ينغمس الكثير من الأزواج في الحياة بكل ما فيها من أمور تجعلهم منشغلين عن بعضهما البعض ، سواء بدفع الفواتير ، والطبخ ، وزيارة الأهل والأصدقاء ، وتنظيف المنزل ، ورعاية الأولاد إلى أي شيء آخر يشغلنا . إلا انه من الضروري ان نهتم بحياتنا الزوجية حتى تظل حياتنا مليئة بالحب والسعادة ، وإليكم اسرار الحفاظ على الحب بين الزوجين :


المجاملة
الكلمة الطيبة صدقة . فعليك بحسن اللسان والدوام على الكلمات الرقيقة الطيبة لزوجتك ، لتنعموا بالحب والسعادة الدائمة .


حافظ على وعودك
عند تقديم أي التزام لشريك حياتك ، فلابد من ان تحافظ على وعدك مهما كانت الظروف ، ولاداعي للتحجج بأي ظرف للهروب من وعدك . فإذا وعدت زوجتك بالخروج للتمتع بالعشاء في الخارج ، فلابد من التنفيذ ، لأن محافظتك على الوعد يساعد على مداومة الثقة والحب بين الشريكين .





لمسات بسيطة في الاستيقاظ
هناك أمور بسيطة تعزز المشاعر بين الزوجين ، مثل الاستقاظ في الصباح بإبتسامة وتقول صباح الخير . انه امر بسيط جدا ، بل انه امر جميل في ابتسامة الصباح لبداية يوم جديد مليئ بالابتسامة والسعادة .


الاهتمام
ان الاهتمام اهم من الحب ، فعليك بمتابعة شريك حياتك ، وتشجيعه في اعماله ، لأن الإهتمام يعزز من التفاهم المتبادل .


الاستماع الجيد
لا تنطوي على الشكوك والحجج والأسئلة في محادثة مع شريكك . بل اترك شريكك يتحدث واستمتع إليه جيد مما يقوي من علاقتكما . تذكر أول محادثة رومانسية مع شريك حياتك وتصرف بنفس الطريقة .


المشاركة
يجب ان تتحدث عن كل شيء تقريبا . لأن المشاركة في حل المشاكل يعزز التفاهم والحب ، ومن شأنه فإنه يساعد على تقاسم أفكارك مع شريك حياتك والتي تساعدك على حفظ ضغوط الحياة ، فلا داعي للصراخ والصياح في علاقتك .


تقاسم المسؤوليات والمجاملات
تقاسم المسؤولية هو أمر لكل من الزوج والزوجة لتكونا متشاركان في أمور حياتكم ، كما ينبغي الاستمرار على المجاملة المستمرة ما بين الزوجين .


التجديد
لا تدع الحب يتلاشى مع الأيام والسنين ، بل نظم الوقت لتخصيص اوقات تجديد العلاقة مع زوجتك لتكون علاقة مثيرة ومليئة بالحب . فعليكما بالتجديد لأنه يعزز ويجدد الحب بين الزوجين . تختلف طرق التجديد من زوج لآخر ، ولكنها أمور بسيطة تساعد على تعزيز الحياة للأزواج السعداء .


في الحديث الشريف:
“جاء رجل إلى رسول اللَّه صلى الله عليه وآله فقال: إن لي زوجة إذا دخلت تلقتني ، وإذا خرجت شيّعتني وإذا رأتني مهموماً قالت: ما يهمّك؟ إن كنت تهتم لرزقك فقد تكفل به غيرك ، وإن كنت تهتم بأمر آخرتك فزادك اللَّه هماً فقال رسول اللَّه صلى الله عليه وآله: بشّرها بالجنة وقل لها: إنك عاملة من عمّال اللَّه ولك في كل يوم أجر سبعين شهيداً”


الحب ، والعلاقة الحميمة ، والثقة المتبادلة ، والرعاية والتسامح ، كلها أعمدة الحب بين الزوجين ، فنحافظ عليها جميعا لنعيش حياة سعيدة ومليئة بالحب والوئام .