اسباب ظهور حب الشباب خلال الدورة الشهرية




يتزامن موعد الدورة الشهرية مع أعراض عديدة مزعجة ، حيث تشعر المرأة بانتفاخ البطن ، آلام وتقلصات ، صداع ، تعكر المزاج ، مع انتشار حب الشباب وغيرها ، تنتشر البثور الحمراء في الوجه بنسبة 63% في بشرة النساء المعرضة لحب الشباب ، ونظهر هذه البثور قبل موعد الدورة الشهرية بمدة تتراوح بين 7-9 أيام ثم تبدأ بالانحسار بعد نزول الطمث .العلاقة بين حب الشباب والدورة الشهرية :
يتعرض جسم المرأة خلال الدورة الشهرية التي تقدر ب28 يوم في المتوسط لتغيرات هرمونية يومية ، إذ يرتفع مستوى هرمون الاستروجين في النصف الأول من الدورة الشهرية ، أما النصف الثاني منها يزداد هرمون البروجستيرون ، ثم يبدأ كلا من الاستروجين والبروجيستيرون في الانخفاض لأدنى مستوياتهما خلال الشهر عند نزول الطمث .
ويذكر أن هرمون التستوستيرون يظل بمستوى ثابت طوال الشهر ، مما يعني أنه بنسبة أعلى من الهرمونات الأنثوية قبل وخلال الطمث ، وبذلك يتعرض جسم المرأة لكثير من التغيرات الهرمونية في هذه الفترة مما يؤدي لتعرضها لكثير من الآثار التي قد تنعكس على بشرتها .كما أن ارتفاع هرمون البروجيستيرون في منتصف الدورة الشهرية على على تحفيز انتاج الزهم ، وهو مادة زيتية سميكة تعمل على ترطيب الجلد ، ومع ارتفاع مستوى هذا الهرمون ينتفخ الجلد مما يؤدي للضغط على المسام لتصغر بدرجة كبيرة مما يزيد من افراز الزهم تحت سطح الجلد ، بالإضافة لارتفاع هرمون التستوستيرون في هذه الفترة الذي يزيد أيضا من نشاط الغدد الدهنية لإفراز المزيد من الزهم ، يختلف تأثر النساء بزيادة افراز الزهم بين الترطيب الصحي لدى البعض فيما يسبب بقعا دهنية مزمنة عند البعض الآخر ، هذا بالإضافة لأن الدهون تخلق بيئة غذائية للبكتيريا المسببة لحب الشباب مما يؤدي لزيادة البثور والتهابها عند موعد الدورة الشهرية .لا يمكن تغيير النظام الهرموني في جسم المرأة في خلال الدورة الشهرية لكن هناك بعض النصائح التي يمكن للمرأة اتباعها خلال هذه الفترة تجنبا لتفاقم البثور والتهابها ، إذ يجب على المرأة زيادة العناية ببشرتها خلال الدورة الشهرية حتى تقلل الدهون الخارجية المتراكمة التي قد تتعرض للبكتيريا .علاج حب الشباب المتزامن مع الدورة الشهرية :
قد يحتاج الحد بالبثور وحب الشباب خلال الدورة الشهرية للتدخل الهرموني للتحكم في مستوى الهرمونات وهو ما يتم تحت اشراف الطبيب والذي يتمثل في عدة طرق هي :
– حبوب منع الحمل : قد تكن ذات فاعلية عندما يوجد صلة واضحة بين حب الشباب والدورة الشهرية ، حيث أن أي عامل يعمل على زيادة مستوى هرمون الاستروجين سوف يقلل من تأثير هرمون التستوسيترون عند المراة ، وتعمل الحبوب على زيادة بروتين الغلوبين الرابط بالهرمون الجنسي في الدم ، والذي يقوم بدوره بامتصاص هرمون التستوستيرون الحر في الدم ، وبالتالي تقليل النسبة المتوفرة منه لتكون حب الشباب .
كما تعمل حبوب منع الحمل بتثبيط سرعة انتاج الدهون ، لذا فقد ثبت فاعلية بعض أنواع من حبوب منع الحمل في علاج البثور مثل Yaz ، Ortho Tri-cyclen ، لكن استجابة الجسم للعلاج الهرموني بحبوب منع الحمل تحتاج لبعض الوقت حتى تعطي النتائج المرجوة في تهدئة حب الشباب .– حبوب Sipronolactone : تعمل حبوب سبيرونولاكتون على تقليل مستوى هرمون التستوستيرون في حال عدم الاستجابة بالعلاج باستعمال حبوب منع الحمل ، حيث يعمل الدواء على تقليل نسبة الدهون الناتجة عن هرمون التستوستيرون في الجلد ، ولكنه ذو أعراض جانبية عديدة مثل الصداع ، الشعور بالتعب ، عدم انتظام الدورة الشهرية ، مع حساسية وألم الثدي .– فقدان الوزن الزائد : تؤدي البدانة لتقليل نسبة بروتين الغلوبيولين الرابط بالهرمون الجنسي مما يؤدي لزيادة هرمون التستوستيرون وزيادة حب الشباب ، لذا تنصح النساء باتباع نظام غذائي صحي والحفاظ على الوزن المثالي للحد من ظهور حب الشباب والبثور عند اقتراب الدورة الشهرية .علاجات أخرى للتخفيف من حب الشباب خلال الدورة الشهرية :
* الكريمات الموضعية مثل الكريمات التي تحتوي على فيتامين إيه ، وكريم البنزل بروكسيد ، وكريمات المضادات الحيوية .
* وصف مضادات حيوية بجرعات منخفضة مثل التتراسيكلين ، والتي توصف للاستعمال قبل ميعاد الحيض بعدة أيام .
* في حال عدم الاستجابة للعلاجات السابقة أو عندما بكون حب الشباب بأكياس دهنية يوصف دواء الرواكتان .
* كما قد يلجأ الطبيب لبعض العلاجات الأخرى في عيادة الأمراض الجلدية مثل حقن الكورتيزون ، والتقشير الكيمائي .