الجهاز العصبي في جسم الحشرات



صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 4 من 11

الموضوع: الجهاز العصبي في جسم الحشرات

  1. #1
    نجمة بيت حواء الصورة الرمزية قمر حواء
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المشاركات
    693
    معدل تقييم المستوى
    15

    الجهاز العصبي في جسم الحشرات

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله

    بنات لو سمحتوا ممكن اي وحدة فيكم تعرف اي معلومة او اي مواقع علميه فيها مواضيع عن الجهاز العصبي في الحشرات ياليت تفيدني فيها ضروري عندي بحث في هذا الموضوع فياريت تساعدوني..

    وشكراً للجميع

    اختكم /

  2. #2
    مشرفة سابقة محررة مبدعة الصورة الرمزية ضي المهنا
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    الدولة
    الشرقية
    المشاركات
    9,656
    معدل تقييم المستوى
    25
    في عالم الحشرات.. أصوات ونغمات

    12/3/2001
    نهى سلامة

    هناك من يتعامل مع الصراصير على أنها حشرات مُسلِّية ورقيقة، وهؤلاء من أمثال اليابانيين والإيطاليين يرعونها ويحتفظون بها في أقفاص صغيرة لصحبتهم في حجرة نومهم لتؤنس وحدتهم، وهناك أمثالنا الذين لا يألون جهدًا في اللهث وراءها جريًا حتى الموت.

    وفي بلاد الإغريق القديمة، كانت حشرة السيكادا Cicadas مقدَّسة، ووضعت هي الأخرى في أقفاص كرمز للموسيقى الراقية.

    فما الذين جعل لهذه الحشرات تلك المكانة في قلوب هؤلاء؟

    السر يكمن في "غنائها"، والأصوات التي تصدرها مثل هذه الحشرات، نعم هذه هي الحقيقة وبكل أسف.

    سلوكيات معقدة

    والحشرات - أكثر المخلوقات على وجه الأرض - التي لها سلوك معقد، يتحكم فيه الجهاز العصبي المركزي CNS، وتتبع من خلاله نظام ثابت في تفاعلها مع العالم الخارجي من حولها، ومع أعضاء فصيلتها، وهي تضطر إلى التصرف في مئات المواقف اليومية كالدفاع عن النفس، والبحث عن طعام أو عن شريك الحياة المناسب… وغيرها من المواقف، ولها في ذلك بكل تأكيد طرق متنوعة في التعبير عن أغراضها وعن ردود أفعالها.

    واحدة من تلك الطرق الشهيرة هي إصدار أصوات معينة بدرجات محددة لتوصيل أو استقبال الرسائل.

    إذن فإصدار الحشرات لتلك النغمات إنما يكون لتحقيق هدف بعينه، وعادة ما يدخل في سلوك التزاوج أو الدفاع عن النفس.

    فقد تصدر الحشرات أصواتًا مخيفة لأعدائها في محاولة منها لإخافتهم.. أو تطلق صيحات إنذار للمستعمرات التي تفكر في غزو مكان عيشها، بل وتستدعي بالصوت أيضًا بقية أبناء العشيرة ليجتمعوا صفًّا واحدًا أمام العدو.

    وفي موسم التزاوج.. حين تقوم بعض الحشرات برقصات أو حركات محدّدة لجذب الشريك الآخر يفضل آخرون إطلاق نغمات ينادي بها على شريك حياته.. يحدد بها موقعه ومكانه، حتى إن قوة الصوت في حد ذاتها تحدد مفهوم الرسالة المراد توصيلها.

    والآن.. وبعد هذه المقدمة الطريفة، نتجول قليلاً في بعض النغمات التي تصدرها الحشرات حتى نعلم مضمون الرسالة المراد توصيلها وكيف تقوم بـ "تلحينها".

    صوت الصرصرة

    تقوم حشرة السيكادا Cicadas بهذا الصوت عن طريق الطرق على غشاء مشدود taut membrane، ولذكورها وإناثها أذن خاصة تُسمّى طبلتها بـ Tympana لتميز كل منها أغنية الآخر.

    وقد تقوم أنواع أخرى من الحشرات بإخراج صوت الصرصرة عن طريق كحت الأجسام ضد بعضها البعض أو احتكاك جزأين صلبين في جسم الحشرة ذاتها، كما يحدث في صراصير الغيط.

