بسم الله الرحمن الرحيم

الجهة المسؤولة :مؤسسة النيزك للتعليم اللامنهجي.

اسم البحث:الطب البديل وعلاقته بالمجتمعات.

اسم الباحث: منذر سلهب .
علاء بسيسوا.
صفوان حسونة .

اسم المدرسة: الحسين بن علي الثانوية.

اسم المنطقة: فلسطين - الخليل.

المقدمة
عندما خلق الله سبحانه وتعالى البشر لم يخلق معهم مضادات حيوية ولا أدوية كيميائية ولا علاجات إشعاعية وإنما أودع بأجسامهم ما هو أقوى وآمن من كل ما في ترسانة الطب من أدوية، تلك هى قدرة الجسم على مقاومة المرض وتحقيق الشفاء.
ولقد أصبح واضحاً وجلياً لكافة العاملين فى المجالات الطبية أن النظام الطبي الحديث لا يمكن الاعتماد عليه في علاج ما يصيبنا من أمراض فالطب الغربي الحديث يحتاج إلى مساعدة قوية للتغلب على كثير من الأمراض التي يعاني منها البشر، إنه في حاجة ماسة إلي ما يستحث ويقوي قوة الشفاء الذاتي التي أودعها الله في أجسامنا.
ما نود أن نلقي الضوء عليه ليس في مجال ما يتعارف عليه من طب و ادويه منتشرة في فلسطين, بل في مجال قد يكون أوسع من ذلك بكثير وهو مجال الطب البديل.
مما لا شك ان الطب البديل او الطب المكمل اصبح حديث الناس في كل زمان ومكان بعدما عانت البشرية من الطب الكيماوي, وبدا الناس يشعرون بالضرر والاثار الجانبية التي يسببها الطب الكيماوي .
فما هو الطب البديل وعلى ماذا يعتمد ؟ وما هي انواع الطب البديل ؟وعلى ماذا يعتمد تشخيص الحاله في الطب البديل ؟وما هي أوجه الاختلاف بين الطب البديل والطب الغربي(الحديت)؟ وما هو المرض في الطب البديل؟ ولماذا يرفض بعض الأطباء الطب البديل؟

الطب البديل
"هو عبارة عن مجموعه من مهن صحية مبنية على علم طبي قائم بذاته لكل منها ,معتمدة على التشخيص الدقيق من خلال الفحص الشامل ,مراعيا الحاله النفسيه والعقلية اضافة للحاله الجسدية ,مطبقا المبادىء العلاجية لكل منها ,وقد تستخدم الماء والكهرباء والاشعه والليزر والحراره والمساج والمعالجه اليدوية والاعشاب والزيوت الطبية ,والادوية الطبيعية" . (1)

ويعتمد على امور ثلاثة وهي :
1) حث القدرات العقلية والجسدية والروحية لدى المريض ,من خلال الاسترخاء والتامل والرياضه.
2) اللجوء الى وسائل الطبيعه الخام في المعالجه,كالشمس والهواء والماء والمعادن والاعشاب.
3) الافاده من الطب الشعبي التقليدي في بلاد العالم المختلفه كالحجامه والوخز بالابر وغير ذلك .

انواع الطب البديل :
ان انواع الطب البديل كثيرة وتكاد لا تحصى فكل ما تعارف عليه الناس منذ القدم في العلاج هو من الوسائل المتاحه والقابلة للنقاش باعتبارها نوعا من انواع العلاج ,الا ان أن ما ثبت فعلياً واعتمد من قبل وزارة الصحة العالمية قد لا يتجاوز ثمانين نوعاً من أنواع الطب البديل .
وبناء على ذلك - فقد عرضت للبعض بالتفصيل ، أما باقي الأنواع المذكورة فتعرضت لها بشكل عارض وبسيط لأخذ فكرة عنها.
ولقد قمت بتقسيم الطب البديل وتعريفه من خلال المصادر الأساسية للطب البديل والحديث على حد سواء وهي مقسمة حسب مدارس أو مصادر الطب على النحو التالي :

