نقص الماء حول الجنين من أخطر الأمور التي قد تتعرض لها السيدة الحامل، حيث أن الماء الموجود حول الجنين هو المسؤول عن حماية الجنين وأيضا يعمل على تغذية الجنين بالمواد اللازمة، كما أنه يساعد في حماية جدار الرحم.


طرق علاج نقص الماء حول الجنين
إذا كان النقص في الماء حول الجنين بنسبة بسيطة وكان السبب قلة تناول السيدة للسوائل أو تناول بعض الأدوية الطبية، فمن الممكن إتباع بعض الخطوات البسيطة لعلاج هذه المشكلة مع التوقف عن تناول العقاقير الطبية، أما لو كان السبب وجود ثقب في جدار الرحم وهو ما تسبب في تسرب السائل، فبالتالي زيادة نسبة السوائل التي تتناولها السيدة لن تساهم في حل المشكلة وسوف يكون السبيل الوحيد اللجوء لعملية جراحية.


في حالة النقص البسيط في السائل الموجود حول الجنين من الممكن إتباع الخطوات التالية لعلاج هذه المشكلة:





-يجب على السيدة الحامل الحرص على تناول الأطعمة الغنية بالألياف والماء مثل بعض أنواع الفواكة مثل التفاح والبرتقال، حيث تساعد في زيادة نسبة الماء داخل الجسم وبالتالي المساعدة في زيادة الماء حول الجنين.


-يجب أن تحرص السيدة الحامل عموما على الإكثار من شرب الماء وبالأخص السيدة التي تعاني من نقص الماء حول الجنين، فيجب عليها تناول ما لا يقل عن 3 لتر يوميا من الماء.


-يجب أن تداوم السيدة الحامل على تناول الفيتامينات التي يقوم الطبيب بوصفها وعدم إهمال تناولها، كما يجب أن تتناول بعض العصائر الطازجة ولكن لابد من تناول هذه العصائر بدون سكر.


-السيدة الحامل عموما لابد من أن تقلل تناول الشاي والقهوة وأي مشروبات منبهة، أما التي تعاني من نقص الماء حول الجنين فتمنع نهائيا من شرب المشروبات التي تحتوي على كافيين.


-لابد من التوقف عن التدخين نهائيا بالنسبة للسيدة الحامل، مع تجنب التعرض للتدخين السلبي.


-يجب على السيدة التي تعاني من نقص في الماء حول الجنين أن تبتعد نهائيا عن الأطعمة والمشروبات المدرة للبول والتي تتسبب في إصابتها بالجفاف وبالتي زيادة نقص الماء الموجود حول الجنين.


-يجب ان تلتزم السيدة بالراحة التامة وتجنب ممارسة أي مجهود بدني يتسبب في إجهادها.


-إذا قامت السيدة بكل الخطوات السابقة ولكن لم يزيد حجم الكيس ولم تزيد نسبة الماء حول الجنين، فيلجأ الطبيب في هذه الحالة إلى إعطاء السيدة الحامل حقن وريدية تساعد في زيادة الماء حول الجنين.


-قد يقوم الطبيب بوصف بعض العقاقير الطبية التي تساعد في علاج مثل هذه الحالات، ولكن يجب ألا يتم تناول أي عقاقير بدون وصفة طبية وبعد الفحص الطبي.


أعراض الإصابة بنقص الماء حول الجنين
-إذا لوحظ أن السيدة الحامل بالرغم من تقدم مرحلة الحمل إلا أن بطنها مازال صغير.
-إذا لاحظ الطبيب أن الجنين لا ينمو بصورة طبيعية، ومعدل نموه بطئ جدا مقارنة بعمره.
-إذا شعرت السيدة الحامل بنزول للسائل.
-إذا قلت حركة الجنين أو شعرت الأم بعدم تحركه لفترة.


الأسباب التي تؤدي لنقص الماء حول الجنين
يوجد العديد من الأسباب التي ينتج عنها نقص في السائل المحيط بالجنين، والتي ينتج عنها إضطرار الطبيب لتوليد السيدة بعملية جراحية لإنقاظ حياتها وحياة الجنين ومن هذه الأسباب:


-إذا إصيبت السيدة بتمزق في الرحم، وبالتالي يتسرب السائل المحيط بالجنين من الرحم.
-إذا مر على حمل السيدة أكثر من 42 إسبوع، يبدأ السائل حول الجنين في النقص.
-إذا تعرضت السيدة لبعض المشاكل الصحية والتي تؤثر سلبيا على المشيمة.
-إذا تناولت السيدة الحامل بعض الأدوية بدون إستشارة الطبيب مثل الأدوية المسكنة والمضادة للإلتهابات.
-إذا كان الطبيب مصاب ببعض الأمراض الوراثية التي تعمل على تقليل نسبة الماء حوله.
-إصابة الجنين ببعض التشوهات في الكليتين.

data-matched-content-ui-type="image_sidebyside" data-matched-content-rows-num="3" data-matched-content-columns-num="3"