فاجأ مشجعون سعوديون حضروا خصيصاً لمشاهدة دربي العاصمة الإيطالية بين روما ولاتسيو في ختام مباريات الجولة الحادية والثلاثين من الكالتشيو برفعهم لافتة "مثيرة" و"غريبة الأطوار" موجهة لقائد الجيلاروسي فرانشيسكو توتي.

وحمل المشجعون السعوديون اللافتة الكبيرة التي كُتب عليها "أتينا من المملكة العربية السعودية لمشاهدة توتي وهو "ينتف" ريش الدجاج" وذلك من مدرجات ملعب "الأولمبيكو".

ويحظى الدوري الإيطالي الذي يُطلق عليه "جنة كرة القدم" بمتابعة كبيرة من مشجعي الكرة في الوطن العربي وصلت لدرجة السفر وحضور المباريات ومشاهدتها والتفاعل مع أحداثها ومجرياتها من قلب الحدث.

ويقصد المشجعون الغريم لاتسيو في رسالتهم الموجهة لقائد روما الأسطوري توتي لكن أملهم قد خاب بعد انتهاء الدربي بتعادل إيجابي بهدف لمثله في مباراة اللاعب البرازيلي هرينانيس بكل ما تحمله الكلمة من معنى.

وكالعادة، تحفل مباريات الدربي في جميع دول العالم بالإثارة والتشويق والأحداث غير المتوقعة ولم يكن دربي روما الاستثناء بل حافظ على تقاليده، إذ كان الشغب سيد الموقف قبيل انطلاق المباراة حيث قامت مجموعة بطعن مشجعين كما تم التعرض لسيارة إسعاف خارج الملعب الأولمبي.
كما عمت الفوضى وحالة من القلق أنحاء المنطقة المحيطة بالملعب وأقفلت المحال أبوابها باكراً تخوفاً من تفاقم الوضع بين مشجعي الغريمين الأزلييّن.

وإلى أحدث المباراة، فرض هرينانيس نفسه على مجريات الدربي بعدما منح فريقه لاتسيو هدف التقدم من قذيفة صاروخية أطلقها البرازيلي من خارج منطقة الجزاء عجز عن صدها الحارس الهولندي مارتن ستيكيلنبورغ عن صدها في الدقيقة الـ16 من الشوط الأول.

وحصل لاتسيو مطلع الشوط الثاني على فرصة كبيرة لإضافة الهدف الثاني وقتل المباراة بحصوله على ركلة جزاء فشل في تحويلها هيرنانيس بنجاح وأطاح بها فوق العارضة.

وفي عُرف كرة القدم "من يُهدر الفرص يتلقى أهدافاً" وهو ما حدث بالفعل عندما نجح الجيلاروسي في تعديل الكفة بهدف التعادل في الدقيقة الـ75 من ضربة جزاء ارتكبها هيرنانيس أيضاً ونفذها الأسطورة توتي بنجاح.

وفشل لاتسيو في استغلال تعادل فيورنتينا مع ميلان وبقي خامساً برصيد 51 نقطة بفارق 3 نقاط عن جاره اللدود صاحب المركز السابع في ضوء نتيجة التعادل بين الفريقين.

http://www.anaween.com/Content/Secti...x?NewsID=51868