ما هو الالتهاب الرئوي ؟الالتهاب الرئوي يشير إلى نوع خطير من عدوى الرئة . في كثير من الأحيان يكون أحد مضاعفات البرد أو الانفلونزا ، التي تحدث عندما تنتشر العدوى إلى الرئتين .الالتهاب الرئوي يعتبر مرض خطير و قد يكون مميت . بعض الأشخاص يكونون في خطر أكبر من المضاعفات ، بما ذلك النساء الحوامل . أفضل طريقة لعلاج و منع مضاعفات الالتهاب الرئوي أثناء الحمل ، هي رؤية الطبيب في بداية علامات المرض .أعراض الالتهاب الرئوي أثناء الحمل غالبا ما يبدأ الالتهاب الرئوي بأعراض البرد و الانفلونزا ، قد تواجهي أعراض مثل التهاب الحلق ، و آلام في الجسم ، و الصداع . الالتهاب الرئوي ينطوي على أعراض أسوأ بكثير . حيث تشمل أعراض الالتهاب الرئوي ما يلي : – صعوبات في التنفس– قشعريرة– ألم في الصدر– سعال يزداد سوءا– الشعور بالإرهاق ، التعب المفرط– حمى ( ارتفاع في درجة الحرارة )– فقدان الشهية– تنفس سريع– القيءأسباب الالتهاب الرئوي أثناء الحملالحمل يجعلك في خطر لتطوير الالتهاب الرئوي . و يرجع ذلك جزئيا إلى قمع المناعة الطبيعية خلال فترة الحمل . يحدث هذا لأن جسمك يعمل بجد لدعم طفلك المتنامي . قد تكون النساء الحوامل أكثر عرضة للانفلونزا . قد يكون لديك أيضا انخفاض في قدرة الرئة . هذا يجعلك أكثر عرضة للمضاعفات مثل الالتهاب الرئوي .فيروس الانفلونزا أو العدوى البكتيرية التي تنتشر إلى الرئتين تسبب الالتهاب الرئوي . الالتهابات البكتيرية هي السبب الأكثر شيوعا للالتهاب رئوي . و غالبا ما يشار إلى ذلك باسم “الالتهاب الرئوي المكتسب من المجتمع” . و تشمل البكتريا المسببة للالتهاب الرئوي ما يلي :– المستدمية النزلية– الميكوبلازما الرئوية– العقدية الرئويةمضاعفات أي من العدوى الفيروسية التالية يمكن أن تؤدي أيضا إلى الالتهاب الرئوي :– الانفلونزا– متلازمة الضائقة التنفسية– الحماق (جدري الماء)قد تكون النساء الحوامل في خطر متزايد من الالتهاب الرئوي ، في الحالات التالية :– النساء اللواتي يعانين من فقر الدم– من لديهن الربو– النساء اللواتي يعانين من أي مرض مزمن– في حالات العمل مع الأطفال الصغار– عند زيارة المستشفيات أو دور الرعاية كثيرا– من لديهن ضعف الجهاز المناعي– التدخينمتى يجب استدعاء الطبيب ؟يجب عليكي الاتصال بطبيبك على الفور عند ظهور أي من أعراض الالتهاب الرئوي .حيث أنه كلما طال انتظارك ، كلما زادت مخاطر المضاعفات .و غالبا ما تعتبر الانفلونزا بداية للالتهاب الرئوي ، و خاصة أثناء الحمل . إذا كنتي تعاني من الالتهاب الرئوي ، قد تحتاجي إلى الذهاب إلى المستشفى لمنع المضاعفات .قد تحتاج إلى رعاية طبية طارئة إذا واجهت :– ألم في بطنك– ألم في الصدر– صعوبات في التنفس– ارتفاع في درجة الحرارة– القيء الذي يستمر لمدة 12 ساعة– الدوخة أو ضعف– الارتباك– نقص حركة الطفل (تكون أكثر وضوحا في الثلث الثاني والثالث)كيف يتم تشخيص الالتهاب الرئوي أثناء الحمل ؟يمكن للطبيب تشخيص الالتهاب الرئوي أثناء الحمل بكل سهولة . قد يقوم طبيبك بما يلي :– تقييم الأعراض و التاريخ الطبي– الاستماع إلى الرئتين– أخذ الأشعة السينية من الرئتين (الأشعة السينية على الصدرعموما تعتبر آمنة خلال فترة الحمل)– أخذ عينة البلغمكيف يتم علاج الالتهاب الرئوي أثناء الحمل ؟تعتبر العلاجات الشائعة للالتهاب الرئوي الفيروسي آمنة للاستخدام أثناء الحمل . الأدوية المضادة للفيروسات يمكنها علاج الالتهاب الرئوي في المراحل المبكرة . و يمكن أيضا استخدام العلاج التنفسي .إذا كان لديك الالتهاب الرئوي البكتيري ، قد يصف طبيبك المضادات الحيوية .قد یوصی طبیبك أیضا بمسكنات الألم دون وصفة طبية للحد من الحمى و الألم . و التي يمكن أن تشمل الأسيتامينوفين (تايلينول) .الحصول على النوم الكافي و شرب السوائل ، قد تساعد أيضا في الشفاء . لا تأخذ أي أدوية أو مكملات جديدة دون أن تسأل طبيبك أولا .مضاعفات الالتهاب الرئوي أثناء الحمل الحالات الشديدة أو غير المعالجة من الالتهاب الرئوي يمكن أن تؤدي إلى مجموعة متنوعة من المضاعفات . قد تنخفض مستويات الأوكسجين في الجسم ، لأن الرئتين لا يمكن أن تنتج ما يكفي لإرسالها في جميع أنحاء الجسم . يمكن أن تسبب تتراكم السوائل حول الرئتين . في بعض الأحيان يمكن للعدوى أن تنتشر من خارج الرئتين إلى أجزاء أخرى من الجسم . و يمكن أن يكون مميت إذا ترك دون علاج .قد يسبب الالتهاب الرئوي أيضا مضاعفات مع الأطفال . و تشمل هذه المضاعفات :– الولادة المبكرة– انخفاض الوزن عند الولادة– الإجهاض– توقف التنفس
المصدر: منتديات بيت حواء - من قسم: الأسرة


hghgjihf hgvz,d Hekhx hgplg