نصحت العديد من الدراسات العلمية مؤخرًا بضرورة ممارسة العلاقة الحميمة في الصباح، على الرغم من ضيق الوقت صباحًا، مؤكدة أنها تساعد على الشعور بمزيد من الاسترخاء طوال اليوم وتزيد من كفاءة الزوجين في العمل والحياة بشكل عام.

تعرفي معنا اليوم على أفضل ستة أوضاع يمكنكِ ممارستها مع زوجكِ بسرعة فور استيقاظكما صباحًا.

1. وضع المواجهة:

وفيه يجلس الزوج على طرف السرير وبينما تكون قدماه متدليتين، وتعتليه الزوجة وتلف ساقيها حول خصره، ما يشبه قليلًا وضع الفارسة ولكن مع زيادة الحميمية بينهما.

2. وضع الدوجي المسترخي:

يشبه هذا الوضع الدوجي ولكن بدلًا من أن تكون الزوجة على ركبتيها ويديها، تكون مسترخية ونائمة على وجهها، ما يجعله وضعًا مناسبًا تمامًا للصباح ووسيلة للاسترخاء.

3. وضع الملعقة:

ويتم فيه الإيلاج من الخلف، بينما تكون الزوجة على جانبها، ويسهل على الزوج خلالها مداعبتها، لزيادة الاستثارة مع الإيلاج.

4. الوضع التقليدي المسترخي:

في الوضع التقليدي المعتاد الزوج يكون بالأعلى بينما الزوجة مستلقية ورافعة ساقيها لأعلى أو على الأقل مثنية الركبتين، ولكن في هذا الوضع تكون مسترخية تمامًا على السرير بينما يقوم هو بالإيلاج.

5. وضع شبكة العنكبوت:

يشبه وضع الملعقة، حيث يكون الزوجان كل منهما على جانبه، ولكن بدلًا من أن يكون الإيلاج من الخلف، يكون من الأمام وتتشابك السيقان خلاله لزيادة القرب بين الزوجين.

6. الوضع المنزلق:

هذا الوضع مختلف تمامًا، وفيه تنام الزوجة على بطنها، وتضع وسادة أسفل بطنها، بينما يجلس الزوج بالقرب من مؤخرتها مائلًا للخلف ويدعم جسده بذراعيه ويقوم بالإيلاج من خلال هذا الوضع.