    ويفسر الدكتور "كارم السيد" الأستاذ بكلية العلوم بجامعة الأزهر المصرية هذا النوع من الاحتكاك على أنه يتكون من جزأين: أحدهما على شكل نتوء يُسمّى المبرد ويعمل كسطح احتكاك، والآخر عبارة عن حلقة من حلقات الجسم أو جناح من الأجنحة يُسمّى بالمحكاك، وعند احتكاك الاثنين معًا يحدث صوت الصرصرة.. وتتوقف طبقة الصوت على حجم الفراغ الواقع بين نتوءات المبرد وبعضها.. وعلى سرعة الاحتكاك ذاته. وحينما تقوم الحشرات بهذا الصوت بصورة متتالية وسرعة عالية في وقت محدد يسمى نغمها بالأغنية.

    يقوم بصوت الصرصرة أيضًا.. الجراد المعروف والقنوط والجنادب والنطاطات... وغيرها، ويختلف موقع جزأَي الاحتكاك من حشرة لأخرى.. فيقوم النطاط بحك السطح الداخلي لكل من الفخذين الخلفيين ضد عرق معين بالجناح الأمامي، ويحتوى كل جناح من الجناحين الأماميين لصراصير الغيط على مبرد ومحكاك، يحدث الصوت باحتكاكهما عكسيًّا.

    أما يرقات الخنافس Passalidae فلها عضو متخصص في صوت الصرصرة، ويقع في الزوج الثالث من الأرجل، ومن العجيب أن درجة حرارة الجو لها تأثير كبير على سرعة الصرصرة، وهي تزداد كلما ارتفعت درجة الحرارة.

    صوت النقر والقرع

    تمتلك بعض الحشرات هيكلاً خارجيًّا يعمل على تدعيم الاتصالات العضلية في الجسم ويحمي المحتويات الداخلية الرقيقة، وهذا الهيكل يتجدد تباعًا في مراحل معينة من حياة الحشرة، وهو مع صلابته يتمتع بمرونة عالية لتسهيل حركة الحشرة، يبلغ أكبر قوة له في الخنافس من رتبة الحشرات غمدية الأجنحة Coleoptera.

    هذا الهيكل له وظيفة أخرى حيوية وهامة ألا وهي إحداث ضربات مميزة في جسم صلب من حوله ليصدر صوت النقر أو القرع، فتقوم خنافس الخشب Anobium بإحداث هذا الصوت عن طريق ضرب رؤوسها بأرض الأنفاق المحفورة في الخشب، ويحدث ذلك في موسم التزاوج بشهري إبريل ومايو.

    أما عساكر النمل الأبيض من رتبة الحشرات متساوية الأجنحة Isoptera فتقوم بقرع يشبه الطبول بفكوكها في حالة حدوث أي خطر محدق بها، وقد يصل إلى عشرة دقات/ثانية، أما إناث قمل الكتب من رتبة Psocoptera فتدق السطح الذي تعيش عليه بواسطة نتوءات موجودة على السطح السُّفلي لحلقات البطن الخلفية بغرض الإعلان عن التزاوج.

    الأزيز

    بعض الحشرات تقوم بهزّ أجنحتها بقوة في أثناء الطيران، وهذا التذبذب يتسبب في تذبذب الحلقات الصدرية، فينشأ الصوت نتيجة لهذا الاهتزاز والذي يفوق في قوته حركة الأجنحة ذاتها؛ ولذلك كان الاسم أزيزًا والذي يعبّر عن الحركة الشديدة.

    يقوم الذباب الأزرق من رتبة الحشرات ثنائية الأجنحة Diptera بذبذبة حلقات الصدر نتيجة لاحتكاكها بقواعد الأجنحة عند الطيران، وفي بعض أنواع الجراد يعتقد أن صوتًا رخيمًا ينتج عن ارتطام الأجنحة بسطح الجسم.

    قد يصل تذبذب الأجنحة إلى 1100 ضربة/ ثانية في أقصى سرعة لها، ومن أشهر الحشرات التي تقوم بالأزيز البعوض والذباب، حيث تقوم ذكور البعوض بضرب الأجنحة بسرعة مميزة لتنادي بها على الإناث والتي تستقبل صوت الذكور بقرون استشعارها التي تشبه الريش، ويستطع الذباب أن يصدر نغمته حتى وإن كان في وضع خمول؛ وذلك بسبب تذبذب حلقات الصدر أو اهتزاز أعضاء التوازن وهي عبارة عن الزوج الخلفي من الأجنحة.