1_الطب الهندي ( الايورفيدا ):
الأيورفيدا(Ayurveda) علم علاجي شمولي يركز على الرعاية الصحية الوقائية باستعمال العلاجات الطبيعية ، وتقوم نظرية الطب الهندي على أن الأمراض تبدأ باختلال التوازن أو الضغوط الواقعة على وعي الشخص ويعالج هذا الخلل في التوازن من خلال التدخل في أسلوب الحياة مع الأخذ بالحسبان الصفات الوراثية ، البيئة ، الغذاء ، العمل ، العائلة .
في الآونة الأخيرة ظهرت الكثير من الدلائل التي تشير إلى أن العلاجات بالطب الهندي لها أثر نافع في الوقاية من الأمراض وعلاجها ، حيث أثبتت الدراسات العلمية المنشورة موثقة لحالات انخفضت فيها عوامل خطر أمراض القلب، وانخفض فيها ضغط الدم ، ومعدل الكولسترول ، وانخفض مستوى الضغوط لدى المعالجين بالطب الهندي. (2)

2_ الطب الصيني:
يعتبر الطب الصيني (Chinese Medicine) منظومة صحية كاملة تتكون من العلاج بالوخز بالإبر، والتمرينات ، وطب الأعشاب ، والتدليك ، والتغذية ، والحياة الصحية ، وعلى النقيض تماماً من الطب الغربي الذي يعتمد على الجراحات الغائرة أو العقاقير الحديثة.
يشخص الطب الصيني الاضطرابات التي تحدث في الكي (Qi) وهي الطاقة الحيوية في الصحة والمرض بحيث يعمل ممارسوا الطب الصيني على تصحيح هذا الخلل في الانسجام بالجسم باستعمال الوسائل المذكورة المستخدمة في الطب الصيني . ومن أهم الوسائل الأخرى والبديلة للإبر الصينية المستخدمة في العلاج هي العلاج بالضغط. (2)

3_ العلاج بالقران الكريم :
وقال عليه الصلاة والسلام :"عليكم بالشفائين العسل والقرآن "
فيعتبر العلاج بالقرآن الكريم من أرقى أنواع العلاج فإذا ما فشلت سائر أنواع العلاجات فإنه ليس هناك علاجاً أنفع من كلام الله عز وجل.
ومن أبرز صفات المعالج بالقران أن يكون معلوم التقوى محافظاً على صلاته المكتوبة جماعة ومتبعاً لسنن المصطفى عليه الصلاة والسلام ومجتنباً المعاصي.
ويقسم العلاج بالقرآن الى قسمين القسم الأول علاج الأمراض الروحية الناتجة عن المس والعين والحسد والسحر وما شابه ذلك ، القسم الثاني علاج العلل التي تعتري الجسد سواء كانت نفسية أو عضوية أي أنه بالقرآن بإذن الله تعالى شفاء من كل علة وداء .(2)

