اقتربت امتحانات آخر العام ، وفي هذه الفترة ، يستعد طلاب الثانوية العامة للبدء في الدراسة المكثفة استعدادا للامتحانات ، ولكن معظم طلاب الثانوية العامة ، يشعرون بالرهبة الكبيرة حيال الامتحانات ، وذلك لأن نتيجة الثانوية العامة تعتبر نقطة فاصلة تحدد مستقبل ومصير الطالب ، فبناءا على النتيجة يحدد ما إذا كان يتمكن من اختيار التخصص الذي يرغب به ، ولهذا نجد كل منزل به طالب ثانوية عامة يبدأ بالاستنفار وتهيئة الجو الدراسي المناسب للطالب.


– بداية على الطالب أن يختار ثلاث مواد ليذاكرها يوميا فقط ولا يزيد عن ذلك حتى يتمكن من استيعاب ما يدرسه ويثبت في ذهنه ، ويفضل البدء في المواد السهلة والتي يكون تحصيلها أقل من المادة الأخرى وبالتدريج ينتقل إلى المادة الأكبر .


– تنظيم جدول زمني للدراسة سيساعد الطالب على استيعاب الدروس وسيوفر له الوقت لمزيدا من الراحة ، حيث ينصح الخبراء أن تكون مدة المذاكرة ساعة واحدة متواصلة ولا تزيد عن ذلك ، ثم يأخذ الطالب فترة راحة عشر دقائق حتى يجدد نشاطه وذهنه .


– يجب أن يختار الطالب يوميا مواد متنوعة لا تكون متشابهة مع بعض ، حتى لا يتعرض ذهن الطالب للتشويش والتداخل في المعلومات ، فاختيار المواد الثلاثة يوميا بشكل متنوع ، وإذا اختار مادة واحدة في الأسبوع ليوم الامتحان يجب أن ينوع في فروع المادة فمثلا العربي يإمكانه دراسة النحو واليوم الثاني البلاغة والثالث القصة وهكذا .


– من المفيد أن يكون جدول الدراسة اليومي مرنا بحيث يمكن للطالب تغيير أو تبديل الماد بحسب الحاجة إلى الوقت الإضافي لها .


– على الطالب أن يقوم بقراءة الدرس كله بشكل إجمالي ثم يقسم الدرس إلى عناوين رئيسية ومنها إلى فرعية ، حتى يكون الدرس مترابط ويثبت في ذهن الطالب أكثر .


– على الطالب أن يهتم في دراسة الرسوم التوضيحية والجداول والمخططات التي توجد في الدروس لأنها ستساعده كثيرا باعتبارها ملخصا للدرس .


– الحرص على حل جميع التدريبات العامة والتدريبات الخاصة بالدرس بعد المذاكرة .


– فهم الدرس وحده لا يكفي ، فيجب حفظه أيضا اكثر من مرة حتى تثبت المعلومة ، ويجب تكرار القراءة عدة مرات وخاصة النقاط الرئيسية في الدرس ، حتى القواعد والقوانين والمعادلات يجب حفظها جيدا بعد فهمها .


– أثناء المذاكرة يمكن للطالب أن يضع أسئلة تلخيصية على الدرس والإجابة عنها إما كتابة أو شفهيا .


– المواد الأدبية مثل الفلسفة وعلم النفس والاقتصاد وغيرها ، يجب ان يتم مذاكرتها بالحفظ والتسميع أيضا ، فالتسميع عامل مهم لأن التسميع سيكشف نقاط الضعف حيث يعتقد بعض الطلاب بأنهم قادرين على الإجابة عن أي سؤال ، ولكن يكتشفون بأنهم لا يعرفون حتى الإجابة عليها إذا طلب منهم حتى لو أنهم ذاكروها جيدا ، لذلك عملية التسميع تساعد الطالب على معرفة قدرته على الإجابة بشكل صحيح .


