما كان لا يخرج من الباب الا وهي تبتسم له وتستودعه الله تذكر عندما تزوجت عبدالله وكيف انها أحبته من قلبها .. وكيف حزنت ومازالت حزينة على وفاته

    قرر ان يبحث عنها خارج القرية في المزارع لأنه يعلم انها سوف تذهب الى البعيد ..
    خالد/ خليل السلام عليكم ..
    خليل: وعليكم السلام خير ان شاء الله ما بك ..
    خالد: عائشة اختي /ثم صمت ..
    خليل : ما بها هل حدث لها شيء .. هل أخذوا منها صغيرها ..( خليل هو صديق خالد المقرب وهو ابن خالته .. وكان يحب عائشه جدا لكنه عندما عرف انها تريد غيره قرر ان يسكت عن اخبار خالد بحبها لكن فمه قد صمت ولم يصمت قلبه الذي ظل يحبها حتى اللحظه)
    خالد :عائشه هربت مع عمر .. ولاندري الى اين ذهبت ..
    خليل الذي تلقى الخبر كالصاعقه : ماذا ..ماذا تقول؟
    خالد / لقد هربت وانا اعلم انها خافت على عمر من تلك الوحوش . اقسم انني لن انسى لهم ذلك وان حدث شيء لعائشة فلن تمر حياتهم على خير..
    خليل / لا تقلق سنجدها بإذن الله لا تفكر انت الا بعائشه ودع الانتقام .. فانه لا يجلب الا الدمار ..
    خالد / اين سأجدها اين.
    خليل / اسمع يا خالد سنفترق ونبحث عنها لا تقلق سنجدها ..بإذن الله


    ام سعود/ سعود يابني هيا تعال .
    سعود / نعم ياامي .
    ام سعود/ ماذا بك هل نسيت الامر
    سعود /أي امر
    ام سعود: يا لك من غبي حقا .. أمر تلك التي تسمى عائشة وابنها
    سعود : اه نعم سوف اذهب الان للشيخ ..
    وتقطع عليهم كلامهم نوره بدخولها.
    نوره/ لا داعي لذلك فقد ارتحنا منها للابد
    ام سعود وسعود في دهشه واستغراب مما قالته نوره .. وماذا تقصدين بذلك؟
    نوره / اقصد ان عائشة هربت بابنها البارحة ولا يدرون اين هي ..
    ام سعود / ماذا هل انتِ متأكدة
    سعود / خيراً اذن لقد ارتحتم منها حقا . وارتحت انا من صداع الراس الذي كان سيلحقني من مجادله الشيخ وخالد وابوه ..
    ام سعود/ لكن الولد..
    نوره : وماذا تريدين منه دعيه وشأنه ثم ان وجوده كان .. ثم صمتت
    ام سعود / وجوده كان ماذا ..
    سعود وهو ينظر لنوره / ماذا هناك .. نوره/ لا لا شيء اقصد اننا ارتحنا منهم فهم لم يكونوا ليعطونا الصغير بسهوله
    سعود/ معك حق يا نوره
    ام سعود/ لكنه ابن عبدالله

    سعود/ عبدالله الذي عصاك وتزوج تلك المرأة الفقيرة وجعلنا مع موقف من اهلنا ..
    ام سعود صمتت ولم ترد.
    سعود وهو خارج .. نوره/ سعود اسمع سوف اقول لك شيئا .. لا تبحث عن عمر ولا تسأل عنه وكأنك لا تعرف عنه شيء واذا سالك احد قل لا اعلم فهو عند امه
    سعود/ انا لن اتدخل لكن قولي لي لماذا صمتي ولم تكملي حديثك عندما كنا عند امي ؟..
    نوره / كنت اريد ان اقول لا تبحث عنه فلو وجدناه سوف يكون ندا لك وشريك في مالك وسيقاسمنا رزقنا فانت تعرف انه الوريث الوحيد لعبدالله وسوف يرث ابيه بالتأكيد ..
    سعود/ اعجبه ما قالته زوجته فوافقها على الراي ..وخرج ..

    مر يوم ويومان ولم يجدوا عائشة بعد ,بداء اليأس يتسلل الى قلب خالد وأهله بانهم لن يجدوها ابدا ..
    لكن هناك شخص لم ييأس ابدا كيف لا وهو من احبها بصدق وتعلق بها مذ كانت صغيره تلعب معه ..