4_العلاج بالأعشاب الطبية:
لقيت الأعشاب الطبية منذ القدم أهمية كبيرة نظراً لخصائصها العلاجية للتغلب على الآلآم وعلاج الأمراض ولا نزال حتى اليوم نعتمد على الخصائص العلاجية للنباتات في أكثر من 75 % من الأدوية .
فمنذ القرن الثامن عشر بدأ العلماء بعمل الأبحاث حول مكونات النباتات واستخراج المواد الكيميائية منها وإعداد الأدوية ثم تطور الأمر إلى تصنيع تلك المواد في المختبرات ظناً منهم أن فهم أفعال المكونات الفعالة في النباتات كافياً للإستفادة منها في علاج الأمراض حيث أنه في بداية الأمر أظهرت تلك الأدوية فعالية قوية ضد الأمراض إلا أن هذه الفعالية بدأت تضعف مع مرور الوقت مثل ما حصل مع المضادات الحيوية حيث كون الجسم على مر السنين مقاومة لتلك المضادات مما أفقدها فعاليتها عدا عن ظهور بعض الآثار السلبية لبعض تلك الأدوية وذلك بسبب أن الطب الحيوي يهتم فقط بالأجزاء والمكونات الفعالة في النباتات .
أدى ذلك بالعودة إلى طب الأعشاب حيث أنه يهتم باستخدام وأفعال النباتات بأكملها ، حيث أن النبة بأكملها تساوي أكثر من مجموع أجزائها ، حيث أن تقسيم الأعشاب الطبية إلى أجزائها المكونة لا يمكن أن يفسر كيف تعمل بشكلها الطبعي (التوازن الطبيعي)، كما بينت الأبحاث العلمية أن المكونات الفعالة لكثير من الأعشاب تتفاعل بطرق معقدة لإنتاج التأثير العلاجي للدواء ككل ، لذا فإن العشبة هي عبارة عن نظام متكامل لعلاج المرض لا يمكن تلخيصه بما تحتويه من مواد كيميائية فعالة بالإضافة إلى الخبرة طويلة الأجل في كيفية استخدام الأعشاب في العلاج شيئ لا غنى عنه لتحقيق النتائج المطلوبه.(2)

5_ أنواع أخرى من الطب البديل :
• العلاج بالتغذي
• الصيام الطبي
• العلاج بالروائح العطري
• الهوموباثي
• التنفس التحولي
• التنويم الإيحائي
• العلاج بالضوء
• العلاج بالألوان
• العلاج بالمغناطيس
• العلاج الأحجار الكريمة

التشخيص في الطب البديل:
1- ينظر الطب البديل للمريض بشكل شامل ومترابط على عكس الطب الحديث الذي يهتم بالمشكلة بذاتها، ولا يعتبر العرض جزء من المرض إنما العرض هو وسيلة من الوسائل التي يتبعها الجسم للتخلص من المرض مثل أعراض الحرارة والإسهال والقيء ...الخ
2- يوجد العديد من المدارس فكلاً يبحث عن المرض من خلال نافذة معينة في جسم المريض. مثل التشخيص من خلال بؤرة العين أو اللسان أو النبض والصوت ورائحة الفم وهكذا..
3- التشخيص من خلال الفحص السريري (2)