    الفرقعة

    لعلك سمعت وأنت صغير صوت حشرة "فرقع لوز" والتي كانت تصدر صوتًا غريبًا قد يكون مخيفًا للبعض منا.

    حشرة فرقع لوز Click Beetle أحد أنواع الخنافس من رتبة الحشرات غمدية الأجنحة، وهي تقوم بالدفاع عن نفسها من أي عدو خارجي عن طريق التظاهر بالموت، فهي تسقط على الأرض كما لو كانت في حالة إغماء وتظل لعدة ثواني مستلقية على ظهرها بلا حراك، وفجأة تثب وثبة سريعة عالية في الهواء في محاولة للابتعاد عن مكان الخطر، محدثة صوتًا مميزًا يُسمّى بالفرقعة. ويقول علماء الحشرات: إن مكمن هذا الصوت يأتي من شوكة أسفل الحلقة الصدرية الثانية والتي تظل ساكنة في تجويفها حينما تكون الحشرة في وضع سكون، وفي أثناء وثبة فرقع لوز تسحب الشوكة من تجويفها فتسبب بذلك ارتطام الجناحين الأماميين للجسم لسطح الأرض، يساعدها هذا الارتطام على حركتها السريعة الرشيقة.

    وهكذا كانت هذه جولة خاطفة في عالم الحشرات الغريب وأنغامه التي لا تنتهي، حتى إن بعضها قد يحدث ترددات في المدى فوق المسموع ultra sonic wave ، وإصدار أصوات فوق مستوى السمع البشري بمقدار 100,00 ذبذبة/ ثانية.

    عالم حقيقي من العجائب، يلفت أنظارنا إلى نوع آخر من السياحة في بلادنا، وهو نوع يدعو المولعين بغناء الحشرات إلى الانضمام إلينا، والاستماع إلى بعض أنغامها في حقولنا وبيوتنا.

    اقرأ أيضًا:


    http://www.islamonline.net/Arabic/Sc...Article8.shtml

  3. #3

  4. #4
    مشرفة سابقة محررة مبدعة الصورة الرمزية ضي المهنا
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    الدولة
    الشرقية
    المشاركات
    9,656
    معدل تقييم المستوى
    25
    نظرات في عالم الحشرات

    --------------------------------------------------------------------------------

    عندما يتدبر الانسان المثل الذي ضربه الحق تبارك وتعالى في سورة البقرة وهو “بعوضة فما فوقها” فإن ذلك يفتح أمامه بابا كبيراً لعالم واسع لا حدود له، هو عالم الحشرات الذي تنتمي البعوضة اليه والحشرات أمم أمثالنا، بل هي أكثر أنواع المخلوقات في الأرض انتشاراً وأكثرها عدداً، ولولا قدرة الله سبحانه وتعالى في ضبط التوازن بين المخلوقات بميزان لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه لانتشرت الحشرات بصورة لا يتصورها عقل ولتكاثرت حتى تغطي سطح الأرض كلها في سنوات معدودة، وصدق الله العظيم “والسماء رفعها ووضع الميزان” (الرحمن). فكل شيء بميزان، وكل شيء بحسبان وكل شيء خلقه الله بقدر، وقدره تقديراً بحكمته وقدرته.

    تتراوح أعمار الحشرات بين الأسابيع والسنوات المعدودة ولها مجتمعات تحكمها أنظمة متعددة، وتعيش وتتنقل في جماعات ومنها المسالم ومنها الشرير، ومنها المقاتل المحارب، ومنها القناص ومنها المخادع، ومنها الذكي إلى درجة العبقرية، ومنها السلبي ومنها الايجابي، ومنها العامل ومنها الخامل، وقد تنشب بينها حروب يفنى فيها العدد الهائل من كل فئة محاربة. ومنها النافع ومنها الضار.
    وقد وجدت الحشرات في الأرض قبل وجود الانسان بملايين السنين، ومازالت كما هي بشكلها ونظمها وتركيبها لم تتغير.