  4. #4
    محررة بيت حواء الصورة الرمزية شموخ الروح
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    في دار ابو متعب
    المشاركات
    2,956
    معدل تقييم المستوى
    30
    خليل / يا الله اعني . اين ساجدها اين..؟ قرر خليل ان يذهب الى القرى التي بجوار قريتهم عله يجد شيئا او يجد أثرا لها..
    أخبر خليل خالد بانه ينوي السفر لمده اسبوع ..لأجل العمل .. لكن نية خليل البحث عن عائشة فهو يعلم انها لا تريد احد من أهلها ان يجدها ..لذلك قرر البحث عنها لوحده ..
    ام عائشة : يا رب احفظ ابنتي من كل شر ولا تدع مكروه يصيبها وسخر لها أهل الخير وبدئت عيناها بالدموع على ابنتها الوحيدة..
    حصه: خالتي ما بك ..
    ام عائشة : عائشة يا حصه اين هي اين ؟ ..لانعرف هل هي بخير ام لا.
    حصه: لا تقلقي بإذن الله هي بخير ..
    ام عائشة : اتمنى ذلك .. اتمنى .
    خليل: السلام عليكم ورحمه الله ..
    الرجل : وعليكم السلام :خير يا اخي يبدو عليك انك لست من اهل هذه القرية
    خليل : نعم يا أخي فانا غريب هنا لكني أسال عن شيخ هذه القرية
    الرجل: وماذا تريد منه؟
    خليل : لي عنده حاجه .
    الرجل : حسنا سأذهب بك الى مجلسه تفضل معي
    خليل : شكرا لك جزاك الله خير.

    الرجل : السلام عليك يا شيخ معي ضيف .
    شيخ القرية: اهلا أهلا بك وبه تفضلوا
    خليل الذي ارتاح لشكل وهيئه الشيخ : اهلا بك يا شيخ .
    الرجل : هل تريد مني شيئا يا شيخ قبل ان اذهب
    شيخ القرية: لا يا بني شكر لك ..
    الشيخ : تفضل يا بني أهلا وسهلا بك ..
    خليل : شكرا لك . اريد منك امرا فهل تساعدني ..
    الشيخ : أبشر بما استطيع ان افعله .لكن قبله ناكل الطعام وتأخذ حقك من الضيافة ثم اطلب ما شئت .
    خليل: حسنا ..
    وبعد ان شربوا القهوة , واكلوا..
    خليل : يا شيخ انا لي حاجه واريد ان تقضيها لي.
    الشيخ : تفضل يا بني .. سأساعدك بما أستطيع ان شاء الله ..


    أم سعود: نوره هل تعرفين شيء اذا كانوا وجدوا عائشة ام لا.
    نوره بخبث: لا والله لا اعلم شيئا يا خالتي ..
    ام سعود : باعتقادك اين ذهبت ..
    نوره ..( باستهزاء : أستغفر الله .. لا اريد ان اخوض في اعراض الناس)
    ام سعود: ماذا تقصدين
    نوره: لا يا خالتي مالنا ومال الناس
    ام سعود : تكلمي . وقولي ما عندك.
    نوره: يقولون الناس ولست انا انها هربت مع رجل ..
    ام سعود : ماذا ومن قال .
    نوره : الناس يا خالتي .
    ام سعود : ومن هذا الرجل
    نوره : يقولون انه ..................
    ام سعود : من ؟
    نوره : خليل ابن خالتها .
    ام سعود في دهشه: مستحيل فخليل رجل صالح ولا يمكن له ذلك .
    نوره: خليل كان يحب عائشة قبل ان تتزوج عبدالله وعندما توفي عبدالله سنحت له هذه الفرصة لكي يعود لحبيبته .
    ام سعود: تلك الحقيرة .. كانت تستغفلنا جميعا. المشكلة ان ابننا معهم ..
    نوره: وهل هو .... ابنكم !!
    ام سعود: ماذا؟؟؟؟؟
    نوره : قد يكون ابن .. خليل ..
    ام سعود : اصمتي هذا ابننا وابن عبدالله ولا تتكلمي بذلك الكلام ..
    نوره : هه حسنا ..
    ام سعود وهي تفكر في حديث نوره وبين مصدقته له بسبب الحقد وبين مكذبتا له ..
    ..

    نوره التي وجدت هذه فرصة لتشويه سمعة عائشة بدأت بنشر الخبر .. عن طريق صويحباتها .. الاتي على شاكلتها ..