أوجه الاختلاف بين الطب البديل والطب الغربي(الحديث):
1-الطب البديل يستخدم فقط العلاجات والطرق الطبيعية الآمنة والمجربة منذ آلاف السنين على ملايين البشر لمعالجة الأمراض مثل العلاج بالأعشاب والعلاج بالتغذية والعلاج بالإبر الصينية والعلاج بالحجامة والعلاج بالماء والعلاج بالطين العلاجي والعلاج بالتدليك واليوجا والعلاج بالزيوت الطبيعية والعلاج بالزهور والعلاج بالروائح والعلاج بالألوان والمغناطيس وغيرها من الطرق التي تم ذكرها سابقا. بينما الطب الغربي يعتمد على ترسانة من الأدوية الكيميائية والإشعاعية والمخدرة بالإضافة للجراحات المختلفة.
2- يَرى الطبُّ الغربي الجسمُ كنظام ميكانيكي (فالقلب مضخّة والكِلى مرشِح) وإن ما يحدث من اضطراباتِ يُمْكِنُ أن تكون نتيجة عدم توازن لكمياء العضو المصاب ولذا فأفضل طريقة للمُعَالَجةِ تكون بالمواد الكيمياويةِ القويَّةِ. لذا يُركّزُ الطبُّ الغربي على معالجة الأعراضِ بعلاجه لأجزاء معينة من الجسم حسب الأعراض الظاهرة على المريض بينما العلاج بالأنواع المختلفة للطب البديل تعتبر جسم الإنسان يتألف من وحدة واحدة لا تتجزأ لذلك تعالج الجسم كله وليس جزأ منه عند حدوث أي مرض فالجسم البشرى في قواعد الطب البديل يمتلك طاقة علاجية كبيرة Vital energy تستطيع التغلب على كافة الأمراض الحادة والمزمنة.
3- لا يوجد فى الطب البديل متخصصون فى كل منطقة من الجسم مثل الطب الغربي الذي يوجد به متخصصون فى الأمراض الباطنية والصدرية وأمراض الكبد وغير ذلك من التخصصات النافعة والمهمة والتي لاغني عنها. بينما المتخصص في الطب البديل هو المتخصص فى العلاج بالأعشاب الطبية أو العلاج بالإبر الصينية او العلاج بالماكروبيوتيك وغيرها.
4- ليس هناك أثار جانبية ضارة وخطيرة فى الطب البديل وإنما هي قليلة جداً مقارنة بالطب الغربي.
5-كلفة العلاج بالطب البديل أقل بكثير من الطب الغربي وهذا الأخير يضع عبئاً كبيراً على مستوى الأفراد أو الحكومات في ظل الارتفاع المتزايد لأسعار الدواء.
6- يُفضّلُ الطبُّ الغربي المرضى أن يكونوا سلبيينَ ويَقْبلوا معالجتَهم بالأدوية بدون الكثير مِنْ الأسئلةِ بينما. يدفع الطب البديل المريض أن يكون إيجابياً ويحمله قسطاً كبير من مسؤولية وضعه الصحي بأن يجعله يفكر فى طريقة معيشته وعاداته الغذائية وطريقة نومه وتعامله مع التكنولوجيا الحديثة من كمبيوتر وجوال وتليفزيون وميكروويف وحتى أوانى إعداد الطعام فالمريض في الطب الغربي متلقي للعلاج بينما في الطب البديل لمريض مشارك في العلاج.
7-الطبّ الغربي مُفَضَّلُ في معالجةِ حالاتِ الطوارئ والجراحات بينما يَبْرعُ الطبّ البديلَ في معالجةِ الأمراض المُزمنة، بالرغم من أن المعالجة المثليَّةِ والمساج والعلاج بالاعشاب الطبية يُمْكِنُ أيضاً أَنْ تكون فعّالة جداً في الحالات الطارئة. (3)

المرض في الطب البديل:
في الطب البديل ليس هنالك مرض بل مريض أي أننا لانستطيع أن نقول حمى أصابت فلان بل في الطب البديل القول أن فلان لديه أعراض الحمى. ففي الطب البديل يكون السبب أولا ثم المرض ومن ثم يكون العلاج والسبب يختلف باختلاف الأشخاص لنفس الأعراض وعليه يكون تشخيص المريض ومن ثم يختلف العلاج فمثلا شخصين مصابين بالحمى سبب الأول تعرضه لخوف شديد والثاني لبرد فكانت الأعراض وهي ارتفاع درجه الحرارة مع الأول كان هنالك رغبه بشرب الماء والثاني كان يعافه ولا يطيق النظر إليه وتبعا للسبب والأعراض اختلف الدواء فالأول اخذ علاج شامل لحالة الخوف لديه مع الحمى والثاني اخذ شيء مضاد للبرودة ففي الطب الحديث يعطى مضاد للحمى ولا ينظر للسبب الذي أحدثها أو ينظر إليه بنظرة مختلفة وقد لا يكون هو الأصل في إحداث الأعراض. (1)
لماذا يرفض بعض الأطباء الطب البديل؟
الجواب ببساطة هو عدم المعرفة أو المعرفة السطحية والناقصة لهذه الأنواع المختلفة من فنون الطب والتي لم تدرس فى جامعاتنا فكل دراستنا تتجه نحو الطب الغربي الحديث فقط وكما يقول المثل (المر ء عدو ما يجهل) وبرغم ذلك فإن عدد الأطباء والعلماء الذين ينادون بأن يصبح الطب البديل جنباً إلى جنب مع الطب الغربي في تزايد مستمر. (3)

