يعتبر كل من سرطان العظام ، الرئتين والكبد من أكثر أجزاء الجسم التي ينتشر بها السرطان أو النقائل ، وبمجرد وجود السرطان في العظام ، هذه الخلايا السرطانية يمكنها أن تكون أورام نقلية جديدة ، فإذا كنت تعاني من سرطان العظام ، فمازلت تعاني أيضا من نوع آخر من السرطان وهو السرطان النقيلي ، على سبيل المثال سرطان الصدر الذي ينتقل يعرف باسم “سرطان الثدي النقيلي” كما يسمى سرطان العظام بالنقيلي أو انبثاث العظام .


أنواع السرطان التي يمكن أن تنتقل إلى العظام :
– الثدي .
– البروستاتا .
– الرئتين .
– الكليتين .
– الغدة الدرقية .


تعاني 3 حالات من أصل 4 من سرطان العظام النقيلي ، من الإصابة بأورام الثدي ، البروستاتا ، الرئتين والكليتين ، وحوالي 70% من الأشخاص الذين يعانون من سرطان الثدي والبروستاتا لديهم سرطان العظام النقيلي ، فالعظام هي أول جزء تنتقل إليه هذه الأنواع من السرطان .





أسباب وكيفية انتقال السرطان إلى العظام :
إن انتشار سرطان العظام يعد عملية معقدة بدأ الأطباء فهمها ، وتتضمن عمليات الأنبثاث الخطوات التالية : تغزو الخلايا السرطانية الأنسجة الطبيعية القريبة ، ثم تتحرك خلال جدران الخلايا الليمفاوية القريبة أو الأوعية الدموية ، وتبدأ بالدوران خلال الجهاز الليمفاوي وتيار الدم حتى تصل إلى الأجزاء الأخرى من الجسم .


وبعد توقف الأوعية الدموية الصغيرة ، في هذه الأجزاء ، فإنها تغزو جدران الأوعية الدموية ، وتنتقل إلى الأنسجة المحيطة التي تنقسم وتسبب أورام صغيرة ، وهذه الأورام الجديدة تحتاج امدادات الدم لتستمر في النمو ، لذلك فإنها تحفز نمو أوعية دموية جديدة .


وعندما تصل إلى العظام ، ينبغي أن تقوم الخلايا السرطانية تجنب هجوم الجهاز المناعي ، لذلك تمر بالعديد من التغيرات وهذا يعني أن الورم الجديد ربما يختلف عن الورم الأولي ، مما يجعله أكثر صعوبة ليتم علاجه .


لماذا وأين يتكون الورم في العظام :
قد يكون نوع السرطان له علاقة بظهور الأورام في العظام ، فبعض أنواع السرطان قد تطلق بروتينات تؤثر على كيفية تكوين الورم .


توفر العظام تربة خصبة لنمو الخلايا السرطانية ، لأنها مناطق لاستمرار نمو وانتشار الخلايا السرطانية ، وخلايا العظام تطلق مواد ربما تعزز نمو الخلايا السرطانية أسرع ، والخلايا السرطانية ربما تتصل جيدا بالعظام أكثر من باقي المواد الأخرى في الجسم لبعض الأسباب .


الخلايا السرطانية تنتشر في أي جزء ، ولكن ربما تنتشر إلى العظام مع امدادات الدم ، وتشمل :
– العمود الفقري .
– الحوض .
– القفص الصدري .
– أعلى الذراعين .
– الفخذين .


انبثاث العظام والأعراض المصاحبة له :
في بعض الحالات ، تتعرض بعض العظام إلى التلف ، وفي بعض الحالات الأخرى ، تتكون عظام جديدة كاستجابة لهذه الحالة ، وفي كثير من الحالات مثل سرطان الثدي قد يحدث إما تلف العظام أو تشكيل العظام أو كليهما ,


الأعراض :
– ألم العظام .
– كسر العظام ، نتيجة لضعفها المتعلق بأورام العظام .
– فقدان الشهية ، الغثيان ، العطش الشديد ، وبعض الأعراض الأخرى المرتبطة بزيادة الكالسيوم في الدم ، لأن العظام تصبح تالفة نتيجة الورم النقيلي ، وتطلق الكالسيوم خلال تيار الدم .
– الضغط على العمود الفقري ، إذا كان السرطان في عظام العمود الفقري ،فإنه ينمو ويضع ضغطا عليه ، ويمكن أن يسبب الخدر ، الضعف ، مشاكل في الجهاز البولي و الشلل .

data-matched-content-ui-type="image_sidebyside" data-matched-content-rows-num="3" data-matched-content-columns-num="3"