    ..
    خليل : لي ابنت خالة خرجت من بيتها ولا نعرف اين هي .
    الشيخ : لاحول ولاقوه الا بالله ولماذا ؟
    خليل : سأقول لك . القصة من البداية وبداء يسرد القصة على الشيخ .
    الشيخ : انا لله وانا اليه راجعون . وماذا تريد مني يا بني .؟
    خليل :اريد ان اعرف هل اتت اليكم او هل رأيتم امراءه ومعها طفل ؟
    الشيخ : لا والله يا بني .
    خليل : انا لله وانا اليه راجعون.
    الشيخ: لا تقلق يا خليل اذا علمت خبر سأخبرك ..
    خليل : جزاك الله خير يا شيخ .. وانا سأكون هنا في القرية لمدة يومان سأبحث عنها في المزارع لعلي اجدها ..

    في مكان آخر وفي عالم آخر تكون هناك .. من اشغلت الناس بها ..
    :ساره يا بنيتي تعالي صغيرك يبكي .
    ساره : يا إلهي لقد تأخرت كثيرا في المزرعة..
    العجوز : حسنا لا عليك انا اهتم به لكن .. لا تتأخري فانا اخاف عليك ..
    سارة : حسنا يا خالتي .. وهي تضم صغيرها .اه كم احبك ..
    العجوز: سأذهب واحضر لك الطعام لتأكلي فانتي تتعبين كثيرا في المزرعة.





    الجزء الخامس ..الآلام التي لا تنتهي ..

    حصه وهي تسمع صوت الباب بقوة: من هناك .. وهي تنظر لخالد .: ما بك يا رجل .
    خالد وهو يجلس : الناس هؤلاء لا يتركون احدا بحاله ..
    حصه : ما لأمر يا خالد لقد أقلقتني ..
    خالد: عائشة كسرت ظهري بهروبها ..وبكى ..
    حصه : خالد ..
    ام عائشة وهي تسمع كلام خالد: ماذا هناك يا بني هل حدث شيء لأختك..
    خالد: امي الناس تتحدث عنها بالسوء.. عائشة هربت لكنها آلمتني يا أمي آلمتني ..
    ام عائشة : ماذا يقولون ..
    خالد : وهو صامت ..
    ام عائشة بغضب : تكلم يا خالد
    خالد: أمي يقولون انها هربت مع ..
    حصة : مع ماذا؟
    خالد : هربت مع رجل آخر ..
    ام عائشة وهي تبكي: كذب ابنتي شريفه ولن تفعل مثل هذا .. وانت - كيف تصدق ما قيل عن اختك ؟!..
    خالد: لم أصدق يا امي .. لكن الرجل الذي اتهموه معها هو ...
    الجميع وهم ينظرون اليه بترقب ..
    خالد: خليل يا امي هو من اتهموه معها .. وخليل غير موجود يا امي وهذا ما يؤكد كلامهم ..
    وقبل ان ينهي خالد حديثه .. أسكته والدة بصفعة على وجهه ..: اصمت يا غبي عائشة أشرف منهم جميعا
    وخليل صاحبك وابن خالتك وتعرف اخلاقه
    خالد: اعلم يا ابي اعلم.. لكن اين هو لماذا قرر السفر ..لماذا لم يعد بعد..
    والد عائشة الذي لم يعد يحتمل الامر وقع على الارض مغشياً عليه ..
    حصه وخالد وام عائشة.: يرفعونه ويضعونه في فراشه .
    خالد: سأحظر الطبيب ..لن أتأخر ..حصه انتبهي عليه فأمي كما ترين !!
    حصه .. لا تقلق .. وهي تنادي خالد .
    خالد : نعم
    حصه: لا تهتم لكلام الناس فعائشة بريئة
    خالد يخرج بصمت ..
    خليل وهو يمشي في طرقات القرية :يا رب ساعدني كي أجدها يا رب..
    : حسنا يا خالتي لن أتأخر لكن انتبهي على الصغير ..
    اغلقت سارة الباب معها ..
    خليل: يا ألهي انه .. انه صوتها حقا ..
    نظر اليها لكنها لم تراه تبعها وهو يمشي خلفها محاولا الابتعاد قدر ما استطاع : يا رب قد تكون هي ..
    ساره: يا إلهي من الذي يتبعني .. اسرعت خطواتها وهي تمشي ..
    خليل شعر انها رأته فأثر ان يتأخر قليلا كي لا تشك بأمره .
    ساره: يبدو انه لم يكن يتبعني .
    اتجهت الى مزرعتها .. دخلت المزرعة واذا بصاحبها امامها : اين أنتِ ولماذا تأخرتِ
    ساره : اعتذر يا سيدي . لكن صغيري كان مريضا البارحة ولهذا تأخرت
    صاحب المزرعة : حسنا اذهبي لعملك. .لكن لا تتأخري مرة اخرى
    خليل وهو يراقب المكان ويراقب ساره .. مستحيل انها هي ..هي