الهدف من البحث
نظرا لشيوع العديد من الامراض و الاوبئة في الاونة الاخيرة و فشل الادوية الكيميائية في العلاج و ظهور الكثير من التوجهات الى العودة الى الطرق التي تعالج جسم الانسان بشكل شامل , و تراعي الجوانب ( النفسية , الجسدية , العقلية , الروحانية ) على عكس الطب الكيميائي الذي يعالج المشكلة فقط و في بعض الاحيان اظهر عجزه حيال الامراض الجديدة .
اضافة الى ان له اثار جانبية على جسم الانسان , مما زاد من خوف الناس , و العزوف عن استخدام الدواء الكيميائي , و قد ادى هذا بهم الى التوجه و العودة الى الطب البديل و خاصة مع ظهور الدراسات العلمية التي تشير الى فعالية الطب البديل في كثير من الحالات حيث انه يستخدم طرق امنة و مجربة و فعالة دون اثار جانبية .
مما دفع فريق البحث الى اختيار هذا الموضوع لمعرفة المزيد عن الطب البديل , اهميته , انواعه , الفرق بينه و بين الطب الكيميائي خاصة بعد ملاحظة التوجه الكبير سواء من قبل عامة الناس و وسائل الاعلام , و قد ظهرت مؤخرا العديد من المحطات الفضائية التي تبث برامجها التي تروج للطب البديل , اضافة الى الاذاعات و شبكة الانترنت التي تحتوي على العديد من المواقع التي تزيد من توجه الناس للطب البديل . املين ان تكون هذه الدراسة مهمة و قيمة .

طريقة البحث
ولغرض هذا البحث وتحقيق اهدافه قمنا بجمع المعلومات التي ذكرناها سابقا في المقدمه من مختلف المصادر فقد قمنا بقراءة العديد من الكتب المختصة بالطب البديل وقمنا بتصفح العديد من مواقع الانترنت المتعلقه بالطب البديل واستفدنا ايضا من العديد من المجلات والجرائد التي اصدرتها مؤسسات مختصه بهذا المجال .
ولمعرفة مدى انتشار الطب البديل بالمجتمع الفلسطيني( الخليل وقراها ) وكيفية الحصول عليه وباي طريقة يتم الحصول عليه . قمنا بتوزيع استمارات تتكون من 13 سؤال وكان عدد الاستمارات الموزعه 60 استماره , قمنا بتوزيعها على ذكور واناث الخليل وقراها .
وكان عدد الاستمارات التي تم اعادتها 60 استماره وبالتالي استخدمنا جميع الاستمارات التي قمنا بتوزيعها
والتي اظهرت نتائح سوف نذكرها لاحقا .

النتائج
هل تستخدم الاعشاب الطبية ؟ 1
2_كيف تحصل على الاعشاب الطبية ؟
3_لماذا تستخدم الاعشاب الطبية ؟
4_هل الطب البديل منتشر في بلدك او حيك السكني :

تحليل النتائج
من الرسم البياني السابق نجد ان مستخدي الأعشاب الطبية في القرى تبلغ نسبتهم 36% ,اما مستخدميها في المدن فنسبتهم 27% سواء أكانوا ذكورا أم اناثا , و بهذا تكون القرى اكثر