    وليس للحشرات هيكل عظمي، ولكن يحيط بجسدها من الخارج درع صلبة تعمل كهيكل خارجي لتثبيته وحمايته، وتشتد هذه الدرع صلابة في بعض الأنواع كالخنافس حيث تمكن مقارنتها بدرع حديدية تحيط بجسم الحشرة وتحميه بصورة رائعة، وتقوم أرجل الحشرة بوظائف عديدة مثل المشي والوقوف والجري والقفز والحفر والامساك بالصيد والقتال والدفاع وامساك الأنثى عند التزاوج وقد تتحرك أزواج الأرض بصورة مستقلة عن بقية الأرجل.

    وفي كثير من الحشرات تتصل بالصدر أجنحة دقيقة تتميز بوجود شبكة من الأوعية الدموية في جميع أجزاء الجناح، وقد تغطي الجناح شعيرات دقيقة تنتشر على جميع أجزائه بنظام خاص فتعكس الضوء منتجة ألوانا زاهية جميلة جذابة ومميزة لكل نوع من الحشرات، بل قد تميز الذكر عن الأنثى من النوع نفسه.

    وللحشرات عيون في مقدمة الرأس، ولكن بعض الحشرات بلا عيون وتعتمد في احساسها على استقبال الأصوات وحركات الهواء والروائح.. وفي مقابل ذلك تمتلك بعض الحشرات عيوناً مركبة من عدسات صغيرة يتراوح عددها بين ست عدسات إلى بضعة آلاف من العدسات كما في اليعسوب.

    أما فم الحشرة فيختلف اختلافاً كبيراً حسب نوعها فهناك حشرات ذات فكوك، وهناك ذات خراطيم كالابر، وهناك ذات ممصات. وقد يكون الخرطوم قوياً يمكنه اختراق جلد الانسان والحيوان كما في أنثى البعوضة وقد يكون ضعيفاً يمكنه امتصاص السوائل فقط في ذكر البعوض، وتتميز بعض الحشرات بفك قوي يمكنه قتل فريسة من حجمها.

    جهاز عصبي متكامل

    وللحشرات جهاز عصبي متكامل مكون من دماغ وشبكة من الألياف العصبية تصل إلى مختلف أجزاء الجسم وأعضائه وتقوم بالوظائف ذاتها التي يقوم بها الجهاز العصبي للانسان من تنظيم الحركات والتحكم فيها وتنظيم الافرازات والأنشطة المختلفة من سكون ونشاط ونوم ودفاع وقتال وغير ذلك.
    وتضع الحشرة الواحدة أعداداً من البيض تصل إلى الآلاف في بعض الأنواع كل مرة تبيض فيها، ولا يحتاج البيض إلى حضانة خاصة من الأم حيث تبدأ الحشرة بالتغذي تلقائياً بمجرد خروجها من البيضة وتبدأ في النمو لتمر بأطوار اليرقة ثم العروس ثم الحشرة الكاملة البالغة.

    وعادة ما تنطلق الحشرات بعد بلوغها في رحلة من الطيران النشيط حسب نظام زمني ومكاني خاص بكل منها، وتستمر الرحلة أياماً أو أكثر لتصل إلى أماكن استقرارها وبناء أعشاشها.. وقد تنطلق الأسراب مهاجرة إلى أماكن بعيدة منطلقة في أسراب هائلة مثل أسراب الجراد التي قد يصل حجم السرب المهاجر منها إلى أكثر من مائة كيلومتر مربع ويحتوي على أكثر من 40 ألف مليون حشرة يزيد وزنها على الثمانين ألف طن، تشكل سحابة ضخمة تحجب ضوء الشمس عن مساحات كبيرة من الأرض وتمتد إلى ارتفاعات كبيرة في السماء، وتهبط تلك الأعداد الهائلة على المزارع فتأتي على ما فيها من نباتات وتتركها خراباً لا حياة فيها. ويقبل الناس في بعض البلاد على اصطيادها واستخدامها كغذاء بعد شيها على النار كما في بعض المناطق الصحراوية في قارتي افريقيا وآسيا.

