مادة التاريخ هي احد المواد التي يعتقد الكثير من الطلاب انها مادة طويلة وصعبة , ودراسة مادة التاريخ تأخذ منهم جهد ووقت كبير وفي النهاية نظرا للضغط النفسي والخوف من هذه المادة تكون المحصلة ضعيفة جدا وغير مرضية .


ولكن مادة التاريخ هي مادة جدا بسيط وسهلة المذاكرة رغم احتوائها على احداث تاريخية هامة وتواريخ وقضايا تخص عصور مختلفة , ومن اجل هذا نقدم من خلال مقالنا خمسة نصائح هامة تمكن الطلاب من مذاكرة مادة التاريخ بل يستطيع التفوق فيها والوصول لاعلى الدرجات بسهولة وشكل سلس .


1- الربط بين الاحداث والتواريخ :


سميت مادة التاريخ نسبة لتواريخ احداث وقضايا متعددة مرت عبر العصور , اذ تمتلئ هذه المادة بتفاصيل كل حدث هام وتاريخ حدوثه , ولذلك ان افضل وابسط طريقة هي ترتيب الافكار ببساطة من خلال تذكر الاحداث التاريخية وربطها بتواريخ حدوثها , حيث ان هذه الطريقة تساعد الطالب على فهم المادة وجعلها كقصة وتريخ حدوث هذه القصة , ويمكن ترتيب الاحداث حسب جدول زمني وتقسيمها الى قرون او عقود اوسنوات , ويجب على الطالب التركيز على هذه الاحداث والتواريخ وعدم الالتفات الى التفاصيل المملة والغير هامة في احداث التاريخ , وتركيزه فقط ينصب على الاحداث واسبابها وربطها بالتواريخ .

2- التدريب على تذكر المعلومات وتنمية الحفظ :


ان امتحانات مادة لتاريخ تنحصر اسئلتها في تواريخ الاحداث واسباب حدوثها واسماء بعض اشخصيات , ومن البديهي ان يكون الطالب قد حفظ هذه المعلومات , وعليه يجب على الطالب تنمية ملكة الحفظ لديها عبر تحضير ورقة وحفظ الاحدث مع تواريخها عبر تكرار الكتابة والقراءة لهذه المعلومات اثناء الكتابة بصوت عالي حتى يحفظ عن طريق الكتابة والنظر والاستماع , وهذ يساعده في استرجاع ما تم حفظه اثناء حل الامتحانات .


3- متابعة الافلام :


نعم نحن ما ذلنا نكتب طرق مذاكرة مادة التاريخ , وما كتبنه من عنوان عن متابعة الافلام هو من صلب هذه الطرق , فان الاحداث التاريخية وتواريخ حدوثها والشخصيات الموجودة في هذه الاحداث قد تم انتاج افلام كثيرة منها الوثائقية والسينمائية التي قامت بتوثيق التاريخ واحداثه , ولذلك فان مشاهدة ومتابعة هذه الافلام يساعد في ترسيخ وحفظ التاريخ وجمع معلومات من خلال السيناريو الذي كتب بايدي محترفين بطريقة مبسطة وسلسة تساعد على التعلم والحفظ بشكل كبير جدا .


4 – التجهيز والاستعداد لامتحان التاريخ :


مادة التاريخ يعرفها الجميع الطلاب والاستاذة والاهل انها مادة حفظ من الدرجة الاولى , ولكن نحن نضيف انها بالفعل مادة حفظ تحتاج لاستعداد وتدريب , اذ لايكفي ان يقوم الطالب بالمذاكرة الحفظ فقط بل يجب عليها ان يقوم بالتجهيز والتدريب من خلال حل الكثير من الامتحانات , فهذا اولا يساعده على تذكر المعلومات والتواريخ , ثانيا معرفة الطالب لنقطة ضعفه وعدم حفظه لبعض الاشياء , وايضا تكرار حل الامتحانات يخفف الضغط النفسي الذي يشعر بها الطالب اثناء الامتحان الحقيقي , ومن الجميل ان يقوم مجموعة من الطلبة بالتدريب وحل الامتحانات سويا كي يكون هناك منافسة واقعية لاحداث الامتحان وهذ مفيد في تفوق الطالب بشكل عام .


5- الانترنت ومادة التاريخ :


كل ما ذكرنه من طرق ونصائح هي اشياء هامة للغاية ومفيدة لتفوق الطالب في مادة التاريخ , ولكن في عصرنا الحالي ان وجود الانترنت شئ لا يمكن ان نغفله بل يجب ان نستغله خير استغلال , حيث يمكن للطالب الجلوس على جهاز الحاسب الالي (الكمبيوتر) وتوصيله بشبكة الانترنت والبحث عن الاحداث التاريخية وتواريخها وايضا البحث عن الافلام التاريخية ومشاهدتها , وهذه يساعد الطالب بشكل كبير اذ تعد هذه الطريقة شئ يجدد نشاطه ويغير من حالة الملل والضغط النفسي من المذاكرة من خلال القلم والورقة والكتب , وبهذا نجد ان الانترنت يساعدة بصورة كبيرة على الحفظ والمذاكرة لمادة التاريخ مما يؤدى الى نجاح الطالب وتفوقه في مادة التاريخ التي يعتقد البعض بانها مادة صعبة ولكن اذا اتبع الطالب هذه النصائح سيكون بتوفيق الله من الناجحين والمتفوقين في مادة التاريخ .