استخدامات للاعشاب الطبية :
وكمان نجد ان افراد المنطقة الواحدة من الذكور والاناث حول استخدام الأعشاب الطبية تكاد ان تكون النسبة بينهم متساوية, فنسبة استخدام الاعشاب الطبية في المدن (13.% للذكور و 13.5% للاناث ) , انا في القرى ( 16% للذكور و 19.5% للاناث ) .
وهذا يدلل على ان انشار الأعشاب يعتمد بشكل أساسي على طبيعة المجتمع ( ريفي أو مديني ) ، ولا تعتمد على الجنس ( ذكر او انثى ).
وهذا أمر طبيعي لأن القرى مجتمعات زراعية ، فنجد أنهم في الغالب يحصلون عليها من الحديقة المنزلية )بنسبة 38.75%) بسهولة ودون الرجوع الى المختصين(نسبة من يرجع للمختصين 11%) في هذا المجال ، أما سكان المدينة فاكثر من نصفهم يستخدونها كونها اذا لم تنفع لا تضر( و ذلك بنسبة 51.5%) واعتقادا منهم انه ليس لها اضرارا جانبية ، وقد عرفنا ذلك من خلال طرح عليهم عدة اسئلة بواسطة استبيان .
وكما وجدنا من خلال هذه الاسئلة ان معلومات الأفراد عن الطب البديل ليست بالمستوى الجيد ، وتقتصر على التلفاز و الانترنت بشكل أساسي ، وانهم يميلون أكثر الى الطب الكيمائي .(حيث بلغت نسبة من كان لديه معلومات كافية عن الطب البديل والاعشاب 41% , اما من لم يكن على علم و دراية بهذا الموضوع 56.5% )
كما وجدنا ان انتشار الطب البديل في المدن (الخليل ) يقل عن انتشاره في قرى الخليل حيث بلغت نسبة انتشار الطب البديل في المجتمعات الريفية 47.25% اما في المجتمعات المدنية 40%)

تلخيص البحث
الطب البديل : "هو عبارة عن مجموعه من مهن صحية مبنية على علم طبي قائم بذاته لكل منها ,معتمدة على التشخيص الدقيق من خلال الفحص الشامل ,مراعيا الحاله النفسيه والعقلية اضافة للحاله الجسدية ,مطبقا المبادىء العلاجية لكل منها ,وقد تستخدم الماء والكهرباء والاشعه والليزر والحراره والمساج والمعالجه اليدوية والاعشاب والزيوت الطبية ,والادوية الطبيعية".