    موسيقا الحشرات

    وقد اهتم الانسان بأصوات الحشرات منذ القدم، فقد اتخذ قدماء الاغريق رمز (حشرة السيكادا فوق قيثارة) شعاراً للموسيقا عندهم، وفي بعض معابد اليابان نجد حشرة مغردة داخل أقفاص صغيرة، وهذه الحشرة عبارة عن بعض صراصير المزارع والنطاطات، وفي البرتغال يحتفظ الناس في بعض أنحاء البلاد ببعض أنواع من الصراصير في أقفاص صغيرة داخل حجرات منازلهم لسماع أصواتها.
    وتصدر الحشرات أصواتا متنوعة بعضها يستطيع الانسان سماعه وكثير منها لا تستطيع الأذن البشرية تمييزه وانما تلتقطه الحشرات الأخرى بوساطة أجهزة سماع خاصة من صنع الخالق عز وجل.

    وقد يصدر صوت الحشرة نتيجة احتكاك الفخذين مع الأجنحة، أو احتكاك أجزاد صلبة بجسم الحشرة مثل آلة الكمان، ومنها احتكاك الجناحين الأماميين ببعضهما البعض، ومنها اصدار قعقعة كدق الطبول بواسطة أعضاء متخصصة في منطقة بطن الحشرة، ومنها حركة دخول الهواء وخروجه من جسم الحشرة خلال فتحات خاصة، ومنها تفاعلات كيميائية تؤدي إلى اندفاع الهواء والغازات خارج جسد الحشرة مصدراً أصواتاً مميزة.
    وقد استطاع الانسان اكتشاف بعض تلك العمليات وحاول بالتالي تقليدها في كثير من الآلات الموسيقية المعروفة.

    صراع البقاء

    وللحشرات طرقها وأساليبها الكثيرة للحفاظ على وجودها واستمرار بقائها في الأرض في مواجهة تحديات كثيرة من مختلف مخلوقات الأرض. فالحشرات في الأرض سابقة لوجود الانسان بملايين السنين ومازالت تنتشر في جميع مناطق الأرض من دون استثناء.
    وعلى سبيل المثال نجد مجتمع النمل والذي نراه في سورة “النمل” يستمع إلى تحذير نملة وظيفتها المراقبة والتحذير من خطر يقترب “قالت نملة يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان وجنوده وهم لا يشعرون” (18).

    وفي بعض غابات افريقيا يخرج النمل في جيوش يبلغ طولها عدة أمتار ويزيد عرضها على المتر وينطلق لمئات الأمتار (تخيل عددها بالمقارنة بطول النملة الذي يقل عن السنتيمتر الواحد)، ويقوم ذلك الجيش بشن غارات وحشية على أعشاش النمل الأخرى والحشرات الأكبر منه حجماً ليعود إلى موطنه محملاً بالغنائم والغذاء.
    وتتجول يرقات نوع من الحشرات متسلقة سيقان النباتات للقبض على حشرات (المنّ) حيث تقوم بثقب جسمها وامتصاص محتوياته كما يفعل (دراكولا) الخرافي، ولذلك يطلق عليها اسم “أسود المن”.

    أما “أسود النمل” فتقوم بعمل كمين للفريسة على شكل حفرة ملساء الجوانب، فإذا وقعت فيها حشرة قامت أسود النمل بتمزيق جسدها بفكوكها الحادة القوية، وتصب عليها عصاراتها الهاضمة ثم تبتعلها وتلقي بقاياها إلى خارج الحفرة، ثم تقبع بعد ذلك في هدوء انتظاراً لفريسة أخرى ووليمة جديدة.

    أما قراصنة الجو فهو نوع من الذباب الذي يهاجم الحشرات الأخرى أثناء طيرانها حيث يقبض على الضحية ويدفع بخرطومه الى داخل جسدها الذي ينهار تماماً، وهذا النوع من الذباب يهاجم غيره من الذباب كما يهاجم الحشرات التي تفوقه حجماً وقوة مثل النحل والخنافس.
    أما الحشرة المسماة “فرس النبي” فهي من آكلات اللحوم الشرهة، حيث تقوم بتمزيق فريستها بواسطة أشواكها الحادة ارباً ارباً لالتهامها.