    :هاه يا خالد طمئني..
    خالد: ان شاء الله بخير ..
    حصه: خالد !
    : نعم
    : لا تغضب من عمي هو فقط ...
    : حصه هذا ابي ولن اغضب منه ابدا . لكن اقسم لو اعلم من قال هذا الكلام لقتلته بيدي ..
    : اعوذ بالله من شر الشيطان خالد يا حبيبي ارجوك اهداء .. ودعنا ندخل على عمي لنطمئن عليه ..
    : حسبنا الله ونعم الوكيل






    خليل: يا إلهي لو أرى وجهها لعرفت من هي ,
    :يا ساره تعالي هنا بسرعة
    : نعم قادمه يا سيدي
    صاحب المزرعه: يا سارة انا اريد ان اعرف قصتك .. فانا اعلم ان ام سعيد ليس لديها اقارب فهي عجوز ليس لها احد ومنذ ان تشاركت مع زوجها في المزرعة وتوفي والى هذا الوقت لم ارى احدا يزورهم فأخبريني يا بنيتي ..
    : آه دعها في قلبي يا عم ولا تفتح تلك الجراح ..
    :يا بنيتي الطبيب اذا لم يلمس الجرح ويراه فلن يعالجه وانتي اذا لم تتكلمي وتعالجي مشكلتك فلن تشفين منها , واعتبريني هنا الطبيب هههه
    : شكرا يا عم .. و بدأت سارة تقص الحكاية على صاحب المزرعة
    :يا إلهي لماذا اذا هربتي..
    : لأني خشيت على اهلي من سطوة وظلم أهل زوجي .. فقررت ان اتركهم وأجنبهم الشر , واحمي ابني .
    خليل وهو في صدمه واندهاش وفرح : ياربي انها عائشة , عائشة.. يجب ان اراها يجب ان أكلمها , لكن كيف ؟كيف
    :اسمعي يا ساره, انا لن اجبرك على شئ ولن اخبر احد بوجودك هنا او بقصتك حتى تقرري انتي
    : شكرا يا عم شكرا..

    نوره: اف اكرهها يا هند اكرهها
    هند: نوره طيب حقيقاً انا مستغربه من مدى الكره الذي تحملينه في قلبك لعائشة , اعلم ان ..
    نوره: ايه اكرهها واتمنى ان ارى جنازتها الآن بين يدي..
    هند: لكن عبدالله خلاص مات , لم يعد فيه السبب الذي تكرهينها لأجله
    نوره: هند انتي تعرفينني اكره ان يأخذ مني احد شيء لي وعائشة اخذت اغلى ما أملك ..أخذت عبدالله ..
    : لكن لا تغضبي مني عبدالله لم يحبك ابدا , بل على العكس
    : اعلم لكن لولا وجود تلك الحقيرة لقبل بي لاني كنت سأرسم خطة لذلك لكنها ... آآآخ قلبي يكاد ينفجر ..
    : كل هذا حقد يا نوره
    : اجل ولن يهداء لي بال حتى اراها ميته هي وابنها ..
    :وما ذنب ابنها
    : ذنبه انه ولدها وولد عبدالله , الاثنين معا افسدا حياتي , ومثلما قتلت عبدالله سأقتلها ..
    هند وهي في دهشه : ماذا؟!!
    : نوره تنظر بعينها الى هند وهي صامته