ويعتمد على امور ثلاثة وهي :
4) حث القدرات العقلية والجسدية والروحية لدى المريض ,من خلال الاسترخاء والتامل والرياضه.
5) اللجوء الى وسائل الطبيعه الخام في المعالجه,كالشمس والهواء والماء والمعادن والاعشاب.
6) الافاده من الطب الشعبي التقليدي في بلاد العالم المختلفه كالحجامه والوخز بالابر وغير ذلك .
انواع الطب البديل : 1_الطب الهندي ( الايورفيدا ). 2_ الطب الصيني. 3_ العلاج بالقران الكريم . 4_العلاج بالأعشاب الطبية. 5_ العلاج بالتغذية 6_الصيام الطبي.7_العلاج بالروائح العطري.8_الهوموباثي.9_التنفس التحولي. 10_التنويم الإيحائي.11_العلاج بالضوء.12_العلاج بالألوان.13_العلاج بالمغناطيس.14_العلاج الأحجار الكريمة.
التشخيص في الطب البديل: 1- ينظر الطب البديل للمريض بشكل شامل ومترابط على عكس الطب الحديث الذي يهتم بالمشكلة بذاتها.2- يوجد العديد من المدارس فكلاً يبحث عن المرض من خلال نافذة معينة في جسم المريض. مثل التشخيص من خلال بؤرة العين أو اللسان أو النبض والصوت ورائحة الفم وهكذا... 3- التشخيص من خلال الفحص السريري.
اهم الاختلافات بين الطب البديل والطب الغربي(الحديث):
1-الطب البديل يستخدم فقط العلاجات والطرق الطبيعية الآمنة والمجربة منذ آلاف السنين على ملايين البشر لمعالجة الأمراض مثل العلاج بالأعشاب. . بينما الطب الغربي يعتمد على ترسانة من الأدوية الكيميائية والإشعاعية والمخدرة بالإضافة للجراحات المختلفة.2_ لا يوجد فى الطب البديل متخصصون فى كل منطقة من الجسم مثل الطب الغربي الذي يوجد به متخصصون فى الأمراض الباطنية والصدرية وأمراض الكبد.
3_ ليس هناك أثار جانبية ضارة وخطيرة فى الطب البديل وإنما هي قليلة جداً مقارنة بالطب الغربي.
4-كلفة العلاج بالطب البديل أقل بكثير من الطب الغربي .
5- يُفضّلُ الطبُّ الغربي المرضى أن يكونوا سلبيينَ ويَقْبلوا معالجتَهم بالأدوية بدون الكثير مِنْ الأسئلةِ .بينما يدفع الطب البديل المريض أن يكون إيجابياً ويحمله قسطاً كبير من مسؤولية وضعه الصحي بأن يجعله يفكر فى طريقة معيشته وعاداته الغذائية وطريقة نومه وغيرها.... فالمريض في الطب الغربي متلقي للعلاج بينما في الطب البديل لمريض مشارك في العلاج.
لماذا يرفض بعض الأطباء الطب البديل؟
بسسب عدم المعرفة أو المعرفة السطحية والناقصة لهذه الأنواع المختلفة من فنون الطب والتي لم تدرس فى جامعاتنا فكل دراستنا تتجه نحو الطب الغربي الحديث فقط وكما يقول المثل (المر ء عدو ما يجهل) وبرغم ذلك فإن عدد الأطباء والعلماء الذين ينادون بأن يصبح الطب البديل جنباً إلى جنب مع الطب الغربي في تزايد مستمر.
نظرة الطب البديل للمرض :
في الطب البديل ليس هنالك مرض بل مريض أي أننا لانستطيع أن نقول حمى أصابت فلان بل في الطب البديل القول أن فلان لديه أعراض الحمى. ففي الطب البديل يكون السبب أولا ثم المرض ومن ثم يكون العلاج والسبب يختلف باختلاف الأشخاص لنفس الأعراض وعليه يكون تشخيص المريض ومن ثم يختلف العلاج فمثلا شخصين مصابين بالحمى سبب الأول تعرضه لخوف شديد والثاني لبرد فكانت الأعراض وهي ارتفاع درجه الحرارة مع الأول كان هنالك رغبه بشرب الماء والثاني كان يعافه ولا يطيق النظر إليه وتبعا للسبب والأعراض اختلف الدواء فالأول اخذ علاج شامل لحالة الخوف لديه مع الحمى والثاني اخذ شيء مضاد للبرودة ففي الطب الحديث يعطى مضاد للحمى ولا ينظر للسبب الذي أحدثها أو ينظر إليه بنظرة مختلفة وقد لا يكون هو الأصل في إحداث الأعراض.
