حينما دخلنا إلى داخل هذا المطعم لم نصدق أعيننا فالوضع يكاد يكون خطيراً من خلال ما رأينا فلك أن تتصور أن غرفة المجاري تقع داخل المطعم وبشكل مقزز والعامل يقوم بتحريك الزيوت الموجودة داخل البيارة أو غرفة المجاري بملعقة كبيرة تستخدم في الطهي والطبخ.
هذا المطعم وهو نموذج للكثير من المطاعم الموجودة على هذه الحال في حي الحلة وسط الرياض وهو مطعم مخصص لبيع المندي ويحظى بقبول كثير من الأشخاص الذين لا يعلمون حقيقة الأمر ولكننا رأينا من واجبنا تجاه الوطن والمواطن أن نظهر هذه الصور للمسؤولين عن حماية صحة المواطن أولاً وأخبرهم بأن هذا الأمر خطير إذا لم تقوموا بواجبكم على أكمل وجه.
المواطن سالم المسلم اتصل بالجريدة ونقل هذه المعاناة وقال إنني أحضر لهذا المطعم بشكل مستمر نظراً لجودة الطعام وفي أحد الأيام ومن محاسن الصدف آثرت أن أرى كيف يعمل المندي لديهم ولكنني صعقت من هول ما رأيت فالمطعم يكاد يفتقد إلى أقل درجات النظافة ورأيت العامل يفتح البيارة الواقعة في وسط مطبخهم ويحرك الزيوت والمجارى بملعقة كبيرة تستخدم بالطبخ. لم أتمالك نفسي وخرجت من فوري لأصاب بغثيان شديد من هول ما رأيت وبعد أن تمالكت أعصابي توجهت إلى العمالة الموجودة وسألتهم عما رأيت فلم أجد جواباً لسؤالي ذهبت من فوري إلى البلدية ولكن لم أجد أحداً يستجيب لشكواي فحضرت إلى الجريدة لتنقل المعاناة بصورتها للمسؤولين والله المستعان فهذه العمالة لا يهمها سوى الكسب المادي..!

مقول