    خليل:آه يجب ان انتظر هنا في هذه الشمس حتى تعود عائشة .. يا إلهي كيف لها تحمل هذا العمل الشاق .. عائشة دائما انتِ قويه ..
    : يا عم لقد انهيت عملي وانا ذاهبه وسوف اتي غدا بإذن الله
    :حسنا يا بنيتي ,حماكِ الله من كل مكروه
    خليل: ها هي آتيه ,يا رب ساعدني ,
    : عائشة
    عائشة : وقفت ولم تستطيع التحرك فهي لا تعرف من خلفها ولا تريد ان تلتفت فتصدم بمن هو ..
    عائشه اخذت تجري .. وهو خلفها ..
    خليل : عائشة توقفي انا خليل ابن خالتك توقفي ارجوكِ
    عائشة : خليل ماذا تريد ولماذا انتي هنا .
    خليل: وهو لايستطيع التحدث فالفتاة التي يحبها من قلبه ها هي امامه ولا يعرف ماذا يفعل
    : عائشة لماذا هربتِ لقد بحثت عنكِ طويلا ., واهلك وخالد يبحثون عنكِ
    : ارجوك يا خليل دعني وشأني لا اريد ان اثقل على أحد ارجوك ..
    : عائشة من قال ذلك انتي لا تثقلين علينا . بل بهروبك أثقلتِ علينا فنحن لا نريد ان نفقدك .. وخالتي ايضا بكت عليك كثيرا .. وابوك كذلك والجميع ..
    عائشة وهي تبكي : امي , ابي ,
    خليل وهو يقترب منها لا تبكي يا عائشة سنعود اليهم وسيعود كل شئ كما كان
    : لا لن أعود ولن يعود كل شئ كما كان ..
    : عائشة ما هذا
    : لن تستطيعوا ان تقفوا في وجه أهل عبدالله فأنا اعرفهم وأعرف مدى جبروتهم
    : بل سنحميكِ منهم و..
    : هذا مجرد كلام , كلام فقط, انا اعرف مدى سلطتهم وقوتهم..
    :حسنا انتِ دعيك هنا وانا سأذهب لاخبرهم انكِ بخير ,واذا رايت ان الوضع مناسب فسأقول لهم عنك
    عائشة وهي تمسك بيد خليل : أرجوك لا لا تخبرهم
    خليل الذي لم يستطيع ان يفعل شيء أومأ براسه أن نعم ..
    لكن انتِ لا تذهبي ولا تتحركي من هنا ارجوكِ لا تجعليني ابحث عنك مرة اخرى ارجوك
    : حسنا اذهب وقل لي اخبار أهلي ..

    : ابي ارجوك سامحني
    والد عائشة: خالد يا بني هذه اختك وانت تعرفها وذاك خليل وهو صاحبك ورفيق دربك ومهما قالوا لك لا تصدقهم ابدا ابدا
    خالد: يقبل يد والده حسنا لا تقلق
    ام عائشة : خالد يا بني هل عاد خليل
    : آه يا امي لا لم يعد اتمنى ان يعود ويخبرنا بالحقيقة .
    : حقيقة ماذا يا خالد ماذا جرى لعقلك .
    : امي انا لا اشك بعائشة ولا بخليل لكن يا امي اريد الناس ان تعلم الحق واريد ان اعرف من قال هذا الكلام ومن نشره .
    : حسبنا الله ونعم الوكيل ..


    :سارة اين انتي لماذا تاخرتي هكذا .
    :اعتذر يا خالتي لكن!
    : لكن ماذا؟ هل حدث لك شيء ؟
    :لا لكن ورمت بنفسها في حضن تلك العجوز
    العجوز ام سعيد : لاحول ولا قوة الا بالله ما بك يا بنيتي
    : عائشة اخذت تبكي بحرقة , خالتي اريد ان اقول لك الحقيقة
    ام سعيد:..............!!!
    : خالتي اسمي ليس بسارة .. اسمي.. عائشة
    : لقد بقيتي عندي مدة شهر وانا لم أشاء ان اسالك عن قصتك ولا من اين اتيتي ..
    :خالتي سأقول لك الحكاية من البداية

صفحة 1 من 5 1234 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-09-2019, 12:23 AM
  2. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-08-2013, 05:57 PM
  3. سؤال : هل الحب يأتي بالزواج، أم الزواج يأتي بالحب؟
    بواسطة حواء26 في المنتدى الحياة الزوجية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 22-01-2008, 06:01 AM
  4. رواية اليهودي والفتاة العربية قصة الحب الخالدة
    بواسطة طهر الغمام في المنتدى الأدب
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 29-08-2007, 02:51 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر

مواقع النشر

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أهم المواضيع

المطبخ

من مواقعنا

صفحاتنا الاجتماعية

المنتديات

ازياء | العناية بالبشرة | رجيم | فساتين زفاف 2017 | سوق نسائي | طريقة عمل البيتزا | غرف نوم 2017 | ازياء محجبات | العناية بالشعر | انقاص الوزن | فساتين سهرة | اجهزة منزلية | غرف نوم اطفال | صور ورد | ازياء اطفال | شتاء | زيادة الوزن | جمالك | كروشيه | رسائل حب 2017 | صور مساء الخير | رسائل مساء الخير | لانجري | تمارين | وظائف نسائية | اكسسوارات | جمعة مباركة | مكياج | تسريحات | عروس | تفسير الاحلام | مطبخ | رسائل صباح الخير | صور صباح الخير | اسماء بنات | اسماء اولاد | اتيكيت | اشغال يدوية | الحياة الزوجية | العناية بالطفل | الحمل والولادة | ديكورات | صور حب | طريقة عمل القرصان | طريقة عمل الكريب | طريقة عمل المندي |