– المراجعة النهائية هي أهم مرحلة من مراحل الدراسة ، فهي تثبت المعلومات التي تم دراستها ، ويفضل مراجعة الدروس تباعا وليس دفعة واحدة ، وقراءة العناوين الرئيسية للدروس وأهم ما ورد فيها من قواعد ومعادلات وغيرها ، ويمكن أن تكون المراجعة أيضا بحل أسئلة كثيرة على الدروس وإجابتها ، فالتدريب على حل أسئلة الامتحانات تسهل على الطالب الحل يوم الامتحان حيث أنه يكون على دراية بنمط الأسئلة في الامتحان وبالتالي لن يصعب عليه فهمه .


ليلة الامتحان :


– الاهتمام جيدا بتنظيم أوقات النوم جيدا ، فيجب أخذ قسط كافي من النوم حتى لا يتعرض الطالب للضغط النفسي والتوتر من قلة النوم ، ويفضل النوم مبكرا والاستيقاظ مبكرا للمذاكرة ويفضل أن يكون موعد الاستيقاظ هو موعد بدء الامتحان حتى يتعود المخ على أن يكون في حالة نشطة في هذا الموعد .


– الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالأحماض الأمينية التي تحفز إنتاج التيروسين في الدم حتى تقوم بتنشيط إفرازات النواقل العصبية في المخ ، مثل البروتينات والسكريات .


– الابتعاد عن تناول المنبهات والكافيين مثل الشاي والقهوة والبيبسي .


– الابتعاد كليا عن أية أفكار سلبية تؤدي على الإحباط وعدم التركيز ، مثل التفكير في عدم القدرة على إنجاز المادة الصعبة ، فهذا يزيد من التوتر والاضطراب ويؤثر على التركيز وتذكر المعلومات التي تمت مذاكرتها .


– عمل تمارين يومية من للاسترخاء مثل أخذ نفس عميق وتمارين إرخاء العضلات خاصة في الوجه والرقبة والكتفين والذراعين .


– الابتعاد عن الاتصال بالأصدقاء الذين يزيدون من حالة التوتر ليلة الامتحان مثل الطلبة الذين ينتابهم القلق بشكل مستمر حتى لا يحبط الطالب من خلال الكلمات السلبية التي يقولها صديقه .


– التأكد من جدول الامتحان والمواعيد وترتيب المواد في الجدول ليلة الامتحان .


– تحضير كافة الأدوات اللازمة لكل مادة من المواد من أقلام وأدوات هندسية إن وجد وغيرها .


– التأكد من رقم جلوس الطالب ومكان الفصل الذي سيمتحن به .


– تلخيص أهم النقاط في الدرس في بطاقات صغيرة لمراجعتها بشكل عام قبل الامتحان .

في الامتحان :


– عند استلام ورقة الامتحان ، يجب قراءاتها جيدا بهدوء ولا تستعجل في الإجابة ، اقرأ الورقة أولا بشكل إجمالي .


– قسم وقت الإجابة بين كل سؤال والآخر وامنح وقتا للمراجعة النهائية .


– عند الإجابة على الأسئلة اترك مساحة صغيرة فارغة لأنه ربما تريد تعديل أو إضافة شيئا جديدا على إجابتك أثناء المراجعة .


– ابدأ أولا بالأسئلة السهلة وتأكد من الأسئلة ما إذا كانت إجبارية أو اختيارية ، واترك الأسئلة الصعبة في النهاية .


– اترك مسودة في نهاية كراسة الإجابة ، فستساعدك في تدوين ما تتذكره في سؤال آخر حتى تجيب عليه بعد الانتهاء من الإجابة على السؤال التي تحله .


– لا تترك السؤال فارغا دون إجابة حتى إذا لا تعرف الجواب أو غير متأكد منه ، اكتب ما تتذكره من الجواب أيا كان .


– يجب أن يكون خطك واضحا وورقتك نظيفة ومنظمة حتى يسهل على لجنة التصحيح قراءة الأجوبة بسهولة .


– راجع جيدا ورقة الامتحان قبل تسليمها ولا تترك اللجنة إلى ان ينتهي الوقت حتى إذا انتهيت من حل الأسئلة ، استغل الوقت في المراجعة جيدا فربما تكون قد نسيت سؤال أو صادفت إجابة ناقصة .