    وسائل دفاعية

    وفي المقابل تتنوع وسائل دفاع الحشرات عن نفسها بطرق غاية في الغرابة والدقة والذكاء.
    ومن ذلك ما تفرزه بعض الحشرات من مواد كريهة الرائحة تجبر المعتدي على الابتعاد عنها؛ ومنها إطلاق قذائف سامة تصيب المهاجم في مقتل قبل وصوله إلى الفريسة، وقد يصاحب انطلاق المادة السامة صوت فرقعة يصيب المهاجم بالذعر كما تفعل بعض الخنافس القاذفة. وقد تغير الحشرة من لونها فلا يستطيع العدو تمييزها بين أوراق وأفرع الأشجار، وقد يأخذ جسم الحشرة شكل فرع شجرة يتمايل يميناً ويساراً كالثعبان مخيفاً أعداءه.

    وتقوم بعض الحشرات بإفراز مواد مطهرة قاتلة للميكروبات وذلك لتنظيف عشها ومنع دخول الحشرات الغريبة وتكاثرها فيه.
    وتقوم بعض أنواع الحشرات عند شعورها بالخطر بنثر الغذاء للغزاة بعد خلطه بمادة سامة للقضاء عليه.

    وتلجأ بعض شغالات النحل عند الدفاع الى افراز مادة لها رائحة مميزة أثناء لدغها للمهاجمين، وتجذب رائحة تلك المادة بقية النحل في عملية استنفار سريعة للقوى الدفاعية.
    ومن غرائب الحشرات ما تقوم به بعض الأنواع من حقن الفريسة بطريقة خاصة عند اتصال الدماغ بالنخاع الشوكي ما يسبب لها حالة من الشلل التام، وبعد ذلك تقوم الحشرة المهاجمة بوضع بيضها على الحشرة المشلولة التي تمثل طعاماً شهياً لما يفقس عنه البيض من يرقات تتغذى عليها وتنفق الحشرة المشلولة في النهاية.

    وبعد.. فهذا غيض من فيض وقطرة من بحر عالم الحشرات الذي ينتمي إليه البعوض، عالم مملوء بالآيات والمعجزات التي أبدعها الخالق سبحانه وتعالى وجعلها في متناول أبصارنا وأسماعنا وآلاتنا آيات بينات ودلائل على عظمة الخالق وقدرته سبحانه وتعالى “سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم أنه الحق” صدق الله العظيم.

    د. السيد سلامة السقا
    منقول من جريدة الخليج
    الإمارات
    16-6-2006

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. اضرار أوانى الألومنيوم على الجهاز العصبى
    بواسطة بسمة في المنتدى استشارات واكتشافات طبية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 25-05-2019, 05:25 AM
  2. كيف يؤثر مرض السكري على الجهاز العصبي ؟
    بواسطة ليدي الامورة في المنتدى الطب - الصحة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 31-08-2016, 02:19 AM
  3. ملخص لدرس الجهاز العصبي لمادة الأحياء للصف الثاني ثانوي
    بواسطة وسم في المنتدى اسئلة الامتحانات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 15-05-2016, 10:47 AM
  4. القهوة سم ناقع يثير الجهاز العصبي إذا تناولتها بكميات كبي
    بواسطة ام سارة** في المنتدى الطب البديل
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 23-02-2016, 11:52 AM
  5. تناول التمر يُفيد الجهاز العصبي والهضمي
    بواسطة ام سارة** في المنتدى الطب - الصحة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 30-08-2015, 09:53 PM

مواقع النشر

مواقع النشر

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أهم المواضيع

المطبخ

من مواقعنا

صفحاتنا الاجتماعية

المنتديات

ازياء | العناية بالبشرة | رجيم | فساتين زفاف 2017 | سوق نسائي | طريقة عمل البيتزا | غرف نوم 2017 | ازياء محجبات | العناية بالشعر | انقاص الوزن | فساتين سهرة | اجهزة منزلية | غرف نوم اطفال | صور ورد | ازياء اطفال | شتاء | زيادة الوزن | جمالك | كروشيه | رسائل حب 2017 | صور مساء الخير | رسائل مساء الخير | لانجري | تمارين | وظائف نسائية | اكسسوارات | جمعة مباركة | مكياج | تسريحات | عروس | تفسير الاحلام | مطبخ | رسائل صباح الخير | صور صباح الخير | اسماء بنات | اسماء اولاد | اتيكيت | اشغال يدوية | الحياة الزوجية | العناية بالطفل | الحمل والولادة | ديكورات | صور حب | طريقة عمل القرصان | طريقة عمل الكريب | طريقة عمل المندي |