مشكلة كبيرة قد تواجه البعض عند النهوض من النوم في الصباح وهي حدوث حالة من التيبس من الممكن أن تكون نتيجة لمجهود زائد خلال اليوم السابق كما من الممكن أن يكون المسبب للأمر هو أمر أخطر من ذلك خاصة إذا صاحب التيبس والجمود خلال الصباح العديد من الأعراض الأخرى التي تشير للإصابة بالتهاب المفاصل الرثوي.ويعد التهاب المفصل الرثوي من بين أهم وأخطر التهابات المفاصل التي لابد عدم تجاهل أعراضه فعند حدوث عطل في أحد المفاصل لا يمكن العودة مرة أخري إلى الوراء من أجل إصلاحه كما أن المضاعفات التي تنتج عن ذلك الالتهاب تعد من بين المضاعفات الخطيرة.ولكن قد أثبتت الدراسات مؤخرا أنه من الممكن أن يتم علاج الالتهاب في المرحلة الأولى من المرض ولكن من الممكن أن يمتد العلاج لعدة سنوات ومن الممكن أن يتم الشفاء لبعض الحالات من هذا الالتهاب مع ضرورة أن يستمر المريض في العلاج ولا يمل منه. تعريف التهاب المفصل الرثوي والأعراض المسببة له :يعد التهاب المفصل الرثوي هو نوع من أنواع التهابات المفاصل التي تحدث تورم وأوجاع مع وجود صعوبة في الحركة على وجه خاص خلال الصباح ومن الممكن أن يحدث ذلك الالتهاب في جميع الأعمار من الأطفال وحتى كبار السن ويوجد عدة أعراض تدل على الإصابة بالتهاب المفصل الرثوي :1- حدوث ألم والتهاب في المفاصل مع وجود تورم بها خاصة في القدمين والأيدي.2- الشعور بالأوجاع خاصة في وضعية الراحة أي أن الأوجاع تزداد عند النوم بوجه خاص.3- الشعور بالتيبس والجمود عند الصباح.4- كما يصاحب الأعراض أيضا الخاصة بالتهاب المفصل الرثوي فقدان للشهية وارتفاع في درجة الحرارة وفقر الدم.5- ظهور تكتلات نسيجيه في مفاصل المريض مما يدل على الإصابة بالتهاب المفصل الرثوي.معلومات عن التهاب المفصل الرثوي وأسباب الإصابة به :لم يستقر الأطباء المعالجين لالتهاب المفصل الرثوي على السبب الرئيسي الخاص بالإصابة بذلك المرض، يعد هذا الالتهاب هو احد أمراض المناعة والذي ينتج عن حدوث خلل في المناعة كما يعد التهاب المفصل الرثوي من بين أنواع الروماتيزم.ولكن له عدة خصائص كما يعد السبب الرئيسي في ذلك الالتهاب هو الوراثة حيث يلعب العامل الوراثي دور كبير في إصابة الأبناء بالالتهاب بشكل كبير كما يعد من بين الالتهابات التي تصيب النساء أكثر بكثير من الرجال واليكم بعض الحقائق التي قد تم استنتاجها عن التهاب المفصل الرثوي :1- تلك النوعية من الالتهابات تصيب ما بين 0.5 إلى 1 من المائة من الأشخاص أي أنه ليس نوع منتشر.2- يعد من أهم الأمراض المزمنة وله عدة خصائص والتي منها أنه يسوء في بعض الأحيان ويتحسن في حالات أخرى.3- تظهر الأعراض الخاصة به في الجهتين اليمنى واليسرى من الجسم.4- من الممكن أن يتم الكشف عن وجود العامل الرثوي في الجسم بنسبة 80% من المرضى.5- في أغلب الأحيان يظهر المرض في الفترة ما بين 40 إلى 50 عام ولكن من الممكن أن يصيب مختلف الأعمار.6- المرأة أكثر عرضة بثلاثة مرات للالتهاب أكثر من الرجل.7- من الممكن أن يؤثر التدخين وعادات سيئة أخرى على جهاز مناعة الإنسان وهو السبب الرئيسي للإصابة بالمرض.نصائح هامة لمنع الإصابة بمرض التهاب المفاصل الرثياني :يمكنكم من خلال النصائح التالية عملا على تخفيف الإصابة بالمرض :1- سرعة استشارة الطبيب المعالج على الفور من أجل الحصول على العلاج المناسب.2- ضرورة المتابعة بشكل دوري مع الطبيب من أجل الحصول على النتيجة المطلوبة.3- ممارسة الرياضة بشكل منتظم حيث أن الرياضة من شانها حدوث ليونة في الجسم وينصح في البداية بممارسة التمرينات الخفيفة.


glh`h dp]e hgjihf hglthwg hgvedhkd uk] hgfuq