وكمثال على اخر مدى تطبيق الطب البديل آلام الظهر التي يعاني منها كل خامس شخص في العالم اليوم تقريباً والتي لا نعرف في معظم الأحيان أسبابها. فالطب التقليدي يزيد معاناة المريض بإجراء العديد من الفحوصات بمختلف أنواع الأشعة عليه لعله يجد مصادفة خللاً ما في السلسلة الفقرية ليحيل المعاناة والآلام إليها ويعالجها دون الالتفات إلى المعاناة الأصلية. أما الطب البديل كالوخز الصيني أو العلاج العصبي الألماني فيساعد المريض على التخلص من الآلام ويترك للجسم إعادة التوازن والتغلب على ما طرأ عليه من تغيير دون عقاقير ذات أعراض جانبية أو عمليات جراحية. على كل فهذا مجرد مثال على ما يقوم به الطب البديل الذي يحتاج إلى تفاصيل عديدة عن كل نوع وحالة.
و من هذا نجد ان الطب البديل على عكس الطب الكيميائي الذي يعالج المشكلة فقط و في بعض الاحيان اظهر عجزه حيال الامراض الجديدة , فهو من الطرق التي تعالج جسم الانسان بشكل شامل , و تراعي الجوانب ( النفسية , الجسدية , العقلية , الروحانية ).
اضافة الى ان للطب الكيميائي اثار جانبية على جسم الانسان , مما زاد من خوف الناس , و العزوف عن استخدام الدواء الكيميائي , و ادى هذا بهم الى التوجه و العودة الى الطب البديل , و من خلال الدراسات و مراجعة بعض النشرات و المجلات العلمية الخاصة بالطب البديل و تحليل الاستبيان فاننا نستنتج ان الاعشاب الطبية ليس لها اعراض جانبية بالمقارنة مع الطب الكيميائي .و قد وجدنا ان الطب الكيميائي يقف عائقا امام تطور الطب البديل .
و قد لاحظنا التوجه الكبير من قبل الناس للطب البديل وانه هو الطب الشعبي , و انه اصبح واسعا و يدخل في معظم العلاجات , و لكن استخدامه لم يكن عن طريق استشارة المختصين بل كانت توجهات للعطارين و للحديقة المنزلية بنسب عالية .
و كانت معظم التوجهات للطب البديل كونه اذا لم يكن ينفع لا يضر و لسهولة الحصول عليه .
و بالتالي فاننا نرى انه من واجبنا كطلاب قمنا بهذه الدراسة المهمة حول هذا الموضوع ان نقوم بتقديم النصيحة للناس (سواء في الريف او المدن ) باستعمال الطب البديل لانه العلاج الافضل و الاكثر نجاعة.
الملحقات: (يشمل الاستبيان)
بسم الله الرجمن الرحيم
نحن مجموعة الباحث الصغير من منطقة الخليل/ نقوم بدراسة موضوع الاعشاب الطبية ومدى انتشارها باشراف مؤسسة النيزك للتعليم المساند والابداع العلمي، لذا نرجو منكم تعبئة الاستكارو بكل صدق وموضوعية مع العلم بان هذه المعلومات سوف تستخدم لاغراض البحث فقط، نشكر كم تعاونكم....
مكان السكن: ____________________
الجنس: ذكر ، انثى
1- هل تستخدم الاعشاب الطبية
1- نعم 2- لا 3- احياناً
2- كيف تحصل على الاعشاااب الطبية
1- من المختصين 2- الحديقة المنزلية ( الارض) 3- عند العطار 4- غير ذلك...............
3- لماذا تستخدم الطب البديل
1- اقل تكلفة 2- كونه اذا لم ينفع لا يضر 3- سهولة الحصول عليه 4- غير ذلك.......
4- هل تعتقد ان الطب البديل اكثر شعبية من الطب الكيميائي
1- نعم 2- لا 3- لا ادري
5- في اي الامراض تعتقد ان الطب البديل يعطي نتيجة افضل من الطب الكيميائي
1- الامراض العضوية 2- الامراض النفسية 3-جميع الامراض 4-لا ادري
6- هل الطب البديل منتشر في بلدك او حيك السكني
1- نعم 2- لا 3-لا ادري
7- اي المجتمعاات اكثر استخداما للطب البديل
1- المجتمعات الريفية 2-المجتمعات المدنية 3- الطب البديل غير مرتبط بمجتمع
8- هل للاعشاب الطبية اعراض جانبية
1- نعم 2- لا 3- لا ادري
9- هل لديك معلومات كافية عن الطب البديل
1- نعم 2-لا 3- لا ادري
10- ما هي مصادر معلوماتك عن الطب البديل
1-الاصقاء وافراد المجتمع 2-المدرسة والجامعه 3-التلفاز والانترنت 4-غير ذلك..........
11- هل تلجأ الي الطب البديل قبل الطب البشري
1-نعم 2- لا 3-لا ادري
12-هل يقف الطب الكيميائي عائقا امام تطور الطب البديل
1-نعم 2-لا 3-لا ادري
13- هل تستخدم الاعشاب دون اللجوء الى المختصين
1-نعم 2-لا 3-لا ادري
المصادر والمراجع
(1)
العلاج البديل العربي :
جريدة القدس (مقابلة مع الدكتور محسن سليمان النادي ) بتاريخ 28|8|2008
(2)
الخيمة العربية Khayma.com
(3)
www.nooran.org