فرض الله سبحانه وتعالى على المسلمين الصلاة لينالوا بها الخير ، و البركات إذ أن الصلاة تعد الركن الثاني من أركان الإسلام بعد شهادة ان لا إله إلا الله محمد رسول الله ، و تتنوع أنواع الصلوات فمنها ما هو فرضاً ، و منها ما هو سنة ، و بشكل عام فإن الصلوات الخمس تضفي على النفس راحة ، و طمأنينة ، و بالأخص صلاة الفجر لما لها من ثواب ، و أجر عظيم من الله جل شأنه إذ أنه من أقرب الصلوات ، و أهمها عند الله سبحانه وتعالى .و لقد ذكر الله جل شأنه عن الفجر سورة كاملة بالقرآن الكريم بالإضافة إلى العديد من الأحاديث النبوية الشريفة التي تحدثت عن فضل صلاة الفجر ، و ثوابها بالإضافة إلى الكثير من الأقوال التي ذكرت عنها ، و عن فضلها ، و هذا ما سوف نتعرف عليه في مقالنا .افضل الاقوال عن صلاة الفجر وفضلها – الفجر يأتي بعد طول ظلمة الليل.– شهود الفجر يُذهب أثر المعاصي من القلب، كما يُذهب الفجر ظلمة الليل.– يوقن الإنسان بأن قلبه يتفتّح كالزهرة مع شروق الشّمس.– الفجر وقت لينجلي الرّان عن قلوبنا ويذهب صدؤه، فقبل الفجر لا يدري الشّخص ماذا حوله، وهل تحيط المخاطر به أم لا، ومع بزوغ الفجر يتضح له الطريق الذي يسير به– أحبّ الله هذا الوقت واختاره لنا، فنفرح بأننا أمتثلنا أمر الله، وأنّ الله أبعد الشّيطان عن طريقنا بقيامنا للصلاة. نفرح بهذا الوقت لأنّنا نغلب أنفسنا ونغلب الشّيطان ونبعده عن طريقنا– شهادة الملائكة علينا رفعة لنا. قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:” من صلّى الصّبح فهو في ذمّة الله، فانظر يا ابن آدم لا يطلبنّك الله من ذمته بشيء “، رواه مسلم– افرح بصلاة الفجر فأنت في ذمّة الله السميع، الخبير، اللطيف، الوهّاب، الرّزاق، فأعط الفجر حقّه من استيقاظ، ووضوء، وخشوع، وأذكار، وتلاوة القرآن.– سمت الفجر يظهر على من صلى الفجر، فيرضى المسلم بحاله وبكلّ ما سيجري له خلال النّهار، وإذا حصل أيّ عارض لنا خلال النّهار فبسرعة نتذكر كيف قدّمنا الفجر، وهل من تقصير حصل من هدي لصلاة الفجر هدي إلى قيام الليل، فبعد فرحنا بالفجر تتوق النّفس للزيادة، فتسيقظ في السّحر، لتنعم بمزيد من الفرح والسّعادة.– في الفجر سنة ركز عليها حبيبنا محمد – صلّى الله عليه وسلّم – بقوله:” ركعتا الفجر خير من الدّنيا وما فيها “، رواه مسلم.– صلاة الفجر هي الوقت الذي أطلّ الله به على عباده بيوم جديد، فإذا أدركت الفجر فاعلمي أنّ الله وهبك يوم جديد فيجب أن تشكريه عليه، وتعاهديه على الطاعة في ذلك اليوم، فالله أعطاك الحياة، اجعلي الفجر بوابةً لدخول لعالم جديد.أحاديث نبوية عن صلاة الفجر :-1- عن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : رَكعتا الفجر خير من الدُنيا وما فيها.2- عن بلال أنه أتى النبي صلى الله عليه وسلم يؤذنه بصلاة الفجر فقيل هو نائم فقال : الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم فأقرت في تأذين الفجر فثبت الأمر على ذلك.3- عن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لو يعلم الناس ما في صلاة العشاء وصلاة الفجر لأتوهما ولو حبوا.4- قال صلى الله عليه وسلم : (( من صلى البردين دخل الجنة )) والبردين هما الفجر والعصر.5- عن أبي هريرة قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن للصلاة أولا وآخرا وإن أول وقت صلاة الظهر حين تزول الشمس وآخر وقتها حين يدخل وقت العصر وإن أول وقت صلاة العصر حين يدخل وقتها وإن آخر وقتها حين تصفر الشمس وإن أول وقت المغرب حين تغرب الشمس وإن آخر وقتها حين يغيب الأفق وإن أول وقت العشاء الآخرة حين يغيب الأفق وإن آخر وقتها حين ينتصف الليل وإن أول وقت الفجر حين يطلع الفجر وإن آخر وقتها حين تطلع الشمس.6-عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا ” قال تشهده ملائكة الليل والنهار .7- عن أبي برزة ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في الفجر ما بين الستين إلى المائة.
المصدر: منتديات بيت حواء - من قسم: الأدب


htqg lh rdg uk wghm hgt[v ,tqgih